إصابة خطيرة لمراسل الجزيرة إسماعيل أبو عمر والمصور أحمد مطر بقصف إسرائيلي

أصيب مراسل الجزيرة إسماعيل أبو عمر والزميل المصور أحمد مطر بجروح خطيرة إثر استهدافهما بطائرة مسيّرة إسرائيلية في منطقة ميراج شمال مدينة رفح الواقعة جنوبي قطاع غزة.

وأفاد مراسل الجزيرة مؤمن الشرافي بأن طائرة مسيرة إسرائيلية أطلقت صاروخا واحدا على الأقل باتجاه الزميلين في استهداف مباشر، مما أدى بشكل فوري إلى بتر ساق الزميل إسماعيل أبو عمر اليمنى وإصابة اليسرى إصابة بالغة، كما أصيب في مختلف أنحاء جسده بجروح خطيرة نتيجة شظايا الصاروخ.

وأضاف الشرافي أن المصور أحمد مطر أصيب في إحدى يديه إصابة بالغة، فضلا عن جروح في باقي أنحاء جسده، وقد تم نقل الزميلين من قبل شهود عيان إلى مستشفى ميداني في المنطقة لإجراء الإسعافات الأولية، قبل أن تصل سيارات الإسعاف وتنقلهما إلى المستشفى الأوروبي.

وأشار مراسل الجزيرة إلى أن الزميلين تم إدخالهما إلى غرفة العمليات لإجراء عمليات جراحية عاجلة وطارئة.

بدوره، أفاد الطبيب محمد الشاعر المختص في قسم جراحة الأوعية بالمستشفى الأوروبي، بأن العملية الجراحية الأولى انتهت للزميل إسماعيل أبو عمر، وتم خلالها إجراء بتر من أعلى الركبة في قدمه اليمنى ووقف النزيف في قدمه اليسرى,

وأوضح الشاعر أن حالة الزميل إسماعيل باتت مستقرة بعد وقف النزيف الحاد وعودة العلامات الحيوية، مشيرا إلى أنه تم التعامل مع إصابات أخرى في باقي جسمه وأطرافه العلوية، وأنه يحتاج إلى عدة عمليات أخرى سيتم إجراءها في وقت لاحق.

وأظهر مقطع فيديو حصلت عليه الجزيرة حالة الزميلين فور استهدافهما من قبل المسيّرة الإسرائيلية، وتظهر ارتداءهما السترتين الواقيتين وعليهما علامة الصحافة بشكل واضح لا يمكن أن تخطئهما العين المجردة، فضلا عن كاميرات الرصد والتصوير.

وأمس الاثنين، أعلن المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة استشهاد صحفيتين فلسطينيتين جراء قصف إسرائيلي على مدينة رفح وبلدة جباليا جنوب وشمال القطاع، مما رفع حصيلة الصحفيين الشهداء إلى 126 منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وإثر العدوان المستمر على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي -والذي خلف عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين- تواجه إسرائيل للمرة الأولى في تاريخها اتهامات بارتكاب إبادة جماعية أمام محكمة العدل الدولية.

وأدان الإعلام الحكومي في غزة استهداف جيش الاحتلال الإسرائيلي طاقم قناة الجزيرة للمرة الخامسة، وقال إن استهداف الطاقم يأتي في إطار ترهيب الصحفيين ومحاولة فاشلة لطمس الحقيقة.

المصدر : الجزيرة