مقدم الحلقة:

جمانة نمور

ضيف الحلقة:

نوال السباعي: كاتبة ومفكرة

تاريخ الحلقة:

15/03/2004

- الجهة المسؤولة عن تفجيرات إسبانيا
- استفادة أعداء العرب من تلك الهجمات

- أسباب داخلية أو خارجية وراء الهجوم

- تأثير الهجمات على العرب المقيمين بالخارج

- أسباب اتهام الموساد بالضلوع في التفجيرات

- تأثير التفجيرات على نتائج الانتخابات الإسبانية

جمانة نمور: أهلا بكم في حلقة جديدة من برنامج منبر الجزيرة، رُوِع الإسبان بسلسلة من التفجيرات التي استهدفت خطوط السكك الحديدية في العاصمة مدريد وهي التفجيرات التي أودت بحياة نحو مائتين بالإضافة إلى إصابة نحو ألف وستمائة آخرين واتجهت الأنظار فور وقوع الانفجارات إلى منظمة إيتا الانفصالية التي تسعى إلى انفصال إقليم الباسك عن التاج الإسباني ولكن إيتا سرعان ما نفت أي صلة لها بالتفجيرات المروعة، في الوقت الذي عُثِر فيه على شريط فيديو يُظهِر من ادعى أنه المتحدث باسم تنظيم القاعدة في أوروبا وهو يتبنى التفجيرات، هذا التضارب والغموض حول المسؤول عن تدبير هذه التفجيرات وهذا الحجم الهائل من الدمار والضحايا يطرح العديد من الأسئلة أهمها من يقف وراء تفجيرات مدريد التي خلفت مئات القتلى والجرحى؟ وما تداعيات هذه التفجيرات على الأمن في أوروبا التي هبت لمؤازرة إسبانيا؟ هذه الأسئلة وغيرها تشكل محاور حلقة اليوم من برنامج منبر الجزيرة وكالعادة نحن في انتظار مشاركتكم على رقم الهاتف مفتاح قطر 9744888873 الفاكس 9744890865 كذلك يمكنكم المشاركة عبر الموقع الإلكتروني للجزيرة على الإنترنت وهو www.aljazeera.net وقبل أن نستقبل مشاركتكم معنا من مدريد الكاتبة والصحفية نوال السباعي، سيدة نوال أهلا بكِ ونبدأ معكِ بانعكاسات هذه الإحداث وهذه الشكوك بمن يتحمل مسؤولياتها على الجالية المسلمة في إسبانيا.

الجهة المسؤولة عن تفجيرات إسبانيا

نوال السباعي: الواقع أن هذه التفجيرات أو هذه الجرائم التي كما قلنا أنِفا هي تقصر كلمة جريمة عن وصف هذا القتل الشنيع الذي مس مائتي أسرة فقدت أعز ما تملك وكلهم من أحد أحياء مدريد الفقيرة من المساكين من العمال من الطلبة من المهاجرين، صور من الدمار الهائل والشامل والذي لا يمكن أن يتقبله عقل، الآن قبل دقائق فقط استمعت إلى النتائج الأولى لفرز الأصوات الانتخابية ويبدو أن الحزب الاشتراكي يتقدم وأنا حزينة جدا ليس لتقدم الحزب الاشتراكي فمعظم الجالية هنا أو معظم من أعرفهم من الجالية كانوا قد مالوا نحو هذا الحزب أنا حزينة لأن هناك احتمال أن يظن القتلة أنهم قد اسهموا في تغيير نتائج الانتخابات في بلد ما وأن ينتشر بين القتلة والذين يعني يمتلكون شهوة سفك دماء الأبرياء أن ينتشر فيما بينهم فكرة أنه يمكن أن يغيروا نتائج حكم بلد أو نتائج مسيرة سياسة بلد عن طريق الدم والقتل والتفجير وهذه قضية الواقع في غاية الخطورة، أما الهوية فنحن حتى الآن والشارع الإسباني بكامله تقريبا لا يعرف من هو الفاعل ومازال السؤال هو من الذي فعل هذا الأمر؟ وكيف هي سير عمليات التحقيق التي كانت تُعطَّى بالقطارة؟ معظم المراقبين اليوم الواقع بعد كل هذه الأحداث الكثيفة والدامية يميل إلى أن هناك تعاونا وثيقا بين منظمة إيتا الإرهابية وبعض المجموعات الإرهابية التي تنتمي إلى بلادنا والتي تَدَّعي التحدث باسم العرب والمسلمين.


قد يظن القتلة والذين يمتلكون شهوة سفك دماء الأبرياء أنهم قادرون على تغيير نتائج حكم بلد ما عن طريق التفجير والقتل

جمانة نمور: لقد أشرتِ إلى أن من يقوم بعمل من هذا النوع لا يمكنه أن يغير شيئا ولكن يعني الكل ربط بين ما جرى في إسبانيا وبين الحادي عشر من سبتمبر وذلك غيّر ليس فقط ما يجري في أميركا بل ما يحدث في العالم كله.

نوال السباعي: نعم صحيح لكن هناك فرق شاسع وبون هائل بين ما حدث في الحادي عشر من سبتمبر وبين ما حدث في إسبانيا قبل ثلاثة أيام، فما حدث في أميركا قد يدخل تحت مظلة وأنا لا أبرر ولست ممن يبرر أبدا سفك الدماء ولست ممن يؤمن بأن السيف أصدق أنباء من الكتب أنا.. الحادي عشر من سبتمبر كان هناك شيء داخلي حرب داخلية بين بعض المجموعات التي أصلا دُرِبت ودُفِعت إلى واجهة ما يسمى بالجهاد ضد المستعمر الروسي في أفغانستان وهذه المجموعات بعد أن قامت بعملها على أتم وجه كمجاهدين ونحن لا ننتقص من جهادهم أبدا ولا من صدقهم ولا من نيتهم قد جاهدوا وأخرجوا المستعمر الروسي ولكنهم بعد أن انتهى دورهم في أفغانستان، استدارت الولايات المتحدة الأميركية إليهم لتجعل منهم مجرمين ويعني تلاحقهم في جميع أنحاء الأرض ولتضيق عليهم ولتُدخِلنا في مرحلة غوانتانامو فهناك حرب متصلة بين مجموعات خاصة..

جمانة نمور [مقاطعة]: يعني إذا أشرتِ إذا كان هذا مثلا مبررا لعمليات من هذه النوع كان هناك حرب بينهم وبين أميركا، إسبانيا كانت حليفا لأميركا في الفترة الأخيرة وحليف وثيق الصلة وكان هناك وثائق تم الحديث عنها في النرويج بأن إسبانيا بالنسبة لهم كانت الحلقة ربما الأضعف التي يمكن الدخول إليها بعمليات وهي إذاً إذا كان السياق الذي تتحدثين عليه بالنسبة لهم مُبرَّرة بما أنها حليف أميركا.

نوال السباعي [متابعة]: نعم صدقتِ ولكنني أشرت أول ما أجبت أنني لست ممن يبرر هذا العمل أنا فقط أتطرق إلى التحليل السياسي الدولي والعالمي لهذه القضية فكل المراقبين الدوليين كلهم بالإجماع بما فيهم المراقبين الأميركيين أنفسهم وكبار الكتاب والصحافيين وصناع الرأي وليس رأيي هذا ولا أعتقده ولست ممن يتبنى أبدا موضوع القتل بغير حرب قائمة أو جهاد في سبيل تحرير الأوطان أو جهاد في سبيل التخلص من مستعمر كما يجري في فلسطين أو كما يجري في العراق، لأن هؤلاء القتلة الذين قاموا بسفك دماء هؤلاء الأبرياء في بلد كإسبانيا لا يمكن أن يُبرَّر هذا العمل بأي شكل من الأشكال، لأن إسبانيا بالذات خرجت كل الفئات الشعبية ضد حكومتها عندما ذهبت حكومتها لتكون حليفة للولايات المتحدة في العراق، كيف يدفع الشعب الإسباني الذي وقف معنا في كل قضايانا مثل هذا الثمن الباهظ الذي لا يجب أن يدفعه ولا حتى الإنسان الذي يمكن أن يقف ضدنا؟ فكيف بمن يقف معنا؟ هؤلاء الناس أبرياء بكامل معنى البراءة وهذه جريمة وحشية ويجب أن تدان وأنا لا أبرر ما حدث في الحادي عشر من سبتمبر أنا فقط أتحدث عن تحليلات سياسية أنا فقط أريد هنا أن أشير إلى موضوع أن هؤلاء الذين يتحدثون..


الشعب الإسباني وقف مع العرب بكل قضاياه، وعندما ذهبت حكومة إسبانيا لتكون حليفة أميركا في العراق خرجت كل الفئات الشعبية الإسبانية منددة

جمانة نمور: بالعودة يعني سيدة نوال إلى ما يجري الآن على الساحة الإسبانية وهذا ما بدأت الحديث به نود رأيك باختصار في موضوع الانتخابات، كنت أشرت إلى فوز للحزب الاشتراكي المعارض ويبدو أنه قد بدأ يتأكد هذا الفوز بأكثر من 60% من الأصوات، إذاً هل التفجيرات فعلا هي التي غيرت هذه النتائج؟ وهل كان الحزب الحاكم يتخوف من ذلك لهذا وجه أصابع الاتهام إلى إيتا ولم يستمع في البداية إلى نصائح المخابرات الإسبانية كما قيل؟

نوال السباعي: يبدو أن هذا حدث هذا الشيء ولكن من الأفضل مع أن كل التوقعات كانت تقول بأن الحزب الشعب كان سيفوز ولكن هناك قضايا كبرى وخطيرة جدا وعلى رأسها المشاركة في الحرب العراقية كانت ستميل الكفة إلى الحزب الاشتراكي، هناك أيضا قضايا فساد خطيرة جدا ومنها مسألة غرق إحدى السفن حاملة البترول في منطقة غاليسيا وهناك أشياء وأشياء كثيرة جدا حتى أن حزب الشعب في الآونة الأخيرة بدأ وكأنه حزب ديكتاتوري كامل استخدم ديكتاتورية الديمقراطيات لكتم أي صوت آخر غير صوته. فقط أستاذة جمانة أريد أن أشير إلى قضية واحدة أن الذين يدافعون عن المسلمين عن طريق التفجير والقتل ويقولون أنهم سيستمرون في القتل والتدمير ما لم يُرفَّع الظلم عن المسلمين هم الذين تسببوا الآن بظلم هذه الجالية المسلمة التي تعيش في إسبانيا واحدة من أحلك ساعات حياتها من شدة الخوف ومن شدة استقبال هذه المستقبل الغامض الذي لا يعرف أحد ماذا سيتمخض عنه بعد 24 ساعة.

جمانة نمور: شكرا لك يا سيدة نوال من مدريد ومعنا الآن الأخ طلال من الأردن مساء الخير.

طلال الرمحي: مساء الخير أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلا بك تفضل.

استفادة أعداء العرب من تلك الهجمات

طلال الرمحي: بسم الله الرحمن الرحيم {وإذَا المَوْءُودَةُ سُئِلَتْ. بِأَيِّ ذَنْبٍ قُتِلَتْ} صدق الله العظيم، في البداية أتقدم باسم الوحدويون العرب في المملكة الأردنية الهاشمية للشعب الإسباني الصديق بأحر التعازي والمواساة، إن من اقترف هذه الجريمة البشعة ليس له علاقة من قريب أو بعيد بأي دين سماوي، إن هذه الجريمة لا يقترفها إلا جهاز أمني وتنظيم عالي المستوى طويل الباع ويملك إمكانات هائلة من التنظيم والتخطيط والتنفيذ، بالإضافة إلى أنه له جبهة عريضة خلفية تقدم التسهيلات والتمويه لهروب المنفذين، إن الذين اُستهدِفوا هم من خرجوا في الشهر الثاني والثالث من عام 2003 انتصارا للشعب العربي العراقي ضد الحرب الأميركية، إذاً لابد من عقابهم وتحويلهم من أنصار للحق العربي إلى أعداء للشعب العربي وما البيانات والسيارات محتوية الصواعق وشريط الفيديو في المسجد ما هي إلا تمويه ودعاية سوداء لإلصاق


تفجيرات مدريد نفذها جهاز أمني أو تنظيم عالي المستوى يمتلك إمكانات كبيرة من التنظيم والتخطيط والتنفيذ
التهمة ضد العرب والمسلمين..

جمانة نمور [مقاطعة]: نعم شكرا لك أخ طلال دعنا نتحول الآن إلى الأخت سعاد في سوريا مساء الخير.

سعاد خبيه: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام، تفضلي.

سعاد خبيه: طبعا أحب أن أتكلم باسم كل امرأة عربية في الوطن العربي لأقول إننا نقدم تعازينا الحارة للشعب الإسباني ولكل إنسان بريء يُقتَّل في هذا العالم اليوم الذي نرى الدم يجري في شوارعه وكأنه ماء يعني وأقول إن هذه العمليات لا تمثل العرب ولا تمثل أيضا المسلمين في جميع أنحاء العالم ومن يستفيد منها فقط هم أعداء العرب وأعداء المسلمين وإذا نظرنا إلى العمليات التي جرت في بغداد وفي البصرة، كذلك العملية التي جرت في إسبانيا نجد هناك خط ناظم لهذه العملية، هذا الخط الناظم أراه بذلك الأسلوب الذي نُفِذت به هذه العمليات وبهذا التكتيك العالي الذي نفذت به هذه العمليات، لا يمكن أن يكون مجموعة من الناس البسطاء أو ناس مندفعين ينفذون هكذا عملية، هذه العملية تنفذها أيدي منظمة وقوية ووراءها جهاز كبير يساعد على تنفيذها.

جمانة نمور: شكرا لكِ أخت سعاد، معنا الأخ أبو الوليد في الأردن هل تشارك سعاد نظريتها برأيك من المسؤول عن هذه التفجيرات؟

أبو الوليد: بسم الله الرحمن الرحيم، مما لا شك فيه أن هناك نقمة واسعة لدى المسلمين في جميع أنحاء العالم على مشاركة إسبانيا أميركا والحلفاء في عدوانها على العراق وهذا أمر طبيعي ولكن الأمور السياسية ربما تختلف عن مجريات الواقع لدى كثير من الناس، فأنا برأيي أن القاعدة مُخترَّقة في بعض جوانبها كما هي حال الحركات أو معظم الحركات العسكرية في عالمنا العربي أو الإسلامي فلذلك أنا أرى أن هذا صراع دولي وليس محلي فأظن أن بريطانيا هي التي لها اليد الطولى في هذا التفجير.

جمانة نمور: ما مبررات هذه الشكوك؟

أبو الوليد: لأن بريطانيا تعتبر نفسها هي الحليف الرئيسي لأميركا في العراق ولا تريد دولة أخرى أن تزاحمها، فلذلك أظن أنها عن طريق بعض من عملائها قامت بهذا التفجير..


بريطانيا تقف وراء تفجيرات مدريد

جمانة نمور: إذاً بهذا التكهن منك أخ أبو الوليد نشكر اتصالك ونتحول إلى الأخ حسني في مصر، مساء الخير.

حسني عبد الجليل: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

أسباب داخلية أو خارجية وراء الهجوم

حسني عبد الجليل: بداية يا أخت جمانة نحن ندين جميع أعمال الإرهاب في أي مكان وفي أي زمان، أما بخصوص من قام بالتفجيرات في إسبانيا إلى الآن لم يثبت بالضبط إذا كانت منظمة إيتا أو غير منظمة إيتا، لكن الثابت إن السبب المباشر في ذلك هو رئيس وزراء إسبانيا بسبب موقفه على الصعيدين الداخلي والخارجي فإذا كانت التفجيرات من فعل إيتا فأولى به أن يحل مشاكله مع إيتا ويعطيهم حقهم كأقليات، بدلا من أن يأتي إلينا ويشارك في التدخل في شؤون الدول العربية بزعم حقوق الأقليات والحرية والديمقراطية، أما إذا كانت التفجيرات من خارج الحدود فعلى رئيس الوزراء أن يراجع سياسته المستفزة لجميع العرب والمسلمين من حيث القضية الفلسطينية وإعادة الأرض التي اغتصبتها إسبانيا من المغرب وألا يعطي لنفسه الحق في التدخل في شؤون الدول لأن جميع الشعوب العربية تأكدت الآن من إنه إذ كان لا يوجد حرية وديمقراطية بالقدر الكافي في الدول العربية، فإن الغرب لن يأتي لنا بالحرية وخير دليل على ذلك العراق وما يحصل فيه، طبعا..

جمانة نمور: شكرا لك أخ حسني، بالفعل يعني أثار الأخ حسني ربما العديد من النقاط التي تحتاج إلى مناقشة، أشار ربما إلى أسباب داخلية وأسباب سياسية خارجية إسبانية، لنرى رأي الأخ أبو فهد إذا كان هناك من تداعيات إذاً لهذه التفجيرات على باقي الدول الأوروبية برأيه، مساء الخير أخ أبو فهد.

أبو فهد: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

أبو فهد: وأحب أرحب فيكِ يا أخت جمانة.

جمانة نمور: شكرا.

أبو فهد: طبعا بالنسبة للتفجيرات اللي حصلت في مدريد هذا نتيجة طبيعية لسياسات الدول الغربية مثل أميركا وبريطانيا وإسبانيا يعني لو نشوف المجازر اللي صارت في العراق، ستين آلف شهيد في العراق بسبب الغزو الأميركي البريطاني الأسباني والتفجير اللي صار في مدريد يتحمله الحزب الحاكم في أسبانيا، ألم يرسل جيشه إلى العراق وقتل الأطفال والشيوخ العراقيين؟ فلماذا يعني يعتبرون دم الأسبان أنقى من دم إخواننا العراقيين؟ وشكرا.

تأثير الهجمات على العرب المقيمين بالخارج

جمانة نمور: شكرا لك أخ أبو فهد لنرى رأي الأخ أمير في هولندا، يعني أخ أمير أنت عربي وتعيش في هولندا وسمعت رأي الأخ أبو فهد وهو برأيه ربما من زاوية معينة هذا العمل مبرر، بما أن الأسبان شاركوا في غزو العراق يعني ماذا تقول في هذه النظرية وأنت تعيش هناك؟ وإذا كانت هذه النظرية صحيحة قد تتعرض أنت شخصيا إذاً إذا ما أحد أراد استهداف الهولنديين؟

أمير الربيعي: والله يا أختي هذه هي المصيبة الكبرى يعني بصراحة هذه مصيبة كبرى، يعني هذا الفكر الذي ينتج مثل أبو فهد وغير أبو فهد هذا فكر موجود للأسف الشديد وموجود في الكتب ويُوزَّع ويستبيح قتل الناس بدم بارد الكتب تُؤلَّف..

جمانة نمور [مقاطعة]: ولكن أخ.. يعني نعم، أخ أمير إذا يعني هو أعطى عن وجهة نظره وهذا منبر يستطيع التعبير من خلاله عن أي وجهة نظر يريدها هو لم يسيء إلى أحد فنرجو منك أن تعبر عن وجهة نظرك دون الإساءة إليه أو إلى أحد لو سمحت.

أمير الربيعي [متابعاً]: أنا لا أسيء إليه يا أختي الفاضلة، أنا أسيء.. أنا أقول إلى الفكر الذي يتبنى قتل الناس بدم بارد لأن هذا الفكر موجود في كتب ومعروفة هذه الكتب ولها مشايخ ولو أطلعتِ على الإنترنت لوجدتِ بعض الناس الذين يثيرون العداء والكره بين الشعوب الإسلامية والغربية وإثارة العداء يعني..

جمانة نمور [مقاطعة]: إذاً يعني ما حدث هو برأيك نوع من صراع أو نتيجة لنظرية صراع الحضارات؟

أمير الربيعي: لا هو ليس صراع حضارات لأن الحضارة الإسلامية والدين الإسلامي الصحيح لا يبيح قتل المرأة ولا الطفل ولا الذي حصل في كربلاء وفي بغداد بالأيام الماضية قتلوا مسلمين أيضا، هؤلاء للأسف الشديد خوارج هذه الأمة في هذا الزمن يمتلكون المال ويمتلكون الأموال وينشرون هذا الفكر بين شباب متحمس لا يجد للأسف الشديد من يقف في وجههم ولا يستطيعوا أن يتنازلوا أو يغيروا من هذا الفكر إطلاقا، هذا الفكر كارثة على المسلمين في أوروبا أختي الفاضلة نحن نعيش في أوروبا على أعصابنا، الآن الجاليات الغربية واليمين المتطرف اتخذها ذريعة والضحية الأولى هو الجالية الإسلامية الموجودة في أوروبا، هؤلاء لا يفكرون على المستوى السياسي ماذا استفدنا من هذه العمليات سوى انحياز أوروبا إلى أميركا ضد القضية الفلسطينية؟ هؤلاء لا يفكرون إلا في القتل يجب معالجة هذا الفكر المتعفن الذي يستبيح قتل الأبرياء، هذا الفكر موجود في الكتاب وأنا أستطيع أن أثبت لكِ وأوجد عشرات الكتب التي تُوزَّع هنا وتستبيح، عندما يقول إن قتل المرتدعة والنصراني أهون من إراقة المداد هذا فكر ابن تيمية وغيره من الأفكار الوهابية للأسف الشديد، يجب أن يعالج علماء الأمة..


الضحية الأولى من العمليات الإرهابية والتفجيرات هي الجاليات الإسلامية في أوروبا

جمانة نمور: أخ أمير نعم من هولندا عبرت عن وجهة نظرك من هناك نتحول إلى السعودية معنا الأخ مفلح مساء الخير.

مفلح الأشجعي: ألو.

جمانة نمور: مساء الخير.

مفلح الأشجعي: مساء الخير أخت جمانة.

جمانة نمور: تفضل.

مفلح الأشجعي : أولا حقيقة باسمي شخصيا وباسم الشعب السعودي أحر التعازي القلبية للشعب الإسباني الصديق على ما حدث فيهم، حقيقة هذا الموضوع يعني ذكرني بالقول الشهير للمفكر الإسلامي غارودي حينما قال بأن اليهود يعون جدا بأن الخطر القادم هو الإسلام وربما يعني أنا أتوقع بأن التفجيرات هذه تمت يعني بتقنية عالية بإمكانيات جبارة ربما إنه قد يكون خلفها اليهود لمحاولة يعني استغلال الموقف الأسباني من القضية يعني الموقف الإسباني من ناحية العراق يعني لمحاولة لفت الأنظار، تداعيات التفجير على المسلمين سيضيق الخناق عليهم أكثر وأكثر وهذه طبعا كلها كما قلت أنه يقف خلفها اليهود عموما الإسلام يعني لو لاحظنا الإسلام حرم قتل النفس..

أسباب اتهام الموساد بالضلوع في التفجيرات

جمانة نمور: يعني أخ مفلح يعني هو فقط هذه الوجهة وجهة نظرك هي نتيجة رؤية خاصة وتحليل خاصة أم أنك تستند على شيء؟ يعني سمعنا أن القاعدة مثلا تبنت المسؤولية في بيان لها للقدس العربي، ما الذي دفعك إلى التشكيك بالموساد يعني؟

مفلح الأشجعي: والله حقيقة بالنسبة للقاعدة يعني ما أظن القاعدة إنها راح تفجر يعني وتشير أصابع الاتهام لها، القاعدة أصبحت شماعة يعني كل أحداث تفجير صارت على القاعدة والحقيقة يعني لو جينا في الواقع إن ما هو هدف القاعدة؟ الهدف تشويه صورة الإسلام والمسلمين، هذه هي الحقيقة أما بالنسبة يعني استنادي الخاص على.. طبعا اليهود يستغلون الأخطاء ويستغلون بعض الأمور ربما أنهم استغلوا الموقف الإسباني من ناحية الحرب على العراق فراحوا هدفهم تشويه صورة الإسلام، إثارة الفتن، إثارة القلاقل، بث الشائعات المغرضة، تضيق الخناق على المسلمين أكثر وأكثر وأعيد وأكرر يعني أنا أذكر كلمة شهيرة للمفكر الإسلامي غارودي المفكر الإسلامي الفرنسي اللي لما أعلن إسلامه أول من حاربه أجهزة الإعلام الإسرائيلية


ربما يكون للموساد علاقة بالحادث بهدف تشويه صورة الإسلام وإثارة الفتن والقلاقل وبث الشائعات المغرضة لتضييق الخناق على المسلمين
قبل أن تهاجمه أجهزة الإعلام اللي من جنسيته يعني أجهزة الإعلام الفرنسية.

جمانة نمور: نعم على كل شكرا لك على الاتصال ويبدو أن وجهة نظرك لها من يشاركها في بعض المشاركات عبر الإنترنت مثلا الأخ عبد العظيم من مصر يقول كالعادة عقب كل عملية إرهابية تتجه أصابع الاتهام لبعض العرب أو إحدى المنظمات الأخرى ولا نجد ذكر من قريب أو بعيد للموساد الذي أعتقد -والكلام للأخ عبد العظيم- بأنه وراء هذا لبث الفتنة واتساعها بين الغرب والمسلمين، نقرأ ربما مشاركة من لبنان قبل أن نتابع اتصالاتكم، من الأخ محمد يقول حدث يتعدى تحويل نتيجة الانتخابات بل هو رسالة للشعب الإسباني الشهم الذي تضامن مع الحق العربي في فلسطين والعراق من خلال توجيه ضربة باسم الإسلام لهذا الشعب، إذاً نتابع تلقي اتصالاتكم معنا الأخ محمد من السعودية مساء الخير.

محمد عصمت: أيوه السلام عليكم أخت جمانة.

جمانة نمور: وعليكم السلام تفضل.

محمد عصمت: معكِ محمد عصمت من السعودية.

جمانة نمور: أهلا وسهلا.

محمد عصمت: بالنسبة للي بيحصل دوت بعتبره زي رأي شخصي لي أنا إنه هو زي مخطط كبير والمسلمين دلوقتي اليومين دول واقعين فيه دلوقتي وإن دوت تخطيط عالي جدا من مستوى عالي جدا وزي مسلسل درامي كلنا كمسلمين بنلف حواليه، كل ما يحصل فيه شيء يقولوا المسلمين هم اللي بيعملوه ديه مشكلتنا وثاني حاجة في دليل بس صغير إنه هو زي مسرحية أو تمثيلية على المسلمين إن هم لقوا شريط الفيديو بيقول إن هو المسلمين هم اللي بيقولوا كدهوت، طب تنظيم القاعدة هو هيعمل إيه ولا هيعمل إيه لا هيعمل إيه؟ هل محاصر في أفغانستان ولا هو النهادره في إسبانيا ولا هو.. هو فعلا زي ما قال الأخ مفلح قبل كده من السعودية..

جمانة نمور: إذاً يعني من مصلحة من أن يقوم بتفجيرات من هذا النوع إذاً برأيك؟

محمد عصمت: والله ده زي مخطط فعلا أميركي صهيوني الاثنين مع بعض، لإن من مصلحة أميركا النهادره إن هي توقع أوروبا مع العرب اللي كانت واقفة جنبهم في الفترات اللي هي ضد حرب العراق.

جمانة نمور: شكرا لك أخ محمد لنرى وجهة نظر الأخ عبد الرحمن قبل أن نتوقف مع فاصل من الإمارات هل يوافقك الرأي أم لا؟ مساء الخير.

عبد الرحمن الجابري: مساء النور أنا صراحة شكرا للجزيرة صراحة فعلا أنا أوافق الإخوان من السعودية، فعلا إن اللي وراها الموساد الإسرائيلي، وراها لعبة أميركية لتشويه الإسلام، أول ما على طول مباشرة قالوا القاعدة كثير برضه هذه تمثيلية بسيطة قالوا منظمة إيتا، يعني لكن على طول جهزوا الشريط في محل مخلفات الزبالة بيقولوا إيش ولا كذلك إنه فيه شريط قرآن في سيارة وإنه.. حاجة تمثيلية واضحة الناس صاروا واعين هذه الأيام للأمور هذه.

جمانة نمور: شكرا لك أخ عبد الرحمن وسوف نتابع هذه الحلقة وموضوعها تفجيرات مدريد بعد هذا الفاصل.

[فاصل إعلاني]

تأثير التفجيرات على نتائج الانتخابات الإسبانية

جمانة نمور: نتابع هذه الحلقة والمتعلقة بتفجيرات مدريد وقبل أن نتابع اتصالاتكم نضعكم في أجواء أخر نتائج الانتخابات الإسبانية التي جرت اليوم، إذ تشير نتائج فرز أكثر من حوالي 85% من الأصوات إلى تقدم الحزب الاشتراكي المعارض على الحزب الحاكم الذي يتزعمه أزنار وهذا التقدم هو تقريبا بفارق 13 مقعدا من مقاعد البرلمان والذي قد تؤدي نتيجته بالتالي إلى سيطرة الحزب الاشتراكي المعارض وبالتالي خروج الحزب الحاكم من السلطة ونتابع تلقي اتصالاتكم معنا الآن الأخ نادر من السعودية مساء الخير.

نادر: مساء النور، السلام عليكم يا أخت جمانة.

جمانة نمور: وعليكم السلام يعني أشرنا إلى هذه النتائج نتائج الانتخابات وهذه أخر أنبائها برأيك هل فعلا هذه النتائج قد تغيرت بفعل التفجيرات؟

نادر: نعم

جمانة نمور: برأيك هل فعلا التفجيرات يعني غيرت من رأي الناخب الإسباني قبل أن تعطينا وجهة نظرك في الموضوع؟

نادر: لا أعتقد يا أخت جمانة لأن التفجيرات حدثت يعني ليس لها فترة طويلة يعني من يومين ما حدثت من فترة طويلة حتى يكون تغير ولكن أنا كي اختصر أول شيء أعزي الشعب الإسباني وباختصار ما أقوله أشاطر الأخ عبد الجليل تحليله الأخ عبد الجليل من مصر وأحب أن أقول عندما حدثت تفجيرات تفجيرات مدريد قامت الحكومة الإسبانية يعني بشكل سريع أنها تتهم منظمة إيتا وأعلنت الحكومة الإسرائيلية والحكومة الأميركية تحفظاتها على اتهام الحكومة الإسبانية وبعد ذلك اتهمت الحكومة الإسبانية تنظيم القاعدة، الصورة لم تتضح كليا ولكن إن قلنا هو تنظيم القاعدة الذي أحدث هذه التفجيرات فإنه ليس بعيدا عليه يعني كان لها أعمال مشابهة لذلك ولكن يعني أعتقد إنه يجب الآن يسأل الشعب الإسباني والحكومة الإسبانية والشعب التركي والحكومة التركية أنهم يسألون الآن الحكومة الأميركية أين وصلت؟ ولأي مستوى وصلوا فيه إلى الحرب على الإرهاب؟ لأنه حدثت تفجيرات في تركيا قبل فترة والآن في إسبانيا والحكومة الأميركية كل فترة وفي كل تصريح يقول بوش أنه تقدمت الحرب على الإرهاب وأنه ضيق الخناق على أسامة بن لادن، إذا كان هو ضيق الخناق على أسامة بن لادن وتحدث تفجيرات في مدريد فإذاً من سيتحمل مسؤوليتها؟ اعتقد أن تنظيم القاعدة وأنا لست مُبرِر ولكن قد يكون بدأ أن يدخل بصراع جديد وهو أخذ الثأر، لا نستبعد أن تحدث تفجيرات غدا أو في الوقت القريب في طوكيو في جميع الدول التي أرسلت وشاركت في الحرب على العراق، حرب ما يسمى الإرهاب قد تنتهي عسكريا ولكن لم تنته فكريا وستستمر طويلا وهذا ما أردت أن أقوله وشكرا


الحرب على ما يسمى بالإرهاب قد تنتهي عسكريا ولكن لن تنتهي فكريا
لكم لإتاحة الفرصة وشكرا يا أخت جمانة.

جمانة نمور: شكرا لك نبقى في السعودية ومعنا من هناك الأخ أبو حسين مساء الخير.

أبو حسين: مساء النور والسلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

أبو حسين: تحياتي لكم جميعا.

جمانة نمور: أهلا وسهلا.

أبو حسين: أقول أن هذه العمليات لا يقرها عقل ولا دين واستبعد تماما أن يكون تنظيم القاعدة خلفها لأن تنظيم القاعدة أعلن أنه يستهدف فقط الأميركيين، أما قضية تداعياتها على أوروبا.. الأمن الأوروبي فهي لا شك ستشكل هاجس وذلك لسببين رئيسيين في نظري؛ أولا أن إسبانيا من ضمن دول الاتحاد الأوروبي واعتقد أن هناك اتفاقيات أمنية ولا شك أن تلك الدول الأوروبية ستتخذ استعدادات كما.. للتصدي لهذه الإجراءات حتى لا يحصل ما حصل في إسبانيا والسبب الثاني إذا ثبت أن المتسبب في هذه التفجيرات منظمات انفصالية مثل منظمة إيتا فهناك تخوف أن تكون هناك منظمات انفصالية أخرى في باقي الدول الأوروبية تنفذ هذه التفجيرات.

جمانة نمور: شكرا لك، نتحول إلى سوريا معنا من هناك الأخ أحمد مساء الخير.

أحمد هويس: أخت جمانة تحية لكِ وللمشاهدين الكرام.

جمانة نمور: شكرا لك.

أحمد هويس: "من كان يؤمن بالله واليوم الأخر فليقل خيرا أو ليصمت" إن ما جرى في إسبانيا عمل مدان إسلاميا وأخلاقيا وسياسيا فالإسلام يرفض مثل هذه الجرائم الهمجية، الإسلام دين المحبة والسلام والوئام والمشاعر الإنسانية النبيلة فالمؤمن آلف ومألوف ولا خير فيمن لا يألف ولا يُألَّف وإننا نعزي الشعب الإسباني الصديق ونواسيه ونشاركه مشاعر الأسى ولوعة الفراق على الأبرياء وكل عاقل يعرف أن الإسلام والمسلمين بريؤون من هذه الأعمال الصهيونية العنصرية، إن الموساد الإسرائيلي هو وراء التفجيرات المشبوهة المريبة إن في العراق وإن في أسبانيا وإن في تركيا وحتى في مدينة القامشلي في سوريا البارحة حيث جرت أحداث مؤسفة نستنكرها ونرفضها وأصابع الموساد الإسرائيلي وأميركا واضحة.

جمانة نمور: شكرا لك أخ أحمد يعني دعنا نأخذ اتصالا من سويسرا لنرى رأي الأخ أحمد هناك بتداعيات هذه التفجيرات على الأمن في أوروبا، مساء الخير.

أحمد علي: مساء الخير أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلا بك تفضل.

أحمد علي: أنا أحب أقول رأيي إنه هالتفجيرات، أنا أحب أقول رأيي على هالتفجيرات إنه التفجيرات يعني لا لها معنى ولا إليها أي شيء يعني أي شيء، إنه يعني كل فكري إن هالشغلة ما لها بتصير يعني شغلة تافهة بس بدي أقول كلمتي الله يقوي إسرائيل على العرب.

جمانة نمور: إذاً كان هذا الأخ أحمد من سويسرا معبرا عن وجهة نظره الخاصة ونحن نتابع تلقي اتصالاتنا وقبل ذلك نعود لنُذكِر بآخر نتائج الانتخابات الإسبانية حيث تأكد فوز الحزب الاشتراكي المعارض في الانتخابات وقد اعترف وزير الداخلية الحالي بهزيمة حزبه حزب الشعب وبالتالي هو اعتراف ربما لهزيمة سياسة أزنار والطريقة التي أدار بها الأمور، هذا ما أظهرته نتائج الانتخابات وبالطبع سوف نتابع هذه النتائج ونتابع تداعياتها معكم نحن على الهواء وتتابعونها أيضا في نشراتنا المتلاحقة، الآن نعود إلى موضوع التفجيرات ومعنا الأخ أبو خالد من السعودية مساء الخير.

أبو خالد: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام تفضل.

أبو خالد: معلش أخت جمانة، أول ما حصلت التفجيرات في مدريد أعلن بشكل غريب وزير الداخلية ورئيس إسبانيا إنه وراء التفجيرات هما منظمة إيتا بشكل غريب، يعني ما عهدنا إنه على طول تكون باينة عندهم النتائج إنه هذا اللي ورا التفجير إيتا هذا وضع..

جمانة نمور: هم يعني لم يقولوا نتائج قالوا نتهم إيتا هي ربما تكون وراء التفجيرات لأن ربما هناك تاريخ من التفجيرات، لم يؤكدوا.

أبو خالد: هذا وضع داخلي بعدين صار المتهم القاعدة هذا وضع خارجي، المؤامرة كانت إسبانية أميركية حتى يفوز الحزب الحاكم في الانتخابات عندما يكون..

جمانة نمور: بدي أفهم وجهة نظرك يعني اتهام إيتا كان لتداعي الخسارة؟

أبو خالد: أيوه لا لأنه كان المتهم الأول إيتا إذاً أنا ضربت المعارضة اللي في داخل الدولة، فأنا راح يعني أكون منتصر داخليا، أنا مشارك خارجيا بجيش في العراق مع أميركا وأنا بأتهم القاعدة هي اللي بتفجر إذاً أنا انتصرت كمان خارجيا، بضرب يعني الجهتين هادول راح يقوي رأي الحزب الحاكم في مشاركته مع أميركا في الحرب وراح في حربه ضد منظمة إيتا هذه، منظمة إيتا على طول أعلنت إن هي مش مسؤولة عن العملية واللي مسؤول هو المقاومة العربية كمان يعني مصطلح جديد طلعوه وبعدين يلقوا شريط فيديو جنب مسجد يعني كلها مؤامرة باينة إنه فقط لضرب الإسلام في كل مكان لأنه ملة الكفر واحدة، ثانيا لتقوية موقف الحزب الحاكم في انتخاباته هذه والحمد لله إنه انهزم بهذه المناسبة معلش..

جمانة نمور: شكرا لك أخ أبو خالد لنرى رأي الأخ عبد الكريم في الأردن مساء الخير.

عبد الكريم: مساء النور السلام عليكم.

جمانة نمور: أهلا بك وعليكم السلام.

عبد الكريم: يا ستي أنا مبديش أطول عليكم بس بدي أقول لك إنه سبب التفجيرات كلها وراء التفجيرات هاي كلتها إسرائيل حقيقة ليش؟ هي اللي خالقة الإرهاب لولا وجود إسرائيل ما كان فيه إرهاب والشعب الفلسطيني كل يوم يُقتَّل وكل يوم يُعذَّب والعالم يرى ولا يحرك ساكن، فالمسلمين طبعا أثارتهم هاي الشغلة فتدخلهم بالعراق وأميركا لن تدين أي عملية كانت ضد الفلسطينيين وإنما تدين العمليات ضد إسرائيل فما على الشعب الفلسطيني إلا والشعب العربي والمسلمين إلا إنهم يثوروا بالشغلات ويشوفوا إنه شو يعملوا ضد هذا الشيء فأنا بقول كل هاي الأعمال المسلمين بيدينوها ولا يمكن يعملوها، لكن لم يروا الشعب يقتل من إسرائيل وإسرائيل هي اللي عملت أحداث سبتمبر وهي اللي عملت الآن التفجيرات في إسبانيا حتى إنه الشعوب حتى إنه من الشعوب يكرهوا الإسلام والمسلمين لأنه إذا المسلمين ظلهم قويين فإسرائيل هتتأثر في هذا العمل وبالتالي بدهم يقوموا عليها ويتفرغوا لها فإسرائيل..

جمانة نمور: نعم إذاً هذا يعني تحليل خاص بالأخ عبد الكريم استمعنا إليه من الأردن، نتحول إلى الأخ أبو أحمد في السودان مساء الخير.

أبو أحمد: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام تفضل.

أبو أحمد: في الحقيقة أولا نعزي الشعب الإسباني لهذه الفاجعة التي ألمت به لأن الشعب الإسباني هو من الشعوب اللي عند حرب العراق من أكبر المظاهرات اللي قامت يعني كانت في إسبانيا، فغير من المعقول بأنه يجيها سواء كانت القاعدة مثل ما يدعون أنها تقوم بمثل هذا العمل ثم ثانيا بأنه القاعدة هذا ليس أسلوبها القاعدة، القاعدة إذا كانت قامت بمثل هذه الأشياء فإنها تقوم بالاتصال بالقنوات الفضائية يعني مثلا الجزيرة مثلا بعض القنوات الفضائية الأخرى، فهي بتقوم بإعلامهم بهذا الشيء، فكونه أنه يلقوا مثلا شريط أو يوجد شريط ملقى في قمامة وجنب مسجد هذه كلها أشياء مفبركة يعني، فهذه الأشياء يعني قُصِد بها الشعب الإسباني الذي قام بمظاهرات كبيرة بهذا الخصوص حتى أنه تصير عداوة على هذه الجهات التي كان يؤيدها.

جمانة نمور: نعم شكرا لك أخ أبو أحمد ونُذكِر بالخبر العاجل الذي ورد قبل قليل والمتعلق بنتائج الانتخابات الإسبانية إذ أعلن وزير الداخلية الإسباني وبشكل رسمي خسارة حزبه حزب الشعب الحاكم أمام الحزب الاشتراكي المعارض، الذي فاز إذاً بنتيجة الانتخابات العامة التي شهدتها أسبانيا اليوم وجاءت النتيجة حوالي 43% لصالح الحزب الاشتراكي في مقابل 37% لحساب حزب الشعب الحاكم وذلك بعد فرز 85% من إجمالي أصوات الناخبين الذين شاركوا في الانتخابات وأدلوا بأصواتهم، نتابع تلقي اتصالاتكم معنا الأخ بشير في السعودية مساء الخير.

بشير السهوان: مساء الخير أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلا بك.

بشير السهوان: أولا أعزي الشعب الأسباني بهذه العملية الإرهابية التي يدينها كل إنسان وكل مسلم وثانيا أعزي في المقام الثاني الأخوة العرب والمسلمين المقيمين في الدول الأوروبية، أخت جمانة المتضرر الأول والأخير هم الأخوة العرب والمسلمين سواء كانت مفبركة سواء كانت وراءها اللي هي القاعدة أو غير القاعدة المتضرر الأول هي المسلمين والعرب، ثانيا أختي جمانة هذا الغباء اللي تتخذه القاعدة طبعا لاقيناه في 11 سبتمبر على طول في بداية الموضوع ينفي بن لادن وجماعته إن هم وراء هذه الأحداث بعدها تبنوا العملية وهذا الغباء نفس الغباء تبنوه في العملية هذه اللي كانت في مدريد بأسبانيا وطبعا هذا غباء اعتبره غباء سياسي وغباء فكري ويجب أن استئصال هذا الغباء وفي الأخير يعني هو أهني الأخ عبد الباري عطوان لأن هو أول من نشر هذه الحاجات وطبعا أختي جمانة سواء كان وراهم اللي هي.. -الله يلعن الشيطان- سواء كانت وراها اللي هي إسرائيل أو كانت وراها بريطانيا أو أميركا..

جمانة نمور: نعم الأخ بشير يعني لا أدري ما الذي أتى بالأخ عبد الباري عطوان يعني إلى حديثك ربما البيان الذي أُعلِن أنه وصل إلى القدس العربي وبوصفه رئيس تحرير لهذه الصحيفة وهي الجهة الإعلامية التي وصلها البيان كان أن أشار إلى هذا البيان وكان أحد ضيوفنا على الجزيرة وهو تحدث بما جاء في ذلك البيان الذي وصل للقدس العربي هذا فقط للتوضيح، إذاً نتابع تلقي اتصالاتكم معنا الأخ الخميس من تونس مساء الخير.

الخميس بن عمر: ألو.

جمانة نمور: مساء الخير.

الخميس بن عمر: مساء الخير أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلا بك تفضل.

الخميس بن عمر: أحيي قناة الجزيرة في البداية على هذا البرنامج.

جمانة نمور: شكرا.

الخميس بن عمر: وأقول وباختصار شديد أن هذه العمل..

جمانة نمور: هل لك أن تخفض صوت جهاز التليفزيون لو سمحت؟

الخميس بن عمر: نعم خلاص، أقول إن باختصار شديد أن هذا العمل الأرعن والإرهابي بكل الأشكال عمل يكون من جهتين إما أن يكون فعلا يهوديا للإضرار بصورة المسلمين في الأمة العربية أو حتى في أوروبا الموجودين في أوروبا وإما أن يكون وهذه بنسبة ضئيلة من منظمة إيتا الانفصالية، طبعا في كلتا الحالتين المتضرر الأول هو المسلمون، فكل فعل يقع في أوروبا أو في غير أوروبا يُحسَّب على المسلمين وهذا ظلم من الأنظمة في أوروبا، يجب أن يعيدوا حساباتهم ويجب أن يعرفوا أن الإرهاب لا يرتبط بالإسلام، الإرهاب تفعله أي جهة من أجل تحقيق بعض المكاسب أو بعض الأهداف الخاصة بها وليس المسلمون هم لوحدهم الفئة المظلومة في العالم، بل هناك فئات أخرى مظلومة في العالم وتجد الإرهاب كطريقة للدفاع عن قضاياها والإرهاب مرفوض طبعا.. نحن كمسلمين نرفض الإرهاب ونحن أول من يرفض الإرهاب وشكرا.

جمانة نمور: شكرا لك على المشاركة، معنا الآن الأخ سالم في الأردن مساء الخير.

سالم عبد الله: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

جمانة نمور: وعليكم السلام تفضل.

سالم عبد الله: إن موقف أسبانيا مع أميركا في حربها على العراق واندفاعها في قضية الحرب على الإرهاب وبشكل ملفت للنظر أثار سخط الشارع الأسباني وعارض توجهات أزنار بالسير الحثيث وراء أميركا وبعد فشل مبررات الحرب التي قامت بها أميركا وحلفاؤها وسقوط الأقنعة وبيان عوارها وكذبها وأن مبررات الحرب ليست لها كما إدعوا وإنما هو أمر آخر لم تفصح عنه الإدارة الأميركية وحلفاؤها، أن يعني سقوط هذه الحكومات وقياداتها الحزبية وكذلك مستقبلها السياسي، لذا فهذا العمل هو مقصده دفع الشارع الأسباني للوقوف وراء أزنار وحزبه أي الحزب الحاكم وكذلك الوقوف وراء برنامج مكافحة الإرهاب أو ما يسمى مكافحة الإرهاب وأيضا هي رسالة للشعوب الأوروبية للوقوف وراء برنامج مكافحة الإرهاب والذي سينتج عنه قوانين لا حصر لها مثل الحجاب وحقوق المرأة وتغيير مناهج التعليم والأنظمة والعقول ونهب الخيرات وتقسيم وتفتيت مستعمرات بريطانيا المسماة بالدول العربية والإسلامية لذلك يعني كان هذا العمل مقصده رص الشعب الأسباني وراء أزنار وحزبه، إلا أنه لم يتم لهم ذلك لوعي الشعب الأسباني وإدراكه أن ما فعله أزنار وجماعته هو خطأ فادح لذلك يعني كانت النتيجة التي رأيناها الآن.

جمانة نمور: نعم شكرا لك، معنا الآن من بريطانيا الأخ عدنان مساء الخير.

عدنان الكليدار: مساء الخير أخت جمانة.

جمانة نمور: أخ عدنان برأيك هذه التفجيرات التي حدثت في إسبانيا كيف سيكون صداها أو تردداتها في لندن وكان هناك قبل ذلك ربما تخوفات من أعمال ما؟

عدنان الكليدار: والله طبعا قبل ما أبدي رأيي بهالموضوع أحب أقول إنه إحنا كعرب وكمسلمين ندين أي عملية يروح بها ضحية ولو ضحية واحدة، فالنفس البريئة مصانة وقتل النفس البريئة يتنافى مع مبادئنا كعرب وكمسلمين ولكن أضيف إلى ذلك أنه آن الأوان للنظام الدولي أن يفكر بمعيار واحد أي أريد أقول أنه النظام الدولي قائم على الظلم وهذا ما يتفق معي أكثر المتصلين اللي يدينون إسرائيل أو يدينون جهة أخرى السبب في ذلك أنه الظلم اللي تقوم به إسرائيل وتقوم به أميركا والظلم اللي في الأمم المتحدة، مثلا مجلس الأمن وقرار الفيتو هذا قرار ظالم للشعوب لماذا تحتكر السلطة مجموعة من الدول تحتكر لنفسها الحق بصنع السلاح النووي وتمنعه على الغير تحتكر لنفسها حق الفيتو؟ هذا كله يخلي الشعوب تشعر بظلم وهذا هو..

جمانة نمور: شكرا لك أخ عدنان، نتحول إلى الأخ ساداتي في المغرب، ما رأيك يعني وأنتم قريبون جدا على إسبانيا وهناك بعض المغاربة أُلقِي القبض عليهم هناك؟

ساداتي حسين: والله يا أختي جمانة مرحبا بك والله يا أختي جمانة كل اللي صار في إسبانيا هو عبارة عن تناوشات يا إسرائيلية يا أميركية ولا أقول بتاع الباسك ولا بتاع غيره، لأنه حتى الباسك ولا العرب ما بيستعملوا هاي الأعمال يعني هذا من المستحيل ولكن ليس ببعيد أنه الطائفة الصهيونية اللي هي عايزه تشوه سمعة العرب وتشوه يعني وتبقى حتى تبقى بس يعني الأميركان والإسرائيليين هما في القائمة وهما فعلا عايزين الفتنة للعالم، يعني المسألة واضحة يعني ما فيها شيء إما يعني الإسبان ممكن أنه يكون يعني ليش ما بيختاروا في وقت ما إلا حتى وقت الانتخابات عشان يعملوا يعني المناوشات؟ لأن هذا شغل إسرائيلي..

جمانة نمور: وهل تعتقد أن خسارة الحزب الحاكم للانتخابات هي بسبب التفجيرات؟

ساداتي حسين: لا يعني إحنا جيران مع الإسبان وبنعرفهم يعني إحنا كجيران وكأخوة يعني ما عندنا أي مشكلة وما هيكون عندنا مشكلة لا في المستقبل لا في الوقت الحالي ولا في المستقبل لكن المشكلة هو التناوشات الأميركية والإسرائيلية اللي هم عايزين يعملوا المناوشات في كل بلد.

جمانة نمور: نعم شكرا لك أخ ساداتي، معنا الأخ ابن عمر من فرنسا مساء الخير.

ابن عمر: مساء الخير أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلا بك تفضل.

ابن عمر: أول شيء يعني نتقدم بتعازينا الإنسانية الحارة إلى الشعب الإسباني وإلى من لقي يعني حتفه واعتقد أن من جملتهم يعني بعض المسلمين، فتعازينا الحارة إلى من طالته يد الإجرام وطبعا نحن ندين..

جمانة نمور: نعم شكرا لك يعني أخ عمر يعني عفوا آسفة لمقاطعتك ولكن في الدقيقة الأخيرة المتبقية للبرنامج نود التحول إلى مراسلنا في مدريد تيسير علوني، تيسير هل نستطيع فعلا وصف هذه النتائج اليوم بعقاب من الناخب الإسباني فرضه على حزبه الحاكم نتيجة قراراته السياسية إن كان داخليا أم خارجيا؟

تيسير علوني: بالتأكيد جمانة بالتأكيد الحقيقة أن الانتخابات يعني برهنت على أن الناخب الإسباني استطاع أن يستعمل صوته بفاعلية كبيرة جدا، فبعد أن كانت كل المؤشرات وكل استطلاعات الرأي تشير إلى احتمال كبير بفوز الحزب الشعبي اليميني الحاكم بفارق ملحوظ، انقلبت الآية تماما الآن بعد إحصاء 95% من الأصوات نجد أن الفارق بين الحزبين هو بـ14 مقعدا من مقاعد البرلمان، الحقيقة العنصرين الرئيسيين الذين ساهما في قلب هذه النتيجة أولا مشاركة القوات الإسبانية في الحملة ضد العراق والثانية هي إخفاء الحزب الشعبي ووزارة الداخلية للمعلومات عن الشعب، هذا ما ظهر من خلال المظاهرات التي خرجت خلال الساعات الماضية الساعات الـ24 الماضية ولاحظي أن 24 ساعة قلبت النتيجة تماما لصالح الاشتراكيين، فيمكن القول إذاً أن الناخب الإسباني وهذه ظاهرة الحقيقة ظاهرة عجيبة يعني يندر حدوثها في الدول الديمقراطية الناخب الإسباني استعمل صوته بفاعلية وتعامل مع الأحداث بسرعة شديدة وأثر ذلك في نتيجة الانتخابات بشكل قاطع وبشكل قاطع جذري.

جمانة نمور: وإذاً سوف تتم متابعة هذه النتائج معك تيسير اعتقد في النشرات المقبلة نشكرك على المشاركة، كما نشكر كل من ساهم معنا وشارك في هذه الحلقة، إلى اللقاء.