الأول من نوعه منذ عام 2017.. سفينة أميركية تطلق أعيرة تحذيرية بعد اقتراب زوارق إيرانية منها في الخليج

الحادث يعد الثاني بين البحرية الأميركية وسفن إيرانية منذ بداية العام وهي المرة الأولى منذ عام 2017 التي تطلق فيها البحرية الأميركية طلقات تحذيرية

Four Iranian Islamic Revolutionary Guard Corps Navy (IRGCN) vessels, some of several to maneuver in what the U.S. Navy says are
زوارق إيرانية خلال اقترابها من سفينة حربية أميركية تبحر في مياه الخليج بوقت سابق (رويترز)

قال الجيش الأميركي، إن سفينة للبحرية الأميركية أطلقت أعيرة تحذيرية بعد أن اقتربت منها ومن زورق دورية أميركي 3 زوارق للبحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني.

وأضاف الجيش في بيان أمس الثلاثاء "أصدرت الطواقم الأميركية تحذيرات عديدة عبر أجهزة اللاسلكي ومكبرات صوت، لكن زوارق البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني واصلت مناوراتها القريبة".

وقال البيان "عندها أطلق طاقم (سفينة الدورية الأميركية) "فاير بولت" طلقات تحذيرية، وابتعدت زوارق البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني عن السفينتين الأميركيتين إلى مسافة آمنة".

ووقع الحادث حوالي الساعة الثامنة من مساء الاثنين بالتوقيت المحلي للولايات المتحدة عندما اقتربت 3 زوارق سريعة تعود لوحدة خفر السواحل التابعة للحرس الثوري لمسافة أقل من 70 مترا من السفينة الدورية يو إس إس فاير بولت التابعة للبحرية الأميركية ومن السفينة بارانوف التابعة لخفر السواحل الأميركي، وفق ما قالت ريبيكا ريباريتش المتحدثة باسم الأسطول الخامس في بيان صادر عنها.

وأشارت إلى أن الطواقم الأميركية وجهت إنذارات شفهية عدة للطواقم الإيرانية عبر أجهزة اللاسلكي ومكبرات الصوت "لكنّ الزوارق الإيرانية واصلت مناوراتها". وتابعت "من ثم أطلق طاقم فاير بولت طلقات تحذيرية عدة وابتعدت زوارق الحرس الثوري".

وبحسب البحرية الأميركية فإن السفينتين الأميركيتين كانتا تسيّران "دوريات روتينية في المياه الدولية".

وهذا ثاني حادث بين البحرية الأميركية وسفن إيرانية منذ بداية العام. وهي المرة الأولى منذ عام 2017 التي تطلق فيها البحرية الأميركية طلقات تحذيرية.

ووقعت أحداث مماثلة عدة في مياه الخليج قرب مضيق هرمز الإستراتيجي في الأعوام الماضية كادت تؤدي إلى مواجهات بين الطرفين.

يُذكر أن إيران والقوى الدولية التي لا تزال منضوية في "خطة العمل الشاملة المشتركة" المبرمة عام 2015، تجري مباحثات منذ مطلع أبريل/نيسان بهدف عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق الذي انسحبت منه أحاديا عام 2018 ورفع العقوبات التي أعادت فرضها على طهران، في مقابل عودة الجمهورية الاسلامية إلى احترام كامل التزاماتها النووية بعد تراجعها عن كثير منها ردا على الانسحاب الأميركي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

An Iranian Islamic Revolutionary Guard Corps Navy (IRGCN) vessel, one of several to maneuver in what the U.S. Navy says are

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن 3 زوارق حربية تابعة للحرس الثوري الإيراني تحرشت بسفينتين تابعتين لخفر السواحل الأميركية في الخليج، وأضافت أن الحادث وقع في الثاني من أبريل/نيسان الحالي.

Published On 27/4/2021

اتهم الجيش الأميركي إيران بتهديد الأمن والتجارة العالميين. وفي حين حذرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية من توجيه ضربة لإيران، أدلى وزير دفاع بريطانيا بتصريح حول التوتر بين واشنطن وطهران.

Published On 20/11/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة