لحظة بلحظة.. ما الذي يجري في تشاد؟

ديبي قتل حين كان يتفقد القوات التي تحارب "المتمردين" في شمال البلاد (الأوروبية)
ديبي قتل حين كان يتفقد القوات التي تحارب "المتمردين" في شمال البلاد (الأوروبية)

أعلن جيش تشاد عبر التلفزيون الرسمي اليوم الثلاثاء مقتل الرئيس إدريس ديبي متأثرا بإصابته في جبهات القتال، وقال إن مجلسا عسكريا قد تشكل لتولي السلطة في البلاد بقيادة ابن ديبي الذي يقود الحرس الرئاسي.

وقال الجيش في بيانه المتلفز إن "رئيس الجمهورية إدريس ديبي إيتنو لفظ أنفاسه الأخيرة مدافعا عن وحدة وسلامة الأراضي في ساحة المعركة".

وأوضح أن ديبي قتل حين كان يتفقد القوات التي تحارب "المتمردين" في شمال البلاد.

وتدور المعارك منذ أيام في منطقة زيكي بإقليم كانم شمالي البلاد بين القوات الحكومية وحركات مسلحة، وقد أسفرت عن مقتل المئات.

الجزيرة نت تقدم لكم التطورات في تشاد لحظة بلحظة:

الاتحاد الأوروبي يدعو إلى انتقال سلمي للسلطة واحترام حقوق الإنسان وتنظيم انتخابات شاملة في تشاد. ويطالب جميع الأطراف بضبط النفس.

أشاد مجلس السيادة في السودان بإسهامات الرئيس التشادي الراحل إدريس ديبي الفعال في خدمة "قضايا القارة الإفريقية".


أكدت دولة قطر دعمها لما يلبي تطلعات الشعب التشادي في الأمن والعيش الكريم ويحفظ استقرار المنطقة


أشاد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بجهود إدريس ديبي في خدمة القضايا الافريقية واصفا إياه بالزعيم الوطني والحكيم.


الخارجية الأميركية: نراقب ما يحصل في تشاد ونتطلع لانتقال سلمي للسلطة وسندعم تحقيق هذا المسعى


البيت الأبيض يقدم "خالص التعازي" لشعب تشاد اليوم الثلاثاء في وفاة الرئيس إدريس ديبي، ويدين "أعمال العنف الأخيرة"، ويعلن تأييده للانتقال السلمي للسلطة وفقا للدستور التشادي.


جبهة الوفاق من أجل التغيير في تشاد تعلن رفض "سياسة الأمر الواقع والخضوع لأي كيان يمارس السلطة بالعنف".

وشددت الجبهة على معارضتها لكل نظام قائم على القمع والديكتاتورية واستغلال الدين. وتعهدت بمحاربة النظام العسكري المستمر منذ 3 عقود.


الإليزيه: فرنسا تشدد على أهمية الانتقال السلمي في تشاد بعد مقتل إدريس ديبي


الولايات المتحدة تطلب من رعاياها في تشاد ضرورة مغادرة البلاد.


المجلس العسكري الانتقالي يعلن الحداد الوطني 14 يوما في البلاد، ويؤكد على احترامه المعاهدات والمواثيق الدولية.


الجيش التشادي يدعو جميع التشاديين في الداخل والخارج إلى الحوار بعد مقتل الرئيس إدريس ديبي.


الجيش التشادي يعلن حل البرلمان والحكومة بعد مقتل الرئيس إدريس ديبي الذي كان يقود بنفسه معارك ضد حركات مسلحة.


الجيش التشادي يعلن عن تشكيل مجلس عسكري انتقالي مدته 18 شهرا لإدارة شؤون البلاد وضمان وحدتها واستقرارها، كما أعلن عن تشكيل حكومة ومؤسسات انتقالية تشرف على تنظيم انتخابات ديمقراطية.


الجيش التشادي يعلن إغلاق جميع منافذ البلاد البرية والبحرية حتى إشعار آخر، كما أعلن عن حظر التجول في كل أنحاء البلاد بين السادسة مساء والخامسة صباحا بالتوقيت المحلي.


الجيش التشادي يقول إن المجلس الانتقالي سيعلن ميثاقا بشأن حل البرلمان والحكومة، كما أعلن عن إنشاء مجلس عسكري انتقالي لمدة 18 شهرا يدير البلاد ويضمن وحدتها واستقرارها.


رئيس المفوضية الأفريقية يدين ما سماها الهجمات العدوانية على النظام الدستوري واستقرار جمهورية تشاد، معربا عن قلقه إزاء الهجمات التي تشنها جماعات مسلحة من خارج البلاد على تشاد.


المتحدث باسم الجيش التشادي الجنرال عازم برماندوا أغونا يقول في بيان تلي عبر الإذاعة الوطنية إنه "تم تشكيل مجلس عسكري بقيادة نجل الرئيس الجنرال محمد إدريس ديبي إيتنو". وأضاف أن "المجلس اجتمع على الفور وأعلن ميثاق انتقال السلطة".


عقب إعلان مقتل الرئيس ديبي أعلن عن انتشار محدود للجيش التشادي في محيط القصر الرئاسي بالعاصمة التشادية نجامينا.


جيش تشاد يعلن عبر التلفزيون الرسمي مقتل الرئيس إدريس ديبي متأثرا بإصابته في جبهات القتال ضد متمردين في شمال البلاد.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

طالب وزير الإعلام التشادي سكان العاصمة بعدم القلق إزاء تبعات الأوضاع الأمنية بمنطقة زيكي شمال غربي البلاد، وقد سقط مئات القتلى والجرحى في اشتباكات بين جنود الجيش التشادي والحركات المسلحة في المنطقة.

قالت السفارة الأميركية في تشاد إن جماعات مسلحة غير حكومية شمالي البلاد تحركت نحو الجنوب ويبدو أنها تتجه نحو العاصمة نجامينا، ودعت دبلوماسييها غير الأساسيين إلى المغادرة تحسبا لأعمال عنف.

18/4/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة