حراك مكثف بشأن اليمن.. الحوثيون يرحبون ببحث عملية السلام والوضع الإنساني ووزير الخارجية اليمني يزور مسقط

صورة بثتها وكالة الأنباء العمانية لزيارة وزير الخارجية اليمني (يسار) إلى مسقط
صورة بثتها وكالة الأنباء العمانية لزيارة وزير الخارجية اليمني (يسار) إلى مسقط

وصل وفد عُماني مع وفد من الحوثيين إلى صنعاء، تزامنا مع زيارة لوزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك إلى مسقط، كما أرسل أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الصباح رسالة إلى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، حيث يتواصل الحراك الدبلوماسي للدفع بعملية السلام.

وقال الناطق باسم الحوثيين محمد عبد السلام إن الزيارة التي يقوم بها وفد من المكتب السلطاني العُماني مع الوفد الحوثي إلى صنعاء تستهدف ترتيب الوضع الإنساني والدفع بعملية السلام.

وأضاف عبد السلام أن هذه الخطوة تأتي لاستكمال الجهود المبذولة بسلطنة عُمان ومناقشة كل ما يصب في مصلحة اليمن والمنطقة، وفقا لمبدأ حسن الجوار، حسب وصفه.

وقال مراسل الجزيرة في العاصمة العمانية إن مسقط تشهد حراكا غير مسبوق في محاولة لإيجاد حل للأزمة، موضحا أنه لم يُعلن رسميا عن أعضاء الوفد العماني الذي غادر إلى صنعاء.

وقال مراسل الجزيرة في صنعاء، نقلا عن مصدر مطلع، إن الوفد العماني سيبحث -بجانب القضايا المذكورة سابقا- إعادة ترتيب الوضع الدبلوماسي والتواصل مع مسقط، نظرا إلى عدم وجود تمثيل دبلوماسي لعمان في صنعاء منذ سنوات.

زيارة إلى مسقط

من جهة أخرى، يلتقي وزير الخارجية اليمني في مسقط نظيره العماني بدر بن حمد البوسعيدي، إذ أكد بن مبارك حرص الحكومة الشرعية على تبادل الآراء مع المسؤولين في السلطنة، والدفع قدمًا لتحقيق السلام في اليمن، باعتباره المطلب الرئيس للحكومة اليمنية، مقابل تعنّت مليشيا الحوثي ورفضها التام للسلام، على حد تعبيره.

وكانت وزارة الخارجية العمانية قالت إن الوزير البوسعيدي تلقى أمس الجمعة اتصالًا هاتفيًّا من نظيره الأميركي أنتوني بلينكن، وبحث الجانبان الأزمة اليمنية، وأكدا أهمية تكثيف الجهود للتوصل إلى وقف الحرب لإفساح المجال لحلٍّ سلمي، كما أكدا أهمية وأولوية دخول المواد الإنسانية والمعيشية للشعب اليمني.

وقالت الخارجية العمانية إن الجانبين تبادلا وجهات النظر بشأن استدامة وقف إطلاق النار في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وحشد الدعم لإعادة الإعمار في قطاع غزة.

وفي هذا الشأن، أكد البوسعيدي موقف السلطنة الثابت بشأن القضية الفلسطينية، وضرورة تمكين الشعب الفلسطيني من إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على أساس مبدأ حل الدولتين.

رسالة من الكويت

في الأثناء، بعث أمير الكويت رسالة خطية إلى الرئيس اليمني، وقام بتسليمها للرئيس هادي بمقر إقامته في الرياض مبعوث أمير الكويت وزير الخارجية الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح.

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية أن الرسالة تضمنت سبل دعم العلاقات بين البلدين، وآخر المستجدات في الساحتين الإقليمية والدولية.

صورة أرشيفية لصاروخ حوثي سقط في مأرب (رويترز)

قصف وقتلى

على الصعيد الميداني، قالت مصادر طبية حكومية إن 14 مدنيا بينهم طفلة قتلوا مساء السبت، وجُرح 8 آخرون، إثر قصف صاروخي لجماعة الحوثيين بمدينة مأرب (وسط).

وقال شهود عيان إن الصاروخ الذي أطلقته جماعة الحوثي سقط على محطة تعبئة وقود في حي الروضة شمالي مدينة مأرب، أثناء تجمع العديد من المركبات لتعبئة البنزين، مؤكدين احتراق عدد منها.

وأكد الشهود نشوب حريق في محطة الوقود ما سبب حالة ذعر في الحي المكتظ بالسكان والنازحين، وقالوا إن طائرة مسيرة حلقت في سماء الحي عقب سقوط الصاروخ مباشرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن زعيم الحوثيين خلال لقائه المبعوث الأممي إلى اليمن، رفض الجماعة ربط الملف الإنساني بأي قضايا سياسية أو عسكرية. وميدانيا، شهدت محافظتا الجوف ومأرب معارك جديدة بين الجيش الوطني اليمني والحوثيين.

30/5/2021

أكد وزير الخارجية اليمني بعد لقائه المبعوث الأميركي الالتزام بالعمل لتحقيق السلام، بينما طالبت وزيرة الخارجية السويدية -بعد لقائها بوفد الحوثيين بمسقط- أطراف النزاع بالتعامل مع الأمم المتحدة دون شروط.

2/6/2021

أفادت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) بأن وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن أكد خلال اتصال مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان التزام واشنطن بمساعدة الرياض في الدفاع عن أراضيها وشعبها.

2/6/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة