مظاهرات حول العالم تندد بالاعتداءات الإسرائيلية وحكومات أوروبية تحاول تقييدها

الشرطة الدانماركية تفرق المتظاهرين بقنابل الغاز المدمع (وكالة الأناضول)
الشرطة الدانماركية تفرق المتظاهرين بقنابل الغاز المدمع (وكالة الأناضول)

احتجاجا على العدوان الإسرائيلي على غزة ودعما للقضية الفلسطينية ونصرة للقدس والأقصى خرجت مظاهرات حاشدة اليوم السبت في كل من الولايات المتحدة وأستراليا واليابان ونيوزيلندا.

وشارك المئات من المؤيدين للقضية الفلسطينية وأبناء الجاليات العربية، في تظاهرات احتجاجية بعدة مدن أميركية، تضامنا مع فلسطين وتنديدا بالعدوان الإسرائيلي تحت عنوان "يوم النكبة".

ورفع المتظاهرون، الأعلام الفلسطينية ورددوا الهتافات الرافضة للاعتداءات الإسرائيلية على أهالي الشيخ جراح بالقدس، والقصف المتواصل على قطاع غزة وسقوط عشرات الشهداء بينهم أطفال ونساء.

ولم يتغير المشهد في مدينتي سيدني وملبورن الأستراليتين، إذ خرج المئات من المؤيدين للقضية الفلسطينية وأبناء الجاليات العربية تضامنا مع فلسطين وتنديدا بالعدوان الإسرائيلي تحت عنوان "يوم التضامن".

 

ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية، ورددوا الشعارات المنددة بالقصف الإسرائيلي والاقتحامات للقدس رافضين مساعي تهجير سكان حي الشيخ جراح، كما طالبوا بمقاطعة إسرائيل وقطع العلاقات التجارية والدبلوماسية معها.

وشهدت مدينة كالغاري بمقاطعة ألبرتا الكندية مسيرة حاشدة، نظمتها الجالية العربية والإسلامية بالمدينة، نصرة للقدس وتضامنا مع فلسطين.

وأظهرت مقاطع فيديو، بُثت مباشرة عبر فيسبوك، المتظاهرين وهم يرتدون الشال الفلسطيني، ويحملون الأعلام والشعارات المؤيدة للقضية. وبحسب شاهد عيان، فإن عدد المشاركين في تلك الفعالية بلغ أكثر من 5 آلاف متظاهر، والتي استمرت لأكثر من 3 ساعات، وسط انتشار لقوات الشرطة.

كما ندد المئات في العاصمة اليابانية طوكيو، بالعدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية، وخرجوا في مظاهرات احتجاجية، تضامنا مع فلسطين ونصرة للقدس.

وفي مدينة أوكلاند النيوزيلندية، كان التضامن مع فلسطين والتنديد بالعدوان الإسرائيلي حاضرا تحت عنوان "يوم النكبة". ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية مُرددين الهتافات الرافضة للقصف الإسرائيلي على غزة، والعدوان على الشعب الفلسطيني.

وكانت المظاهرات والمسيرات ووقفات التضامن عمت أمس معظم أنحاء العالم، بينما تحاول سلطات دول أوروبية تقييد المظاهرات بذريعة منع أي مظاهر "معادية للسامية".

ففي بريطانيا، تظاهر ناشطون بمدينة لوتون رافعين الأعلام الفلسطينية، كما نظم المئات مسيرة للسيارات بمدينة برمنغهام للتنديد بالعدوان الإسرائيلي على غزة والقدس ولنشر التوعية في المجتمع البريطاني.

وخرج عشرات المتظاهرين في العاصمة الألمانية برلين للتضامن مع الشعب الفلسطيني، جراء الاعتداءات الإسرائيلية المستمرة بمختلف الأراضي الفلسطينية المحتلة.

المحتجون يرفعون أعلام فلسطين في برلين (رويترز)

كما بث ناشطون صورا لتظاهر المئات من النشطاء وأبناء الجاليات العربية والفلسطينية أمام السفارة الإسرائيلية بالعاصمة الدانماركية كوبنهاغن، مُنددين بالعدوان الإسرائيلي على غزة والقدس ورافعين الأعلام الفلسطينية.

وواجهت الشرطة الدانماركية المتظاهرين، وسارعت إلى تفريقهم بقنابل الغاز المدمع.

وشهدت العاصمة البوسنية سراييفو مسيرة تضامنية مع الفلسطينيين، حيث تجمع العشرات في ميدان باش تشارشي وساروا إلى مبنى البرلمان، مرددين هتافات ضد الاعتداءات الإسرائيلية.

أما في فرنسا، فرفع محامو "منظمة الفلسطينيين" في إيل دو فرانس استئنافا ضد قرار حظر التظاهر الذي فرضته الحكومة، واعتبروه "غير عادل وجائرا"، وقالوا إن "فرنسا هي البلد الديمقراطي الوحيد الذي يحظر مثل هذه المظاهرة".

وأوضح قائد شرطة باريس ديدييه لالمان -الذي أصدر الحظر أمس الخميس- أن هناك "احتمالا فعليا" لحدوث "اضطرابات خطيرة بالنظام العام"، وكذلك "انتهاكات ضد معابد ومصالح إسرائيلية"، مذكرا بمظاهرة مؤيدة للفلسطينيين في باريس عام 2014 تحولت إلى اشتباكات.

وفي بلجيكا، تظاهر المئات من النشطاء وأبناء الجاليات العربية والفلسطينية بالعاصمة بروكسل، مُنددين بالعدوان الإسرائيلي على غزة والقدس ورافعين الأعلام الفلسطينية.

كما خرج العشرات في مدينة أديليد جنوب أستراليا، في مظاهرة مناهضة للاعتداءات الإسرائيلية، ومنددين بالفصل العنصري ضد الفلسطينيين.

من جهته، قال مارغاريتيس شيناس -نائب رئيسة المفوضية الأوروبية- إنه "قلق جدا" من المظاهرات والأعمال المعادية للسامية في الاتحاد الأوروبي، وأضاف -في تغريدة له- "نقف إلى جانب مجتمعاتنا اليهودية وندعو الدول الأعضاء إلى اليقظة من أجل أمنها".

كما حذر المتحدث باسم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل من أن ألمانيا "لن تتسامح مع مظاهرات معادية للسامية" على أراضيها.

وفي النمسا، ذكرت وسائل إعلام أنه فُتح تحقيق بعد تصريحات "معادية للسامية" خلال مظاهرة مؤيدة للفلسطينيين أول أمس الأربعاء في فيينا.

ورفعت كل من النمسا وسلوفينيا العَلم الإسرائيلي على عدد من المباني الرسمية، تعبيرا عن تضامنها معها ضد الصواريخ التي تنطلق من قطاع غزة.

وأضرم محتجون النار في علم إسرائيل الذي تم رفعه أمام مبنى بلدية مدينة دوسلدورف الألمانية، حيث أعلنت الشرطة أن النيابة العامة وأمن الدولة تحققان بتهمة الاشتباه في "الإساءة إلى أعلام ورموز دول أجنبية" و"الإضرار بالممتلكات العامة".

وعلى الفور رفع رئيس البلدية شتيفان كيلر علم إسرائيل مجددا، وقال إن "الاعتداءات على الحياة اليهودية مثل الحرق المتعمد لعلم إسرائيل أمام مبنى بلدية دوسلدورف لا تطاق وندينها بأشد العبارات… المدينة تقف بحزم إلى جانب أتباع العقيدة اليهودية وإلى جانب دولة إسرائيل".

مظاهرة حاشدة في وسط العاصمة عمّان (رويترز)

الدول العربية والإسلامية

من جهة أخرى، تظاهر آلاف الأردنيين في منطقة الكرامة قرب الحدود مع إسرائيل والضفة الغربية المحتلة، مطالبين بفتح الحدود لنصرة القدس وغزة.

وفي وسط عمّان، شارك نحو 4 آلاف شخص في مظاهرة انطلقت من أمام المسجد الحسيني الكبير، هاتفين "تحية أردنية لفلسطين العربية"، كما حملوا لافتات كتب عليها "فلسطين حرة من النهر إلى البحر"، و"اطردوا السفير وأغلقوا السفارة".

وفي لبنان، تظاهر أنصار حزب الله في بلدة كفركلا، وأفاد مراسل الجزيرة باقتحام بعضهم السياج الحدودي، حيث أطلق جنود إسرائيليون النار عليهم، وهو ما تسبب بوفاة أحدهم متأثرا بجراحه بعد ساعات.

مسيرة بالسيارات في بلدة كفركلا اللبنانية (رويترز)

وشن مغردون في مصر حملة على تويتر تطالب بفتح المعابر الحدودية مع غزة، مستخدمين وسم "يلا افتحوا المعبر"، مشددين على ضرورة إرسال المساعدات الطبية والسماح للفرق الطبية بالدخول.

وتجددت في العاصمة البنغالية دكا المظاهرات الحاشدة نصرة لفلسطين، حيث تظاهر الآلاف عند مسجد بيت المكرم، وهتفوا "تسقط إسرائيل"، كما حملوا لافتات كتب عليها "قاطعوا دولة إسرائيل الإرهابية".

وقفة أمام مسجد بيت المكرم بدكا في بنغلاديش (رويترز)

وخرجت مظاهرات جديدة في إسطنبول التركية بعد صلاة الجمعة، حيث أكد المتظاهرون في اللافتات والهتافات أنهم لن ينسوا القدس.

جانب من مظاهرة في إسطنبول (رويترز)

وفي العراق، دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر -عبر تويتر- العراقيين إلى الخروج بمظاهرات احتجاجية دعما لفلسطين.

كما تظاهر أيضا العديد من سكان العاصمة الصومالية مقديشو، ورددوا هتافات تندد بالغارات الإسرائيلية على غزة.

مظاهرة في مقديشو للتنديد بالغارات على غزة (رويترز)

وفي الأثناء، تظاهر عشرات اليمنيين بمحافظة تعز عقب أداء صلاة الجمعة، ورفعوا صورا للمسجد الأقصى، مرددين هتافات أبرزها "يا أقصانا لا تَهتم، نفديك بالروح والدم" و"من تعز التحية، إلى غزة الأبية".

المصدر : الجزيرة + وكالات + وكالة سند

حول هذه القصة

تظاهر آلاف الأردنيين اليوم الجمعة قرب الحدود مع إسرائيل والضفة الغربية، كما تظاهر لبنانيون عند الحدود وتجاوز بعضهم السياج، حيث أطلق جنود الاحتلال النار وقتلوا أحدهم، وذلك بعد 5 أيام من التصعيد في غزة.

14/5/2021

لليوم الخامس على التوالي، استمر جيش الاحتلال في قصفه قطاع غزة، في حين ردت المقاومة بمزيد من رشقات الصواريخ على بلدات ومدن إسرائيلية، وأعلنت إفشال مناورة خداعية من قوات الاحتلال.

14/5/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة