تحقق لوكالة سند يكشف.. حسابات تابعة لمكتب نتنياهو تمارس التضليل بشأن صواريخ المقاومة

تتبعت وحدة "سند" للرصد والتحقق الإخباري في شبكة الجزيرة مقاطع الفيديوهات المنشورة عبر الحسابات الإسرائيلية وتبين أنها مضللة، ولا تعكس حقيقة الواقع في غزة

صفحة نتنياهو شاركت فيديو قديما ادعت أنه فيديو لإطلاق الصواريخ من بين بيوت المدنيين في غزة (رويترز)
صفحة نتنياهو شاركت فيديو قديما ادعت أنه فيديو لإطلاق الصواريخ من بين بيوت المدنيين في غزة (رويترز)

عكفت الحسابات الإسرائيلية الرسمية الناطقة باللغة العربية خاصة التابعة لمكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والمتحدث باسمه أوفير جندلمان، على نشر مقاطع فيديو مختلفة تتهم حركة حماس بإطلاق صواريخ من بين البيوت في غزة، والتمثيل أن هناك شهداء سقطوا جراء الغارات الإسرائيلية.

وتتبعت وكالة "سند" للرصد والتحقق الإخباري في شبكة الجزيرة هذه المقاطع وتحققت منها، وتبين أن الفيديوهات المنشورة عبر الحسابات الإسرائيلية مضللة، ولا تعكس حقيقة الواقع في غزة.

وشاركت صفحة رئيس الوزراء الإسرائيلي بالعربية مقطع فيديو قالت إنه "دليل قاطع على إطلاق الصواريخ من بين البيوت والتسبب في قتل الفلسطينيين في غزة"، وتبين لـ"سند" أن المقطع قديم، وجرى تداوله عبر يوتيوب في سياق مختلف في شهر أبريل/نيسان الماضي.

ونشر أوفير جندلمان المتحدث باسم مكتب نتنياهو مقطع فيديو آخر على حسابه عبر تويتر، قال إن حماس تحاول خداع الرأي العام حول سقوط قتلى جراء الغارات الإسرائيلية في غزة، واستعان جندلمان بمقطع أظهر تمثيل عدّة أشخاص على أنهم موتى.

وتبين أن المقطع قديم ونُشر في شهر مارس/آذار الماضي عبر حساب أحد مستخدمي "تيك توك" بمدينة الناصرة بالداخل المحتل، وهو لأشخاص معروفين هناك بنشاطاتهم وفعالياتهم الساخرة، وهو ما أثبتته بقية الفيديوهات الأخرى التي نشرها الحساب.

 

المصدر : وكالة سند

حول هذه القصة

اجتمع مجلس الأمن الدولي -اليوم الاثنين- بشكل عاجل لبحث المواجهات في القدس، لكن أعضاءه لم يتفقوا على إصدار إعلان مشترك، إذ اعتبرت الولايات المتحدة أن من “غير المناسب” توجيه رسالة عامة في هذه المرحلة.

10/5/2021

اختار بنيامين نتنياهو التصعيد ضد الفلسطينيين بالقدس والأقصى والحرب على قطاع غزة، لتصدير أزماته الداخلية التي يمكن تلخيصها في محاكمته بتهم فساد، وفشله في تشكيل الحكومة، وسعيه لمنع تشكيل حكومة بديلة.

11/5/2021

نفذت المقاومة الفلسطينية ما وصفتها بأكبر ضربة صاروخية من نوعها ضد أسدود وعسقلان ردا على التصعيد تجاه غزة، فيما يدفع الجيش الإسرائيلي بتعزيزات إضافية إلى تخوم القطاع، كما أعلن حالة الطوارئ في اللد.

12/5/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة