لا تستطيع الوصول إلى القدس؟.. التقط صورة معها

فادي العصا-بيت لحم

في زحام المركبات على الشارع العام ببلدة العبيدية شرق بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة، تمر من مقطع مزروع بأشجار الصنوبر على جانبيه، قبل أن تلتفت إلى الجهة الشمالية، لتصبح مطلا على البلدة القديمة من مدينة القدس.

عليك أن تمعن النظر جيدا حين تقف في الأرض التابعة لدير "ابن عبيد" أو دير "القديس ثيودوسيوس" حتى ترى لمعان قبة الصخرة الذهبية في قلب المسجد الأقصى المبارك.

يقصد المكان المواطنون الفلسطينيون من الضفة الغربية العابرون للشارع، الذي أصبح اليوم بعد إغلاق مدينة القدس أمام حركتهم، الرابط الوحيد بين جنوب الضفة وشمالها.

حنين للقدس
التقينا عمر رومانين من مدينة أريحا -القريبة من الحدود الأردنية الفلسطينية- الذي اختار المكان لانتظار أصدقائه الذاهبين إلى مدينة الخليل. يقول للجزيرة نت إنه يزور المكان بين الفينة والأخرى يفرغ حنينه لمدينة القدس والبلدة القديمة.

 عمر رومانين من أريحا تحدث عن شوقه وحنينه للقدس (الجزيرة)

رومانين الطالب في جامعة القدس والذي يدرس علم الآثار يعرف تماما أن المنطقة لها أبعاد نفسية كثيرة للفلسطينيين المحرومين من دخول القدس.

من خلال تنقله تعرف عمر على المنطقة وأصبح يزورها بين الفينة والأخرى، ليمكث دقائق ينظر إلى القدس وبلدتها القديمة التي يرى أن النظر إليهما يمتع العين.

حال عمر ينسحب على كثير من الفلسطينيين الذين يعتبرون المنطقة -رغم عدم وجود خدمات فيها سوى بعض الأشجار- محركا لمشاعرهم.

فرحة رؤية القبة
يقول محمد ربايعة -وهو صاحب كشك لبيع المشروبات الساخنة- إن كثيرا من المواطنين يوقفون مركباتهم لدقائق، وأحيانا لساعات ويستريحون أسفل الأشجار، وهم ينظرون إلى القدس بحنين وألم لعدم قدرتهم على الوصول إلى القدس.

يضع محمد بعض الأخشاب داخل أسطوانة لإبقاء النار مشتعلة قرب قارورة قهوة، ويشاهد كثيرا من الناس يأتون بأطفالهم ويشرحون لهم عن مدينة القدس وأهميتها، ويشيرون إلى حدود بلدتها القديمة من شقها الشرقي الظاهر للواقف في هذه النقطة.

ترى الفرح في عيون الأطفال عندما يشاهدون لمعان قبة الصخرة وسط المباني الممتدة من بعيد.

صورتك مع القدس
لفت وقوف الفلسطينيين في المنطقة، الناشطين في البلدة الذين نظموا مبادرة قرب المنطقة، ورفعوا لافتات كتب عليها (خُذْ لك صورة مع القدس).

تفاعَل المواطنون معهم، وترجلوا من مركباتهم وبدؤوا بالفعل بالتقاط الصور من المكان، وتقديم الشرح لمن حولهم حول المنطقة وأهمية رؤية القدس منها.

منطقة من بلدة العببيدية تطل على البلدة القديمة من القدس المحتلة (الجزيرة)

يقول براء العصا -أحد الناشطين من البلدة- للجزيرة نت إنهم نفذوا نشاطا عبر صفحة خاصة بالبلدة على الفيسبوك، وقاموا بتعميمها ليجدوا تفاعلا جيدا مع الزوار وعابري للطريق، حتى أن مصورين هواة، قدموا إلى المكان وقاموا بتصوير الزائرين.

كان الهدف من النشاط -حسب العصا- التعريف بأن بلدة العبيدية هي البوابة الجنوبية الشرقية لمدينة القدس المحتلة، وأن معظم المناطق فيها تظهر مدينة القدس وبلدتها القديمة، وهي من المناطق القليلة في فلسطين التي يمكن مشاهدة هذا المنظر منها.

كل الفلسطينيين يحلمون بالوصول إلى مدينة القدس وزيارتها ولكن في العبيدية يستطيعون على الأقل رؤيتها وإبقاء قلوبهم معلقة بها، ويكملون طريقهم متنقلين في الضفة الغربية المحتلة المحاصرة بالجدر والأسلاك الشائكة والحواجز.

المصدر : الجزيرة