أوروبيون وآسيويون وعرب.. ضحايا ومصابون أجانب بانفجار بيروت

الانفجار أدى إلى سقوط أكثر من 5 آلاف جريح (رويترز)
الانفجار أدى إلى سقوط أكثر من 5 آلاف جريح (رويترز)

أعلنت منظمات ودول مقتل وإصابة عدد من مواطنيها وموظفي بعثاتها الدبلوماسية في بيروت جراء الانفجار الدامي الذي وقع في المرفأ البحري للعاصمة اللبنانية.

وقالت النيابة العامة في العاصمة الفرنسية باريس إن إحصاء أوليا سمح بتحديد هويات 21 شخصا فرنسي الجنسية أصيبوا في الانفجار.

كما أعلن عن إصابة زوجة السفير الهولندي في لبنان بجروح خطيرة ونقلت إلى المستشفى مباشرة، وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الهولندية إن الانفجار ألحق أضرارا كبيرة بالمبنى وتسبب أيضا في إصابة أربعة آخرين.

وذكرت أيضا السفارة الروسية في بيروت عبر بيان أن مبنى السفارة تعرض لأضرار، وأصيبت موظفة بجروح طفيفة إثر تشظي زجاج نوافذ حطمها الانفجار.

كما أفادت سفارة كازاخستان في بيان بإصابة السفير بجروح (لم تذكر مدى خطورتها)، وتضررت أجزاء من مبنى السفارة جراء الانفجار.

الأمم المتحدة

في سياق متصل، أعلن فرحان حق نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة في تصريحات متلفزة، إصابة 48 من موظفي الأمم المتحدة و27 من أفراد أسرهم و3 من زوارهم نتيجة انفجار بيروت، دون ذكر تفاصيل أخرى بشأن جنسيات الضحايا.

بدورها، أعلنت قوات حفظ السلام الأممية في لبنان (يونيفيل) إصابة بعض أفرادها (لم تذكر عددا) جراء الانفجار.

وقالت يونيفيل في بيان إنه نتيجة للانفجار الهائل الذي هز العاصمة اللبنانية، تضررت إحدى السفن التابعة لفرقة العمل البحرية التي رست بالميناء، مما أدى إلى إصابة بعض أفرادها بجروح، حالة بعضهم خطرة.

عربيا وآسيويا

من جهتها، قالت السفارة المصرية في بيروت في بيان عبر صفحتها على فيسبوك، إن أحد مواطنيها يدعى إبراهيم عبد المحسن القفاص قُتل في الانفجار.

وأشارت السفارة إلى أن مواطنين مصريين أبلغوها باختفاء زميلهم المصري رشدي رشدي أحمد الجمل، موضحة أنه كان موجودًا قرب موقع الانفجار.

من جانبها، أفادت السفارة المغربية في بيروت بأن مواطنة مغربية (لم تذكر اسمها) تعمل في منظمة تابعة للأمم المتحدة بالعاصمة اللبنانية أصيبت بكسور على مستوى القدم جراء الانفجار.

وأوضحت السفارة في بيان نشرته وكالة الأنباء المغربية الرسمية، أن المواطنة المصابة تتلقى العلاج بإحدى المؤسسات الصحية اللبنانية.

وأكد الجيش في بنغلاديش إصابة 21 جندي بحرية بنغاليا على الأقل من أفراد القوات متعددة الجنسيات في لبنان على خلفية الانفجار، موضحا أن أحد المصابين يرقد في حالة خطيرة ويتلقى العلاج حاليًا في لبنان.

كما أصيب مواطن إندونيسي بجروح طفيفة إثر الانفجار وهو في حالة مستقرة، بحسب ما أعلنته سفارة إندونيسيا في لبنان اليوم.

وتسبب الانفجار في سقوط نحو 135 قتيلا وأكثر من 5 آلاف جريح، بحسب آخر حصيلة ضحايا، بجانب أضرار مادية هائلة في أحياء عديدة بالعاصمة وضواحيها.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة