الأمم المتحدة: 24 مليون يمني بحاجة للمساعدة أو الحماية

الأمم المتحدة: 24 مليون يمني بحاجة للمساعدة أو الحماية

مساعدات قدمها الصليب الأحمر لنازحين في مديرية باجل بمحافظة الحديدة (رويترز)
مساعدات قدمها الصليب الأحمر لنازحين في مديرية باجل بمحافظة الحديدة (رويترز)

قال مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية إن الأزمة الإنسانية في اليمن باتت الأسوأ في العالم، مؤكدا أنها تزداد سوءا حيث يهدد الجوع والأمراض أرواح ملايين اليمنيين.

وأصدر المكتب الأممي تقريرا سلط الضوء على آخر الأرقام المتعلقة بالأوضاع الإنسانية وتدهورها في اليمن بعد أربع سنوات من الحرب.

وجاء فيه أن 80% من الشعب اليمني، أي حوالي 24 مليون شخص، بحاجة إلى المساعدة أو الحماية، منهم 14.3 مليونا بحاجة ماسة إلى المساعدات.

وأضاف التقرير أن الاحتياجات الإنسانية ارتفعت بنسبة 27% عن العام الماضي. وكان مسؤول أممي أكد أواخر العام الماضي أن نحو 70% من سكان اليمن يعانون الجوع.

وحذرت الأمم المتحدة قبل ذلك من أن نحو 8 ملايين يمني باتوا عرضة للمجاعة في ظل صعوبة العراقيل التي تعترض وصول الغذاء، خاصة في ظل العمليات العسكرية في مدينة الحديدة (غربي اليمن) التي يعد ميناؤها الرئيسي منفذا لدخول الغذاء والدواء لملايين الأشخاص بمحافظات يمنية عدية بما فيها العاصمة صنعاء.

المصدر : الجزيرة