بعد زوجته.. إعادة اعتقال الصحفي المصري حسن القباني

غياب متواصل لدور النقابة رغم تزايد اعتقال الصحفيين في مصر (مواقع التواصل)
غياب متواصل لدور النقابة رغم تزايد اعتقال الصحفيين في مصر (مواقع التواصل)

محمد سيف الدين-القاهرة

ألقت قوات الأمن المصرية القبض على الصحفي حسن القبانى أمس الأربعاء أثناء حضوره جلسة تجديد التدابير الاحترازية، وفق ما أعلنته التنسيقية المصرية للحقوق والحريات (مجتمع مدني).

ورغم مرور يوم لم تتوفر معلومات عن مكان احتجاز القباني، الذي سبق أن اعتقل في يناير/كانون الثاني 2015، قبل إخلاء سبيله بتدابير احترازية في نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

ويأتي اعتقال القباني بعد ثلاثة أشهر من اعتقال زوجته الصحفية آية علاء، التي تواجه اتهامات بنشر أخبار كاذبة على خلفية دفاعها عن زوجها خلال فترة اعتقاله.

ويقبع بالسجون المصرية حاليا نحو 29 صحفيا، وفق إحصاء أعدته الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان (مجتمع مدني).

يأتي هذا في ظل أنباء يتداولها نشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي حول حملة اعتقالات موسعة وإعادة اعتقال المعتقلين السابقين، وذلك تحسبا لمظاهرات الغد التي دعا إليها محمد علي، الذي عمل سنوات مقاولا مع الجيش، قبل أن يخرج مؤخرا بسلسلة فيديوهات تكشف وقائع فساد للرئيس عبد الفتاح السيسي وزوجته وعدد من قادة الجيش، وتطالبه بالتنحي عن السلطة وتدعو للتظاهر ضده.

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

تقدم الصحفي السجين حسن القباني -عبر توكيل رسمي- بأوراق ترشحه لعضوية مجلس نقابة الصحفيين المصريين التي تغلق باب الترشح اليوم، مكررا تجارب سابقة لسجناء ترشحوا ونافسوا بقوة بل نجح أحدهم.

15/2/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة