الصلع

الصلع في بدايته يأخذ شكل "M" (دريمز تايم-جون تاكاي)
الصلع في بدايته يأخذ شكل "M" (دريمز تايم-جون تاكاي)

أكثر أنماط فقدان الشعر شيوعا لدى الرجال، مع أنه قد يصيب النساء أيضا، ويرتبط عند الرجال بالجينات وهرمونات الذكورة، ويأخذ نمطا معينا من التراجع يبدأ في مقدمة شعر الرأس على شكل الحرف الإنجليزي "M"، وهذا يجعله يختلف عن نمط الصلع لدى الإناث الذي يأتي في صورة تراجع عام في كثافة الشعر وليس في منطقة محددة.

وينمو الشعر من تجاويف دقيقة في فروة الرأس، تسمى "بصيلات الشعر"، وتنمو خصلة الشعر بمعدل 1.25سم شهريا، ويوجد بالمتوسط في فروة الرأس نحو 100 ألف شعرة، وتمر كل شعرة في دورة من النمو ثم تسقط في النهاية، وذلك في فترة تتراوح بين عامين وستة أعوام، وفي النهاية تسقط خصلة الشعر وتنمو واحدة جديدة من البصيلة.

وينتج الصلع عندما تبدأ بصيلة الشعر بالانكماش مع الوقت، مما يؤدي إلى نمو شعر أقصر وأرقّ (أي أقل سماكة)، وفي النهاية يتوقف نمو الشعر من البصيلة، وتبقى بصيلة الشعر موجودة وحية، أي أنها لا تموت، ولذلك فإن بعض الأطباء يقولون إنه من الناحية النظرية قد يكون بالإمكان إعادة تحفيز البصيلة لإنتاج الشعر.

 

كيف يبدو صلع الرجال؟

  • يبدأ الشعر بالتراجع في مقدمة الرأس.
  • يأخذ الشعر في منتصف الرأس بالتراجع أيضا، ويلتقي التراجعان مما يعطي للشعر شكل حرف "M".
  • مع استمرار تراجع الشعر وتقدم مناطق الصلع، يصبح شكل الشعر في فروة الرأس مثل الحرف الإنجليزي "U"، إذ يبقى الشعر موجودا على أطراف الرأس بينما يختفي من الأمام والوسط.
  • وعادة فإن فقدان الشعر يكون بشكل دائم ولكنه لا يمثل مشكلة طبية أو صحية، ولكنه قد يكون مزعجا للشخص نفسه أو يؤثر على مستوى ثقته بنفسه.

 

متى تجب زيارة الطبيب؟
صحيح أن الصلع عند الرجال أمر طبيعي، لكن إذا أخذ أحد الأنماط التالية فعليك مراجعة الطبيب:

  • إذا كان فقدان الشعر غير طبيعي، مثل أن يكون سريعا، أو يشمل مناطق واسعة في فروة الرأس، أو كان على شكل بقع، أو جاء مع تكسر وتقصف في الشعر.
  • إذا ترافق فقدان الشعر مع حكة أو احمرار أو ألم في فروة الرأس.
  • إذا بدأ فقدان الشعر لديك بعد تناول علاج معين.
المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ذكرت غارديان أن أسرة بها نوع نادر من الصلع الوراثي ساعدت العلماء على اكتشاف جينة تقوم بدور أساسي في نمو الشعر الطبيعي، الأمر الذي جعل الباحثين يعتقدون بإمكانية أن يؤدى ذلك إلى علاجات لتعزيز نمو الشعر في مجموعة كبيرة من الحالات المسببة للصلع.

قالت شركة يابانية متخصصة في صناعة مستحضرات التجميل شاركت في دراسة متخصصة عن الصلع، إنه وفي إطار الدراسة قام باحثون بإجراء اختبارات جينية على بصيلات الشعر وتوصلوا عبرها إلى جينين لهما صلة بوظائف نمو الشعر وسقوطه.

تعرف باحثون على جين له علاقة بفقدان الشعر, في خطوة من شأنها تسهيل إنتاج عقارات جديدة لعلاج الصلع. وذكرت دراسة نشرتها مجلة "نيتشر جينيتكس" البريطانية أن الجين مسؤول عن شكل وراثي نادر لفقدان الشعر, يعرف بـ"مفردة هيبوتريكوسيس".

أظهرت دراسة أجريت على شعر الفئران وجود خلايا منشأ تساعد – في حال زراعتها- على إنبات الشعر في مواضع لم يبرز فيها من قبل؛ الأمر الذي عزز الآمال في التوصل إلى علاج لداء الصلع الذي يعانيه بعض البشر.

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة