الرئيس الصيني يوجه أول رسالة لأميركا عقب وصوله لولاية ثالثة

Opening Ceremony Of The 20th National Congress Of The Communist Party Of China
شي فاز بولاية ثالثة في ختام مؤتمر الحزب الشيوعي الأحد الماضي (غيتي)

رأى الرئيس الصيني شي جين بينغ أن الصين والولايات المتحدة يجب أن "تجدا سبلًا للتوافق" من أجل صون السلام والتنمية في العالم، حسب ما أفادت به وسائل إعلام رسمية اليوم الخميس، وذلك في وقت يبدأ فيه ولايته الثالثة على رأس النظام الشيوعي الصيني.

وتوترت العلاقات بين واشنطن وبكين في السنوات الأخيرة بشأن قضايا عدة، تشمل تعديات بكين على تايوان المتمتعة بحكم ذاتي، وقمع مؤيدي الديمقراطية في هونغ كونغ، وانتهاكات حقوق الإنسان المفترضة في شينجيانغ.

واتهمت واشنطن بكين بتوفير غطاء دبلوماسي لما تراه "غزوا روسيا لأوكرانيا".

وفاز شي في ختام مؤتمر الحزب الشيوعي الأحد الماضي بولاية ثالثة تاريخية تمتدّ 5 سنوات على رأس الحزب الشيوعي الصيني.

وكتب الرئيس الصيني في رسالة تهنئة لمؤسسة "اللجنة الوطنية للعلاقات بين الولايات المتحدة والصين" -حسب ما نقله تلفزيون "سي سي تي في"- "إن العالم اليوم ليس سلميًّا ولا هادئًا".

وقال للمنظمة -غير الربحية، ومقرّها نيويورك- "كقوى عظمى، فإن تعزيز الاتصال والتعاون بين الصين والولايات المتحدة سيساعد على زيادة الاستقرار واليقين العالميين، وتعزيز السلام والتنمية في العالم".

ولفت شي إلى أن الصين "مستعدة للعمل مع الولايات المتحدة لمنح الاحترام المتبادل والتعايش السلمي (…) وإيجاد سبل للتوافق في العصر الجديد". وأوضح أن ذلك "لن يعود بالنفع فقط على البلدين، بل أيضًا على العالم".

وقالت إدارة بايدن هذا الشهر إن الصين هي المنافس الوحيد للولايات المتحدة "الذي لديه نية لإعادة تشكيل النظام الدولي و(تملك) بشكل متزايد القوة الاقتصادية والدبلوماسية والعسكرية والتكنولوجية لتحقيق هذا الهدف".

المصدر : الجزيرة + الفرنسية