مؤتمر القمة العالمي للابتكار بالرعاية الصحية ينطلق الثلاثاء بالدوحة

يعقد مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية "ويش" في العاصمة القطرية الدوحة في 13-14 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، بحضور ما يقرب من 2000 من خبراء الرعاية الصحية والمبتكرين ورجال الأعمال وواضعي السياسات والوزراء من أكثر من 100 دولة.

وقال بيان على موقع المؤتمر إن الحضور يجتمعون كمجتمع واحد للتعاون من أجل تحقيق هدف واحد: عالم أكثر صحة.

وأضاف أن طبعة هذا العام "المستوحاة من قوة الشراكة كمجموعة واحدة تعكس رؤيتنا لبناء عالم أكثر صحة من خلال التعاون العالمي".

ويشتمل برنامج ويش 2018 –وهو مبادرة مؤسسة قطر- على تسعة محاور بحثية تستند إلى الأبحاث القائمة على الأدلة، لتسليط الضوء على تحديات الرعاية الصحية الأكثر إلحاحا في العالم، والسعي لمعالجتها.

وتتضمن هذه المحاور: القلق والاكتئاب، وعلم البيانات والذكاء الاصطناعي، والتصميم في مجال الصحة، وصحة العين، والرعاية الصحية في ظروف النزاع، والأخلاق الإسلامية والرعاية التلطيفية، والتمريض والتغطية الصحية الشاملة، ودور القطاع الخاص في الرعاية الصحية، والتهاب الكبد الفيروسي.

كما ستوفر مبادرة "المبتكرين الشباب" الفرصة لقادة الرعاية الصحية الطموحين لتقديم أبرز ابتكاراتهم في مجال الرعاية الصحية.

ويشارك في مؤتمر "ويش" السباح الأميركي العالمي مايكل فيلبس متحدثا رئيسيا، وهو واحد من أنجح الرياضيين عالميا، إذ يحمل 28 ميدالية أولمبية منها 23 ذهبية استحقها على مدار مسيرته المتألقة.

وفي عام 2008 أطلقت "مؤسسة مايكل فيلبس" التي تركز على الحفاظ على سلامة المياه، وتعزيز أنماط الحياة الصحية والسعي إلى تحقيق الأحلام.

ورغم كل نجاحاته فقد عانى فيلبس كثيرا بعيدا عن الأضواء من القلق والاكتئاب، وهما من المواضيع التي ستناقشها قمة "ويش 2018"، وسيكون محط تركيز واحد من التقارير التي ستقدم في القمة.

فبعد مروره بتحديات نفسية صعبة عانى فيها من القلق والاكتئاب في أعقاب فوزه في عام 2012، سعى فيلبس للحصول على مساعدة من اختصاصيين في الصحة النفسية، الأمر الذي كان له الفضل في إنقاذ حياته.

وبعد فوزه بخمس ميداليات ذهبية في عام 2016 وإعلانه اعتزال السباحة التنافسية، أصبح فيلبس من أشد المدافعين عن مواجهة الوصم المتعلق بالصحة النفسية وتشجيع الآخرين على السعي لتلقي العون من الاختصاصيين ومساعدتهم على مجابهة التحديات المتعلقة بصحتهم النفسية.

المصدر : مواقع إلكترونية