بعد منحها لعدد من الكفاءات.. تعرف على شروط منح الجنسية السعودية

العاهل السعودي أصدر قرارا بمنح الجنسية السعودية لعدد من الكفاءات (غيتي)

في إطار رغبتها في استقطاب الكفاءات البشرية، أجرت المملكة العربية السعودية تعديلا قانونيا يفتح الباب لتجنيس الكفاءات الطبية والعلمية والثقافية والرياضية والتقنية بما يسهم في تعزيز عجلة التنمية، ويعود بالنفع على البلاد.

وأصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز قرارا يقضي بمنح الجنسية السعودية لأول قائمة من الكفاءات التي تعيش على أرضي المملكة وتتمتع بكافة الشروط الواجبة للحصول على الجنسية السعودية، فضلا عن تقديمهم خدمات جليلة طوال فترة إقامتهم في البلاد.

وينص التعديل السعودي على قانون الجنسية على ضرورة أن يراعي الاستقطاب أعلى معايير الكفاءة والمهنية في المرشحين لنيل الجنسية، في حين أن استقطاب المميزين والمبدعين سيكون قائما على الترشيح وفق الصالح العام، ولن يتم فتح الباب لتقديم طلبات بهذا الخصوص.

وحدد التعديل الجديد قطاعات مثل الطب والصناعة والطاقة والزراعة والجيولوجيا والفضاء والطيران والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء في التخصصات المطلوب استقطاب كفاءاتها للحصول على الجنسية السعودية باعتبار أن هذه المجالات ستضيف المزيد من الكفاءات إلى البلاد.

القائمة الأولى التي أصدرها العاهل السعودي تضم الدكتور السوري محمد البقاعي، الباحث والمحقق والمترجم، وصاحب حوالي 40 مؤلفا في فنون متعددة، أبرزها الدراسات التاريخية والنقدية والترجمة وضمت القائمة كذلك الدكتور عبد الكريم السمك الحاصل على الدكتوراه في التاريخ الحديث والمعاصر، والذي عاش قرابة نصف قرن من حياته في المملكة.

وفي القائمة أيضا المخرج المسرحي العراقي سمعان العاني، فيما ضمت القائمة مختار عالم، وهو خطاط كسوة الكعبة المشرفة وشيخ خطاطي مكة، يعمل الآن خطاطا بمصنع كسوة الكعبة، شارك بأعماله في المعارض الدولية والملتقيات العالمية.

قانون الجنسية

وأجريت على نظام الجنسية السعودية تعديلات تنص أهمها على أن يكون المرشح لها ممن ولدوا داخل المملكة أو خارجها لأب سعودي، أو لأم سعودية وأب مجهول الجنسية أو لا جنسية له.

وتوضح المادة رقم 8 أنه يعتبر أجنبيا من ولد في المملكة عن أبوين أجنبيين أو من أب أجنبي وأم سعودية، ومن ولد في الخارج لأب أجنبي معروف الجنسية وأم سعودية، ومع ذلك يكون لهذا المولود عند بلوغه سن الرشد الحق في اختيار الجنسية العربية السعودية إذا توفرت فيه الشروط الآتية:

– أن تكون له صفة الإقامة الدائمة في المملكة العربية السعودية عند بلوغه سن الرشد.

– أن يكون حسن السيرة والسلوك ولم يسبق الحكم عليه بحكم جنائي أو بعقوبة السجن لجريمة أخلاقية لمدة تزيد على 6 شهور.

– أن يكون ملما باللغة العربية.

– أن يقدم خلال سنة بعد بلوغه سن الرشد طلبا بمنحه الجنسية العربية السعودية.

وتقول المادة رقم 9 إنه يجوز منح الجنسية العربية السعودية للأجنبي الذي تتوفر فيه الشروط الآتية:

– أن يكون عند تقديم الطلب قد بلغ سن الرشد.

– أن يكون غير معتوه أو مجنون.

– أن يكون حين تقديم الطلب قد اكتسب صفة الإقامة الدائمة العادية في المملكة بمقتضى أحكام نظامها الخاص لمدة لا تقل عن 5 سنوات متواليات.

– وأن يكون حسن السيرة والسلوك. وألا يكون قد صدر عليه حكم قضائي بالسجن لجريمة أخلاقية لمدة تزيد على 6 شهور.

ويرفق طالب التجنس بطلبه تصريح الإقامة الدائمة وجواز سفره القانوني أو أية وثيقة تعتبرها السلطات المختصة قائمة مقام الجواز القانوني، وكل وثيقة تتعلق بالجنسية التي ينسلخ منها، وبكل ورقة تؤيد ما هو مطالب بإثباته بمقتضى أحكام هذا النظام.

أما المادة رقم 14، فتقول إنه يترتب على اكتساب الأجنبي الجنسية السعودية أن تصبح زوجته سعودية ما لم تقرر خلال سنة من دخول زوجها في الجنسية السعودية أنها ترغب في الاحتفاظ بجنسيتها الأصلية.

أما الأولاد الذين لم يبلغوا سن الرشد فإن كانت إقامتهم بالسعودية فيعتبرون سعوديين، على أن لهم حق اختيار جنسية والدهم الأصلية خلال سنة من تاريخ بلوغهم سن الرشد.

أما إذا كانت إقامتهم خارج المملكة، فيعتبرون أجانب ولهم حق اختيار جنسية والدهم السعودية خلال سنة من تاريخ بلوغهم سن الرشد.

وبحسب المادة رقم 16، تكسب المرأة الأجنبية بالزواج جنسية زوجها السعودي.

وبحسب المادة 29؛ فإنه لا يحق لغير ملك السعودية منح الجنسية لمن لا تتوفر لديه الشروط المنصوص عليها في المادة 9.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال محافظ البنك المركزي السعودي فهد المبارك إن بلاده تسعى إلى تأسيس بنك مركزي رقمي منخفض التكاليف يحاكي العمليات الرقمية، على أن تكون له سيولة مالية حقيقية محتفظ بها.

Published On 27/10/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة