استهدفت أحياء سكنية بطرابلس.. غارة لقوات حفتر توقع قتيلين

قوات تابعة لحكومة الوفاق خلال مواجهات مع قوات حفتر بمحور السواني جنوبي طرابلس (الأناضول)
قوات تابعة لحكومة الوفاق خلال مواجهات مع قوات حفتر بمحور السواني جنوبي طرابلس (الأناضول)

قتل مدنيان وجرح عشرة آخرون إثر غارة جوية لطائرة تابعة لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر على أحياء سكنية في منطقة السواني (جنوب العاصمة الليبية طرابلس).

وقالت مصادر للجزيرة إن طائرات حفتر كثفت غاراتها الجوية تزامنا مع هجوم بري شنته في محور العزيزية (جنوبي طرابلس).

ونقل المراسل عن مصدر عسكري في حكومة الوفاق أن قوات الحكومة صدت هجوما لقوات حفتر في محور السواني، بعد اشتباكات عنيفة استمرت ساعات.

يُذكر أن قوات حفتر تشن منذ الرابع من أبريل/نيسان الماضي هجوما على طرابلس بحجة إنهاء "حكم المليشيات"، بيد أنها لم تتمكن من اختراق أسوار العاصمة.

وأسفرت المواجهات عن مقتل نحو 1100 شخص، بينهم عشرات المدنيين، وإصابة نحو ستة آلاف آخرين، في حين تجاوز عدد النازحين 120 ألف شخص، وفق وكالات الأمم المتحدة.

وتعاني ليبيا منذ عام 2011 من صراع على الشرعية والسلطة يتركز حاليا بين حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا ومقرها طرابلس (غرب)، وبين الحكومة المؤقتة في مدينة البيضاء (شرق)، وتتبع مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق والمدعوم من قوات حفتر.

المصدر : الجزيرة