مصر.. مقتل 47 مسلحًا و5 عسكريين في سيناء

جانب من الوجود العسكري في شمال سيناء (مواقع التواصل)
جانب من الوجود العسكري في شمال سيناء (مواقع التواصل)
أعلنت القوات المسلحة المصرية اليوم الخميس مقتل 47 مسلحا وخمسة عسكريين بينهم ضابط، في اشتباكات بشمال سيناء.

وقال الجيش في بيان مصور نشرته الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري على موقع فيسبوك إنه "قتل 47 تكفيريا في شمال ووسط سيناء شرق البلاد، كما عثر بحوزتهم على عدد من البنادق مختلفة الأعيرة وعبوات ناسفة معدة للتفجير".

وأكد البيان مقتل خمسة عسكريين بينهم ضابط، وإصابة أربعة جنود آخرين، أثناء الاشتباك، دون تقديم تفاصيل أكثر.

ووفقا لمراسل الجزيرة نت بالقاهرة محمد سيف الدين فقد بلغ عدد الذين قتلوا على يد قوات الأمن خارج إطار القانون منذ منتصف 2015 وحتى نهاية 2018 نحو 465 شخصا.

كما أشار البيان العسكري إلى إحباط محاولة للهجرة غير النظامية لأكثر من ألف شخص من جنسيات مختلفة، وتوقيف 158 فردا من "العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائياً والمشتبه بهم".

كما أوضح الجيش تدمير نفقين على الحدود الشرقية بسيناء، و29 مخبأ كانت تستخدمها العناصر "الإرهابية" واكتشاف وتفجير 385 عبوة ناسفة تمت زراعتها لاستهداف القوات على طرق التحرك بمناطق العمليات.

ولم يحدد البيان العسكري المدة التي جرت فيها تلك العمليات.

ومنذ الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي صيف 2013، تشهد سيناء وتحديدا منطقة الشمال (تضم مدينة العريش والشيخ زويد ورفح وبئر العبد) معارك بين قوات الأمن ومجموعات مسلحة أدت لمقتل مئات من عناصر الجيش والشرطة.

ومنذ فبراير/شباط 2018، تشن قوات الأمن (جيش وشرطة) حملة أمنية واسعة تحت مسمى "العملية الشاملة" للقضاء على الجماعات المسلحة التي تتركز في محافظة شمال سيناء، بينما يشكو أهل سيناء من أن هجمات الأمن لا تفرق في كثير من الحالات بين المسلحين والمواطنين.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة