في طريق هجرتها.. طيور الفلامنغو الوردية ترسم لوحات فنية في بحيرة بكازاخستان

عادة تظهر طيور الفلامنغو بالقرب من أكتاو أثناء هجرتها (مواقع التواصل)
عادة تظهر طيور الفلامنغو بالقرب من أكتاو أثناء هجرتها (مواقع التواصل)

نشر المصور الكازاخستاني، عزامات سارسنباييف، مقطع فيديو لمئات من طيور الفلامنغو الوردية، وهي تسبح على سطح بحيرة كاراكول بالقرب من مدينة أكتاو (غربي البلاد).

وقال سارسنباييف في منشور له عبر فيسبوك "بسبب مثل هذه اللحظات، أنا أحب زاويتي"، في إشارة لحبه الشديد للتصوير، والذي يأخذه كهواية فقط، بعيدا عن العمل المحترف.

شاهد الفيديو من هنا

ولقي المقطع رواجا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتناقلته عدد من وسائل الإعلام المحلية والدولية، بالإضافة إلى صفحة سفارة دولة كازاخستان بالهند، والتي استغلته لتهئنة الناس هناك بموسم الأعياد في ديوالي.

وقالت السفارة في منشور لها "نتمنى أن تحظوا بأفضل ما في موسم الأعياد في ديوالي، وتبقوا بصحة جيدة، لجعل عطلتكم أكثر مرحا، إليكم مقطع فيديو قصير لطيور الفلامنغو الوردية المذهلة".

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإنه عادة تظهر طيور الفلامنغو بالقرب من أكتاو أثناء هجرتها، وبعد ذلك تطير جنوبا إلى محمية خازار الطبيعية في تركمانستان أو إلى إيران.

المصدر : خدمة سند

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة