ضغط مستمر على جونسون لإقالة كبير مساعديه لخرقه قواعد العزل

دومينيك كامينغز كبير مستشاري رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في حديث مع الصحافة قرب بيته بلندن
دومينيك كامينغز كبير مستشاري رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في حديث مع الصحافة قرب بيته بلندن

تعرّض رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم الأحد لضغوط متزايدة لإقالة كبير مساعديه دومينيك كامينغز، الذي يواجه للمرة الثانية اتهامات بخرق قواعد الإغلاق المفروضة لمكافحة وباء كورونا.

وعارضت الحكومة البريطانية حتى الآن الدعوات لإقالة كامينغز الذي يتهم بأنه انتهك قواعد العزل بسفره من منطقة إلى أخرى داخل البلاد مع زوجته التي كانت تعاني من أعراض المرض، لكن دعوات تنحّيه صدرت اليوم الأحد حتى من نواب حزبه.

وشوهد كامينغز مع ابنه الصغير قرب منزل والديه في دورهام شمالي شرقي إنجلترا، على بعد أكثر من 400 كلم من منزله في لندن يوم 31  مارس/آذار الماضي، وذلك بعد يوم من إعلانه أنه هو نفسه يعاني من أعراض فيروس كورونا.

وأفادت صحيفتا "ذي أبزرفر" و"صنداري ميرور" بأن كامينغز انتهك القواعد مرة أخرى، وشوهد في دورهام مرة ثانية يوم 19 أبريل/نيسان الماضي، بعد أيام من عودته للعمل في لندن عقب رحلته الأولى، وذلك نقلا عن شهود لم تكشف هوياتهم.

مواطن بريطاني يحتج على ما يعتبره عدم التزام كامينغز بالقانون (غيتي)

حملات ضد كامينغز

وينفي كامينغز بشدة تلك الادعاءات، في حين أعلنت الحكومة البريطانية في وقت متأخر السبت أنها "لن تضيع الوقت" في الرد على "صحف تشن الحملات".

وقال شاهد ذكر اسمه للصحيفتين إن كامينغز شوهد أيضا في بلدة بارنارد كاسل على بعد نحو 30 كلم من دورهام يوم 12 أبريل/نيسان السابق.

ولطالما كان كامينغز شخصية تثير الانقسام في المشهد السياسي البريطاني منذ أن أعد حملة بريكست الناجحة في عام 2016  إلى جانب جونسون، الذي عينه مساعدا رئيسيا له حين وصل إلى رأس السلطة العام الماضي.

وقال كامينغز أمس السبت لحشد من الصحافيين عند مغادرته منزله إن "المسألة تتعلق بالقيام بما هو صائب، وليس بما تعتقدونه أنتم"، مؤنبا إياهم لعدم احترام قواعد التباعد الاجتماعي.

وأعلنت الحكومة البريطانية أواخر مارس/آذار الماضي أن كامينغز في العزل الذاتي لمعاناته من أعراض الفيروس، كما أصيب بوريس جونسون كذلك بالوباء، وقضى وقتا في العناية المركزة.

وبموجب تدابير العزل التي فرضت يوم 23 مارس/آذار الماضي، على كل من تظهر عليه أعراض كورونا أن يعزل نفسه في منزله، كما يجب على من تفوق أعمارهم السبعين سنة، مثل والدي كامينغز، عدم استقبال الزوار في منازلهم.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة