بالفيديو- على طريقة المصارعة الحرة.. لاعب يسقط الحكم أرضا ويفلت من العقاب

قانون كرة القدم يحفظ للحكم هيبته أمام أي اعتداء عليه (غيتي)
قانون كرة القدم يحفظ للحكم هيبته أمام أي اعتداء عليه (غيتي)

تعرض حكم مباراة فريقي كيلنتان وبيراك في الدوري الماليزي لكرة القدم أمس السبت إلى موقف محرج بعدما دفعه مهاجم الفريق الأول، لوقوفه أمامه داخل منطقة جزاء المنافس، مما تسبب في إعاقته من الوصول إلى الكرة وتسديدها نحو المرمى.

وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع الفيديو لحظة دفع المهاجم للحكم الذي سقط أرضا ليوقف اللعبة، مشيرا إلى خطأ ضد مهاجم كيلنتان، واحتسب ركلة حرة غير مباشرة للفريق الضيف.

وكانت النتيجة تشير إلى التعادل السلبي بين الفريقين في الدقيقة الـ40 من عمر الشوط الأول، وهجمة لصالح فريق كيلنتان، إلا أن الحكم كان بين اللاعبين داخل منطقة الجزاء، مما تسبب في إعاقة مهاجم أصحاب الأرض من الوصول إلى الكرة ليدفعه اللاعب.

ورغم وضوح تعمد اللاعب دفع الحكم فإن الأخير اكتفى باحتساب ضربة حرة غير مباشرة لفريق بيراك، ولم يوجه أي إنذار للمهاجم الذي دفعه وأسقطه أرضا.

وإذا كان قرار الحكم الفني باحتساب ركلة حرة غير مباشرة صحيحا فإن تغاضيه عن اتخاذ قرار إداري ضد اللاعب كان -رغم خطئه في التمركز- تفريطا في كرامته كقاض للملاعب، حيث كان يجب أن يطرد اللاعب للسلوك المشين، وهو أحد أسباب الطرد في المادة الـ12 من قانون الكرة (الأخطاء وسوء السلوك).

وقد وضح تعمد المهاجم دفع الحكم بقوة بكلتا يديه بشكل مهين ليصطدم بالمنافس ويسقط أرضا، ولم يحاول المهاجم حتى تخطيه لمنافسة المدافع على الكرة، كما لم يبد أي ندم أو اعتذار حتى بعد فعلته المشينة، وكأن خطأ الحكم في التمركز يتيح له الاعتداء عليه، وهو ما يؤكد ضرورة توقيع العقوبة الأشد عليه باعتباره ارتكب سلوكا مشينا.

ويبدو أن الحكم شعر بالخطأ في التمركز حيث يجب ألا يكون بأي حال في طريق الكرة أو اللعب النشيط، وفي هذه الحالة بالذات كان مكانه النموذجي خارج منطقة الجزاء حتى لا يقع في مثل هذا المأزق.

وانتقد مغردون وجود الحكم داخل منطقة الجزاء بهذه الطريقة، وقال أحدهم "كان يتوجب عليه (الحكم) البقاء خارج الصندوق".

وسخر آخرون من اللقطة، معتبرين أنها شيء مضحك في عالم كرة القدم، وقال أحد النشطاء ساخرا من الحكم "أظن أنه كان لاعب كرة قدم سابقا".

  • حكم دولي سابق

 

 

المصدر : الجزيرة + وكالة سند

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة