قاوم بالحجر والمقلاع.. جيش الاحتلال يعتقل الشيخ سعيد عرمة بمحافظة رام الله

عرمة شارك في مواجهة الاحتلال منذ الانتفاضة الأولى (مواقع التواصل)
عرمة شارك في مواجهة الاحتلال منذ الانتفاضة الأولى (مواقع التواصل)

اعتقل الجيش الإسرائيلي، الجمعة، الفلسطيني سعيد عرمة، وسط الضفة الغربية المحتلة، وقد اشتهر الشيخ خلال الأيام الأخيرة بمواجهة قوات الاحتلال بالمقلاع.

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان قولهم إن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت منزل عرمة في بلدة دير جرير بمحافظة رام الله، وقامت باعتقاله.

وانتشرت على منصات التواصل الاجتماعي والصفحات الإخبارية قبل 4 أيام، مشاهد لهذا المواطن، وهو يشارك في المواجهات ضد الجيش الإسرائيلي بقريته "دير جرير".

وأظهرت مقاطع مصورة للحاج سعيد الملقب بأبي العبد، وهو يرتدي الكوفية والعِقال والزي الفلسطيني التقليدي "القمباز" مستخدما المقلاع في إلقاء الحجارة خلال مواجهة الجنود الإسرائيليين، جنبا إلى جنب مع عشرات الشبان دفاعا عن أراضيهم.

والجمعة الماضية، شهدت "دير جرير" مواجهات مع الجيش الإسرائيلي، بعد أن خرج أهالي القرية شيبا وشبانا لحماية أراضيهم في منطقة "الشرفة" التي يخطط الاحتلال لإقامة بؤرة استيطانية فيها.

وصرح الشيخ عرمة لشبكة الجزيرة -عقب تداول الفيديو بوسائل التواصل- أن الشعب الفلسطيني يقاوم الاحتلال بما لديه من إمكانيات مهما بدت بسيطة للآخرين، موضحا أنه ومنذ الانتفاضة الأولى يشارك في مواجهة قوات الاحتلال.

وأضاف أبو العبد أن الشعب سيظل يقاوم، طالبا من الدول العربية دعم المقاومة وتوفير غطاء للفلسطينيين لينالوا حقوقهم، ويحرروا أرضهم، عوض الهرولة نحو التطبيع مع تل أبيب.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

استشهد شاب فلسطيني أمس الثلاثاء برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي جنوب الضفة الغربية، بدعوى أنه حاول تنفيذ عملية طعن، بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن، في مجمع مستوطنات غوش عصيون جنوب بيت لحم.

6/1/2021
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة