بلومبيرغ: إدارة بايدن أنهت مراجعة استخباراتية بشأن تدخل روسيا في الانتخابات الأميركية

بايدن (يسار) توعد بوتين بدفع الثمن إذا ثبت تدخل موسكو في الانتخابات الأميركية الماضية (الأوروبية)
بايدن (يسار) توعد بوتين بدفع الثمن إذا ثبت تدخل موسكو في الانتخابات الأميركية الماضية (الأوروبية)

قالت وكالة بلومبيرغ إن إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن أنهت مراجعة استخباراتية بشأن قضايا متعلقة بروسيا، كالتدخل في الانتخابات الأميركية والقرصنة.

وأضافت الوكالة أن المراجعة الأميركية تمهد الطريق لاتخاذ خطوات قد تشمل عقوبات أو طرد ضباط استخبارات روس.

وفي مقابلة بثتها شبكة "إيه بي سي" (ABC) الشهر الماضي، توعد بايدن روسيا بدفع الثمن إذا ثبت تدخلها في الانتخابات الأميركية الماضية.

وقال بايدن إن على الرئيس الروسي (فلاديمير بوتين) أن يستعد لدفع الثمن إذا ثبت تدخله في تلك الانتخابات.

وجاء وعيد بايدن عقب صدور تقرير للمخابرات الأميركية أيد اتهامات سابقة بأن الرئيس الروسي وراء تدخل روسيا في الانتخابات الأميركية، وهو ما نفته موسكو مرارا.

وجاء في التقرير أن التدخل الروسي في الانتخابات الأميركية الأخيرة كان يستهدف بايدن، الذي فاز في نهاية المطاف على منافسه الجمهوري دونالد ترامب.

المصدر : بلومبيرغ

حول هذه القصة

انضم وزير العدل الأميركي وليام بار إلى وزير الخارجية مايك بومبيو في تحميل روسيا مسؤولية عملية القرصنة التي طالت الولايات المتحدة مؤخرا، بينما تحدّث سيناتور ديمقراطي عن تعرض وزارة الخزانة لاختراق خطير.

22/12/2020

اندلعت مواجهة دبلوماسية بين الولايات المتحدة وروسيا عقب تصريحات حادة للرئيس الأميركي تجاه نظيره الروسي تتعلق بتدخل موسكو المفترض بالانتخابات الأميركية، بالإضافة إلى عقوبات أميركية جديدة على روسيا.

17/3/2021

أدلى المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس اليوم الخميس بتصريحات تناولت روسيا وكوريا الشمالية والسعودية وأفغانستان والملف النووي الإيراني والصراع العربي الإسرائيلي والحرب اليمنية والأزمة في سوريا.

1/4/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة