طبيب قلب سابق لإريكسن يوضح حالته والاتحاد الدولي للمحترفين يحذر من إرهاق اللاعبين

إريكسن بعدما استفاق من غيبوبته إثر نجاح عملية إنعاش قلبه (رويترز)
إريكسن بعدما استفاق من غيبوبته إثر نجاح عملية إنعاش قلبه (رويترز)

أوضح طبيب قلب سبق له العمل مع النجم الدانماركي كريستيان إريكسن، الذي نقل إلى المستشفى بعدما سقط مغشيا عليه خلال مواجهة فنلندا في بطولة أوروبا 2020 لكرة القدم أمس السبت، أن لاعب الوسط لم يكن يملك أي سجل لمشكلات تتعلق بالقلب خلال وجوده في توتنهام.

وسقط إريكسن (29 عاما) أرضا في الدقيقة 42 وهو يركض بالقرب من الخط الجانبي للملعب بعد رمية جانبية لمصلحة الدانمارك، وخضع لإنعاش قلبي رئوي في أرض الملعب، وقال مسؤولون في وقت لاحق إن اللاعب استعاد وعيه وفي حالة مستقرة.

وقال طبيب القلب الشهير سانجاي شارما إن نتائج إريكسن كانت طبيعية منذ 2013 لكن مشهد سقوط صانع لعب إنتر ميلان أثار بعض المخاوف من إخفاق الأطباء في اكتشاف شيء ما.

ونقلت صحيفة ذا ميل عن شارما قوله يوم الأحد "لقد كنت أقول يا إلهي.. هل هناك أي شيء لم ندركه؟ ولكني تابعت كل النتائج السابقة وتبدو كلها رائعة".

وأضاف "منذ يوم التعاقد معه، كانت مهمتي إجراء اختبارات له كل عام، لذا فإن نتائج الفحوص حتى 2019 كانت طبيعية تماما ودون أي مشكلة تتعلق بالقلب. أستطيع أن أشهد على ذلك لأني أجريت الفحوص".

تحذير من إرهاق اللاعبين

ومن ناحية أخرى كان قد حذّر الاتحاد الدولي للاعبين المحترفين من عدم وضع صحة اللاعبين في الاعتبار عند تنظيم جدول البطولات، قبل ساعات من سقوط إريكسن مغشيا عليه أمام فنلندا.

ولم يتضح على الفور سبب سقوط إريكسن وهل هو مرتبط بالإرهاق أم لا. ونُقل اللاعب الدانماركي إلى المستشفى حيث استقرت حالته.

وأُجّلت بطولة أوروبا من العام الماضي بسبب جائحة فيروس كورونا التي أدّت إلى تأخير بداية موسم 2020-2021 وأجبرت البطولات الأوروبية على تكثيف جدول المنافسات لإنهاء الموسم في الوقت المناسب من أجل البطولة القارية.

وقال الأمين العام لاتحاد المحترفين، يوناس بار-هوفمان، في خطاب مفتوح "على مدار آخر 4 أعوام… أبلغنا اللاعبون حول العالم عن مدى عدم مراعاة جدول البطولات أو حتى التفكير في احتياجاتهم. الظروف في المباريات وتلك المتعلقة بها ترهقك ذهنيا وبدنيا".

وشدد بار-هوفمان على أنه حان وقت التغيير وطالب اللاعبين بالتعبير عن آرائهم عبر روابط اللاعبين.

وأضاف "في الشهور المقبلة سنتناقش بالنيابة عنكم مع الاتحاد الدولي (فيفا) والرعاة من أجل سماع أصواتكم بشأن جدول بطولات أكثر عدالة ومنطقية، بالإضافة إلى ظروف أكثر إنصافا، وضمانات وحماية أكبر داخل الملاعب وخارجها".

وتابع الأمين العام مشيرا إلى عدم الأخذ برأي اللاعبين عند اتخاذ القرارات "في نظرنا فصوت كل لاعب هو أهم شيء في هذا النقاش".

وانتقد العديد من مدرّبي الأندية الكبيرة الجدول المضغوط للمباريات هذا الموسم.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي حذر أولي جونار سولشار مدرب مانشستر يونايتد من زيادة حالات الإصابة في الدوري الإنجليزي الممتاز بسبب "الإرهاق البدني أو الذهني".

 

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة