موسكو وواشنطن بالميدان السوري.. وزير الدفاع الروسي يكشف سرا

شويغو: الأميركيون تخلوا عن المطالب غير القابلة للتحقيق وقبلوا بحوار طبيعي وبناء (غيتي إيميجز)
شويغو: الأميركيون تخلوا عن المطالب غير القابلة للتحقيق وقبلوا بحوار طبيعي وبناء (غيتي إيميجز)

تحدث وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو اليوم الأربعاء عن كيفية تعامل قوات بلاده مع الجيش الأميركي على الأراضي السورية، وقدم معلومات لم يفصح عنها الجانبان من قبل.

وقد كشف شويغو أن موسكو وواشنطن تحافظان على اتصالات وثيقة في سوريا على المستويين العملياتي والتكتيكي.

ونقلت الصحافة الروسية عن الوزير قوله "لن أخفي عليكم أنه توجد لدينا اليوم في سوريا، على المستوى العملياتي وعلى المستوى التكتيكي، اتصالات وثيقة للغاية مع الزملاء الأميركيين. قد يكون ذلك سرا، وأنا أكشفه".

وأضاف "تجري الاتصالات عدة مرات يوميا، في إدارة المجال الجوي، وتنفيذ التدابير في الجو لمكافحة الإرهاب".

كما أشار إلى أن الخطوات الأولى للإدارة الأميركية الجديدة، مع وصول الرئيس جو بايدن، تثير الأمل.

وقال "من الواضح الآن أنهم انتقلوا من طرح مطالب ومقترحات، غير قابلة للتحقيق، إلى حوار طبيعي وبناء".

كما أعرب شويغو عن أمله أن يتم في المستقبل اتخاذ الخطوات التي تهم ليس فقط الولايات المتحدة وروسيا، بل والدول الأخرى.

وفي ذات السياق، شدد الوزير الروسي على وجود ضرورة ملحة للتفاوض بين الجانبين بمجالات أخرى، من قبيل المعاهدة حول الصواريخ النووية المتوسطة وقصيرة المدى والتي قال إنها  كانت مقبولة تماما. لكنه اتهم الولايات المتحدة بـ "اختلاق حجج" محددة للانسحاب من هذه الاتفاقية.

المصدر : الألمانية + الصحافة الروسية

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة