مصادر للجزيرة: وفدا واشنطن وطالبان بالدوحة يتوافقان على مرحلة انتقالية

إحدى الجولات السابقة بين وفدي واشنطن وطالبان بالدوحة (مواقع التواصل)
إحدى الجولات السابقة بين وفدي واشنطن وطالبان بالدوحة (مواقع التواصل)

أفادت مصادر للجزيرة بأن وفدي واشنطن وحركة طالبان الأفغانية في مفاوضات الدوحة يتوافقان على مرحلة انتقالية مدتها 14 شهرا.

وقالت إن النقاشات مستمرة حول رفض طالبان استمرار واشنطن تقديم الدعم لحكومة كابل خلال المرحلة الانتقالية، مؤكدة أيضا أن الاتفاق سيتضمن تشكيل حكومة مؤقتة في كابل تشارك فيها طالبان بشغل وزارات سيادية.

وأكدت نفس المصادر في ذات الوقت أن أجواء المفاوضات بين الطرفين إيجابية، وأن ثمة توجها لتوقيع الاتفاق النهائي خلال الجولة الراهنة.

وبدأت هذه الجولة الخميس الماضي بالدوحة على خلفية مقتل جنديين أميركيين الأربعاء بأفغانستان، وانفجارات عشرة هزت مدينة جلال آباد الاثنين الماضي، فضلا عن هجوم "انتحاري" استهدف حفل زفاف السبت الماضي بالعاصمة كابل موقعا ثمانين قتيلا وأعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عنه.

ومن المتوقع أن يتضمن الاتفاق سحب أكثر من 13 ألف جندي أميركي من أفغانستان مع جدول زمني واضح، وهو المطلب الرئيسي لطالبان، إلى جانب وقف النار بين الحركة والأميركيين أو على الأقل "خفض العنف".

وسيكون الاتفاق -في حال التوصل إليه- تاريخيا، بعد 18 عاما من الاجتياح الأميركي لأفغانستان وطرد طالبان من السلطة في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قال مرة أخرى الثلاثاء "نحن هناك منذ 18 عاما.. هذا أمر مثير للسخرية" واصفا المفاوضات مع كابل وطالبان بأنها جيدة.

المصدر : الجزيرة