غريفيث لمجلس الأمن: 90% من السوريين يعيشون تحت خط الفقر

طفلان في مخيم للنازحين شرق إدلب شمالي غرب سوريا (رويترز-أرشيف)

قدر وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارتن غريفيث أعداد السوريين الذين يعيشون تحت خط الفقر بأكثر من 90% من إجمالي عدد سكان البلاد، وأشار إلى أن كثيرا منهم يضطر إلى اتخاذ خيارات صعبة للغاية لتغطية نفقاتهم.

ودعا غريفيث -خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي أمس الأربعاء حول مستجدات الأزمة السورية- المجتمع الدولي إلى تقديم مساعدات عاجلة "منقذة للحياة" وإيصالها بشكل فعال وشفاف إلى ملايين الأشخاص المحتاجين في شمال غربي سوريا، حتى يتمكنوا من إعالة أنفسهم بكرامة.

وقال المسؤول الأممي إنه علاوة على الفقر المتزايد وأزمة المياه وتدهور الأمن الغذائي، يواجه السكان في سوريا أيضا عودة ظهور حالات الإصابة بفيروس كورونا وهي آخذة في الارتفاع.

وأضاف غريفيث أن السوريين على وشك مواجهة شتاء قارس آخر، مشيرا إلى أن هطول الأمطار والبرد والشتاء سيؤدي إلى تفاقم المصاعب والمخاطر.

وأشار في هذا السياق إلى وجود نحو مليوني شخص -معظمهم من النساء والأطفال- يعيشون في مخيمات هشة، أو في الوديان التي تغمرها المياه، أو على سفوح التلال الصخرية المعرضة للعوامل الجوية.

وفي مارس/آذار 2011، اندلعت في سوريا احتجاجات شعبية طالبت برحيل النظام وبتداول سلمي للسلطة، لكن رئيس النظام، بشار الأسد، أقدم على قمعها عسكريا، مما دفع البلاد إلى حرب مدمرة.

وكان عدد سكان سوريا قبل عام 2011 نحو 23 مليون نسمة، ونتيجةً لظروف الحرب، تم نزوح وتهجير نحو 9 ملايين شخص، بحسب أرقام منظمات حقوقية.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

مع اقتراب الشتاء، بدأ السوريون بحثهم الدؤوب عن وسائل التدفئة في ظل زيادة ساعات التقنين الكهربائي، والانخفاض الحاد بالمخصصات الحكومية من المحروقات، واحتكار الحطب من قبل التجار، وغيرها من المنغصات.

Published On 27/10/2021

فاقم استمرار تهاوي قيمة الليرة التركية الأوضاع المعيشية لآلاف السوريين في مناطق سيطرة المعارضة بعد أن أصبحت العملة الرئيسة المتداولة بين السكان في المعاملات التجارية إلى جانب الدولار الأميركي.

Published On 23/10/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة