غارات روسية مكثفة ومعارك عنيفة بريف حلب
آخر تحديث: 2016/2/22 الساعة 12:30 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/2/22 الساعة 12:30 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/15 هـ

غارات روسية مكثفة ومعارك عنيفة بريف حلب

آثار الدمار في مدينة مارع بريف حلب جراء قصف الطيران الحربي (ناشطون-أرشيف)
آثار الدمار في مدينة مارع بريف حلب جراء قصف الطيران الحربي (ناشطون-أرشيف)

كثف الطيران الروسي غاراته على بلدة الشيخ عيسى بريف حلب الشمالي صباح اليوم تمهيدا -على ما يبدو- لتقدم ما يعرف بقوات سوريا الديمقراطية. بينما تدور معارك عنيفة بين قوات النظام  وفصائل للمعارضة السورية المسلحة قرب بلدة خناصر بريف حلب الجنوبي الشرقي.

وقال مراسل الجزيرة في غازي عينتاب أحمد العساف إن بلدة الشيخ عيسى التي تعد خط الدفاع الأول عن مدينة مارع تعرضت لأكثر من عشر غارات منذ صباح اليوم.

وأشار المراسل إلى أن الغارات تمهد على الأرجح لتقدم "قوات سوريا الديمقراطية" بالمنطقة رغم تصريحات رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي صالح مسلم عن عدم عزم وحدات حماية الشعب الكردية التي تشكل العمود الفقري لقوات سوريا الديمقراطية التقدم إلى مناطق جديدة بريف حلب الشمالي.

وأشار المراسل نقلا عن نشطاء إلى سقوط صواريخ أرض أرض بعد منتصف الليلة الماضية على مناطق بأطراف بلدة الشيخ عيسى ومدينة مارع دون معرفة حجم الخسائر.

كما قصف الطيران الحربي بعد منتصف الليلة الماضية مناطق في مدينة مارع وقرية حربل ومحيط بلدة الشيخ عيسى بريف حلب الشمالي، في حين جددت القوات التركية قصفها لمناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في ريف حلب الشمالي، حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره بريطانيا.

وتعرضت مناطق في بلدتي عندان وحيان بريف حلب الشمالي لقصفت قوات النظام بعد منتصف ليل أمس، بينما أغارت طائرات حربية بعد منتصف ليل أمس مناطق في مدينة الباب وبلدتي تادف وبزعة وقرى الحامدية والمغري بريف حلب الشرقي، حيث سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية.

في السياق أفادت لجان التنسيق المحلية بارتكاب الطيران الحربي الروسي مساء أمس "مجزرة" في بلدتي عندان وعنجارة بريف حلب الشمالي أوقعت تسعة قتلى بينهم طفلة، إضافة إلى سقوط جرحى من المدنيين.

وأشارت مصادر بمقتل سبعة أشخاص وإصابة آخرين جراء غارات روسية استهدفت قرية عنجارة الخاضعة للمعارضة المسلحة في ريف حلب الغربي أمس. وقد أدى القصف أيضا إلى دمار وحرائق في المباني السكنية والممتلكات.

معارك محتدمة
في غضون ذلك تدور منذ ما بعد منتصف الليلة الماضية حتى الآن اشتباكات وصفت بالعنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وفصائل للمعارضة بينها جند الأقصى والحزب الإسلامي التركستاني من جهة أخرى عند أطراف طريق حلب خناصر، قرب بلدة خناصر بريف حلب الجنوبي الشرقي، وعند قرية رسم النفل بريف حلب الجنوبي الشرقي، حسب المرصد السوري.

وأشار المرصد إلى أن المعارك محتدمة في المنطقة بالتزامن مع قصف جوي على مناطق الاشتباكات، ما أدى لقطع الطريق وسط تنفيذ طائرات حربية روسية منذ صباح اليوم غارات مكثفة على منطقة جبل الحص ومناطق الاشتباك، كما وردت معلومات عن اشتباكات بمحاور أخرى على طريق خناصر-أثريا بين قوات النظام وتنظيم الدولة الإسلامية من جهة أخرى.

كما دارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بين حزب الله اللبناني وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جهة، وفصائل المعارضة المسلحة من جهة أخرى، في محيط بلدتي خان طومان والزربة بريف حلب الغربي، وسط أنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، حسب المصدر نفسه.

في السياق دارت اشتباكات بين كتائب المعارضة و"قوات سوريا الديمقراطية" على المدخل الغربي لمدينة تل رفعت أدَّت لسقوط قتلى من قوات الأخيرة، في حين دارت معارك بين فصائل المعارضة ووحدات حماية الشعب الكردية عند دوار الكاستيلو مساء أمس، حسب ما أفادت لجان التنسيق المحلية.

وفي اللاذقية اندلعت مساء أمس اشتباكات عنيفة بين قوات المعارضة وقوات النظام في محيط بلدة كنسبا بجبل الأكراد خلال محاولة الأخيرة التقدم باتجاه قرى الحدادة وأراضي الوطى تزامنا مع قصف مدفعي وصاروخي استهدف تلك القرى.

المصدر : الجزيرة

التعليقات