قد يرفضه للمرة الرابعة.. البرلمان البريطاني يصوت اليوم على اتفاق البريكست

البرلمان البريطاني قد يرفض اتفاق البريكست للمرة الرابعة (رويترز)
البرلمان البريطاني قد يرفض اتفاق البريكست للمرة الرابعة (رويترز)

قالت الحكومة البريطانية إنها ستطرح اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي (بريكست) للتصويت في مجلس العموم اليوم الاثنين، في حين يبدو رئيس الوزراء بوريس جونسون متمسكا بتنفيذ الخروج بحلول 31 أكتوبر/تشرين الأول الجاري. 

وسيصوت نواب مجلس العموم على الاتفاق الذي تم التوصل إليه مؤخرا، بعد يومين فقط من تصويت المجلس لصالح تعديل تشريعي يطالب جونسون بطلب إرجاء موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ثلاثة أشهر.

ووصف التصويت الأخير بأنه صفعة جديدة لرئيس الوزراء البريطاني الذي يواجه معارضة حتى من بعض حلفائه في البرلمان، فضلا عن رفض خصومه العمال وآخرين أحدث اتفاق بريكست مع الأوروبيين.

ورغم أن جونسون اعتبر التعديل التشريعي الذي تبناه النواب البريطانيون أول أمس السبت غير ملزم له فإنه بعث على مضض رسالة "غير موقعة" إلى رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك يطلب فيها إرجاء موعد خروج بلاده من الاتحاد الأوروبي المحدد نهاية الشهر الجاري إلى مطلع العام المقبل، لكنه بعث رسالة أخرى قال فيها إنه لا يريد تأجيل عملية الخروج.

والموقف المعلن لرئيس الوزراء البريطاني حتى الآن أنه يريد تنفيذ البريكست بنهاية الشهر الجاري حتى لو رفض البرلمان اتفاق البريكست للمرة الرابعة منذ أبرمته رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي مع الاتحاد الأوروبي أواخر 2018.

وقال جونسون إنه سيقدم هذا الأسبوع إلى البرلمان التشريع الضروري لتنفيذ اتفاق البريكست، وكان أعلن مرارا أنه مستعد للخروج من دون اتفاق رغم ما يشكله ذلك من مخاطر اقتصادية على بريطانيا، ورغم أن البرلمان كان قد تبنى الشهر الماضي تشريعا يمنع الحكومة من تنفيذ البريكست دون اتفاق مع الأوروبيين.

وفي الجانب الآخر، قالت مصادر دبلوماسية إن سفراء الاتحاد الأوروبي أطلقوا رسميا عملية التصديق على اتفاق البريكست، وذلك خلال اجتماع قصير في بروكسل مع كبير مفاوضي ملف انسحاب بريطانيا من الاتحاد ميشيل بارنييه.

وقال بارنييه إن رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك سيجري مشاورات في الأيام المقبلة لبحث هذا الأمر.

المصدر : الجزيرة + وكالات