استقبل في 7 مباريات ما تلقاه خلال 23 بالموسم الماضي.. الدفاع نقطة ضعف برشلونة

برشلونة يعاني من هشاشة دفاعه هذا الموسم
برشلونة يعاني من هشاشة دفاعه هذا الموسم (الفرنسية)

خلال الموسم الماضي 2022-2023، كان يُضرب المثل بقوة دفاع فريق برشلونة الإسباني، الذي توّج بلقب الدوري بجدارة دون أن تهتز شباكه سوى بـ20 هدفا، أي أكثر قليلا من نصف ما استقبله غريمه ريال مدريد.

لكن يبدو أن الأمور ستكون مغايرة في الموسم الجديد 2023-2024، إذ بات الوصول إلى شباك الفريق الكتالوني سهلا على مهاجمي المنافسين بعد مرور أسابيع قليلة على انطلاق المنافسة.

واستقبلت شباك برشلونة هدفين من مضيفه ريال مايوركا في المباراة الأخيرة التي أقيمت في الجولة السابعة من "الليغا"، ليرتفع عدد الأهداف التي استقبلها في الموسم الحالي إلى 8، وهو رقم كبير جدا مقارنة بتلك التي ولجت مرمى "البلوغرانا" في الموسم الفائت.

وذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن برشلونة استقبل نفس هذا العدد من الأهداف في الموسم الذي استعاد فيه لقب الدوري الإسباني عند الجولة الـ23، وهو ما يؤكد معاناة البطل في خطوطه الخلفية.

وقالت الصحيفة "فاز برشلونة بلقب النسخة الماضية من الليغا بفضل صلابته الدفاعية. كان الفريق الذي تم بناؤه من الخلف متماسكا بدءا من حارس المرمى مارك أندريه تيرشتيغن مرورا بزملائه المدافعين، وعليه لم يكن غريبا حصول الألماني على جائزة زامورا (جائزة سنوية تُقدم لأفضل حارس مرمى في الدوري الإسباني)، كما حطم الرقم القياسي لعدد مرات الخروج بشباك نظيفة".

وانقلبت الأمور رأسا على عقب في برشلونة منذ بداية الموسم الجاري، فالفريق أصبح قويا جدا على الصعيد الهجومي، خاصة مع وصول اللاعبين جواو فيليكس وجواو كانسيلو على سبيل الإعارة من أتلتيكو مدريد ومانشستر سيتي على التوالي، لكن دفاعه لا يبعث على الطمأنينة، فقد ارتكب أخطاء عديدة كان آخرها ما جرى ضد ريال مايوركا مما أسفر عن استقباله هدفين جديدين.

ويُدرك المدرب تشافي هيرنانديز أن على فريقه تدارك الأخطاء الدفاعية وتلافيها في المباريات القادمة إذا ما أراد الاستمرار في حملة الدفاع عن اللقب.

وقال مدرب برشلونة في مؤتمر صحفي بعد المباراة "خلقنا فرصا للفوز لكننا استقبلنا الكثير منها، أعتقد أن هذه نقطة ضعفنا، لدينا أخطاء محددة وعلينا التركيز أكثر لتحسين ذلك، لقد ارتكبنا أخطاء فادحة أمام مايوركا".

وفرّط برشلونة في نقطتين جديدتين بعدما أُجبر على التعادل 2-2 إذ تأخر مرتين، وعدّل له لاعبه البرازيلي رافينيا في المرة الأولى فيما تكفل البديل فيرمن لوبيز بتعديل الكفة في المرة الثانية.

وبسبب هذا التعادل تراجع برشلونة إلى المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 17 نقطة، بعدما نجح كل من جيرونا وريال مدريد في الفوز على فياريال ولاس بالماس ليرتفع رصيدهما إلى 19 و18 نقطة على التوالي.

المصدر : مواقع إلكترونية