حلف عسكري جديد يضم نصف البشرية.. ماذا تعرف عن منظمة شنغهاي للتعاون؟

تعد إيران العضو الرئيسي التاسع والأحدث في المنظمة، رفقة روسيا والصين وكازاخستان وقرغيزستان وأوزبكستان وطاجيكستان والهند وباكستان.

قمة منظمة شنغهاي الأخيرة عقدت في سبتمبر/أيلول 2021 بالعاصمة الطاجيكية دوشنبه (الفرنسية)

بدعم كبير من روسيا والصين، أصبحت إيران عضوا في منظمة شنغهاي للتعاون، التي تعد ـحسب كثير من المحللين- حلفا عسكريا جديدا في مواجهة حلف شمال الأطلسي "ناتو" (NATO).

وخلال قمة المنظمة التي عقدت بالعاصمة الطاجيكستانية دوشنبه يوم 17 سبتمبر/أيلول 2021، وافق الأعضاء على تعديل وضع إيران بالمنظمة من عضو "مراقب" إلى عضو "كامل".

وتعد إيران العضو الرئيسي التاسع والأحدث في المنظمة، رفقة روسيا والصين وكازاخستان وقرغيزستان وأوزبكستان وطاجيكستان والهند وباكستان.

التأسيس.. "خماسية شنغهاي"

ـ 26 أبريل/نيسان 1996: تأسست منظمة شنغهاي للتعاون "إس سي أو" (SCO) بوصفها تكتلا إقليميا أوراسيا باسم "خماسية شنغهاي"، يضم الصين وكازاخستان وقرغيزستان وروسيا وطاجيكستان.

ـ توقيع رؤساء الدول الخمس على معاهدة تعميق الثقة العسكرية في المناطق الحدودية.

ـ 24 أبريل/نيسان 1997: وقعت الدول نفسها في اجتماع موسكو على معاهدة الحد من القوات العسكرية في المناطق الحدودية.

ـ عام 2000: اتفق الأعضاء في قمة دوشانبي على معارضة التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى بحجة الإنسانية وحماية حقوق الإنسان، ودعم جهود بعضهم بعضا في حماية الاستقلال الوطني للدول الخمس والسيادة والسلامة الإقليمية والاستقرار الاجتماعي.

ـ 15 يونيو/حزيران 2001: أُعلن رسميا عن تأسيس منظمة شنغهاي للتعاون بشكلها الجديد بعد انضمام أوزبكستان إلى المنظمة.

ـ تبنت قمة شنغهاي مشروع قرار يدعم الاستمرار في معاهدة حظر الصواريخ الباليستية الموقعة بين موسكو وواشنطن عام 1972 باعتبارها "حجر الزاوية لتحقيق الاستقرار العالمي والحد من التسلح" في مواجهة المشروع الأميركي المضاد للصواريخ.

قمة سانت بطرسبرغ.. توقيع الميثاق

ـ يونيو/حزيران 2002: في قمة سانت بطرسبرغ تم توقيع ميثاق المنظمة الذي يشرح أهداف المنظمة ومبادءها وهياكلها وأشكال عملها، للاعتراف بها في القانون الدولي.

ـ 19 سبتمبر/أيلول 2003: دخل ميثاق المنظمة حيز التنفيذ.

ـ وفقًا لميثاق منظمة شنغهاي للتعاون، تُعقد قمم مجلس رؤساء الدول سنويًا في أماكن محددة بالتناوب، حسب الترتيب الأبجدي لاسم الدولة العضو باللغة الروسية.

ـ ينص الميثاق أيضًا على أن يجتمع أعضاء مجلس رؤساء الحكومات (أي رؤساء الوزراء) سنويًا في مكان يقرره أعضاء المجلس.

ـ يعقد مجلس وزراء الخارجية بالمنظمة قمة قبل شهر من انعقاد مؤتمر القمة السنوي لرؤساء الدول.

ـ يمكن لأي دولتين عضوين أن تدعوا إلى عقد اجتماعات غير عادية لمجلس وزراء الخارجية.

أستانا.. بداية الانطلاق

ـ يوليو/تموز 2005: خلال قمة أستانا شارك ممثلون عن الهند وإيران ومنغوليا وباكستان بصفة "مراقب".

ـ استهل رئيس الدولة المضيفة نور سلطان نزارباييف حديثه قائلا "قادة الدول الذين يجلسون على طاولة المفاوضات هم ممثلون لنصف البشرية".

ـ عام 2004: أصبحت المنظمة مراقبا في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ـ عام 2005: أصبحت عضوا برابطة الدول المستقلة ورابطة دول جنوب شرق آسيا.

ـ عام 2007: وقعت دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي -التي تضم كلا من بيلاروسيا وكازاخستان وأرمينيا وقرغيزيا وطاجكستان وأوزبكستان لإضافة إلى روسيا- أكثر من 20 وثيقة مشتركة، من أبرزها ربط المنظمة بمنظمة شنغهاي للتعاون الأمني التي ترأسها الصين.

ـ عام 2011: انضمت لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة.

ـ عام 2014: انضمت للمؤتمر المعني بالتفاعل وتدابير بناء الثقة في آسيا.

ـ عام 2015: انضمت للجنة الاقتصادية والاجتماعية لآسيا والمحيط الهادي التابعة للأمم المتحدة.

ـ يوليو/تموز 2015: قررت المنظمة قبول الهند وباكستان بوصفهما عضوين كاملين.

ـ يونيو/حزيران 2016: ووقعت الهند وباكستان مذكرة الالتزامات في طشقند، وبذلك بدأت العملية الرسمية للانضمام إلى المنظمة عضوين كاملين.

ـ 9 يونيو/حزيران 2017: انضمت كل من الهند وباكستان إلى المنظمة عضوين كاملي العضوية في قمة أستانا.

ـ دول مراقبة: أرمينيا، وأذربيجان، وبنغلاديش، وأفغانستان، وبيلاروسيا، ومنغوليا.

ـ تقدمت كل من مصر وسوريا بطلب للحصول على صفة مراقب.

ـ لغات العمل الرسمية للمنظمة هي الصينية والروسية.

ـ مقر الأمانة العامة للمنظمة في العاصمة الصينية بكين.

شركاء الحوار

ـ عام 2008: تم إنشاء منصب شريك الحوار وفقًا للمادة 14 من ميثاق المنظمة، وتتناول هذه المادة شريك الحوار على أنه دولة أو منظمة تتشارك أهدافها ومبادئها مع منظمة شنغهاي للتعاون، وترغب في إقامة علاقات شراكة معها.

ـ حصلت بالفعل كل من كمبوديا ونيبال وسريلانكا على صفة شريك الحوار، في حين تقدمت كل من إسرائيل والعراق وجزر المالديف وأوكرانيا وفيتنام بطلب للحصول عليها.

ـ عام 2012: منحت تركيا، وهي دولة عضو بحلف الناتو، صفة شريك الحوار خلال قمة المجموعة التي عُقدت في بكين.

ـ صرح رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان (وقتها) بإمكانية تخلي تركيا عن ترشحها للعضوية في الاتحاد الأوروبي مُقابل العضوية الكاملة في منظمة شنغهاي للتعاون.

ـ 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2016: بعد سلسلة من التوترات بين تركيا والاتحاد الأوروبي، أكد الرئيس أردوغان مرة أخرى إمكانية تخلي تركيا عن ترشحها للعضوية في الاتحاد مُقابل العضوية الكاملة في منظمة شنغهاي.

ـ 23 نوفمبر/تشرين الثاني 2016: مُنحت تركيا رئاسة نادي الطاقة لمنظمة شنغهاي للتعاون للفترة 2017، مما جعل تركيا أول دولة ترأس ناديا في المنظمة دون حصولها على العضوية الكاملة.

ـ تفتح عضوية منظمة شنغهاي المزيد من آفاق التعاون التجاري والاقتصادي لأنقرة بالنظر إلى أن أكبر 4 شركاء تجاريين لها هم الولايات المتحدة والصين وسويسرا وروسيا، بينما يمثل الاتحاد الأوروبي خامس أكبر شريك.

منظمة شنغهاي.. المهام والأهداف

ـ تهدف منظمة شنغهاي للتعاون إلى تعزيز سياسة حسن الجوار بين الدول الأعضاء، إلى جانب دعم التعاون بينها في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية، ومواجهة التكتلات الدولية بالعمل على إقامة نظام دولي "ديمقراطي وعادل".

ـ منذ تأسيسها، كان التعاون الأمني أحد المهام الرئيسية للمنظمة، ولا تزال على قمة أولوياتها وهدفًا رئيسيا في المستقبل.

ـ تصرح المنظمة بأنها تعمل على مكافحة الإرهاب ومواجهة التطرف والحركات الانفصالية، والتصدي لتجارة الأسلحة والمخدرات.

ـ المنظمة ضمت إلى حدود نوفمبر/تشرين الثاني 2016 ربع سكان الأرض، وبعد انضمام الهند وباكستان وإيران إليها، أصبحت تضم نصف البشرية تقريبا، مما يجعلها حجر الأساس في نظام عالمي تعددي جديد.

المصدر : الجزيرة + ويكيبيديا