فيلم "العساكر" يشعل حربا على مواقع التواصل

فيلم "العساكر" يشعل حربا على مواقع التواصل

ما إن أعلنت قناة الجزيرة عن بث فيلم "العساكر.. حكايات التجنيد الإجباري في مصر" أمس الأحد، حتى أصبح عنوانا رئيسيا للنقاشات سواء في الفضائيات المصرية أو على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتصدر البحث عن "العساكر" و"ترددات الجزيرة" عمليات البحث على موقع غوغل في مصر أمس الأحد.

وتنوعت الآراء تجاه فيلم "العساكر" بين الإشادة به، أو القول بأنه جاء بحقائق يعرفها الجميع، أو القول بأنه "لم يقدم جديدا" وأن "الجزيرة منحازة".

كما تنوعت الوسوم التي تناولت الفيلم، وحظي وسم "#العساكر" بانتشار واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.
 

وتحت هذا الوسم كتب @Moh_Hasaballa: "من يسيء لجيش بلاده ليس صناع الفيلم، بل صناع الذل والقهر الذين فضح الفيلم ممارساتهم".

وقالت "ريحانة الثورة": "نحترم جيشنا ولا نكن له عداوة، خلافنا مع القيادات، فالسيسي المنقلب مش هو مصر، والعساكر اللي تصوب بندقيتهم علينا ليسوا منا ونحن منهم براء".

وقال صاحب حساب "مصري": "قناة الجزيرة لخصت لك اللي بيحصل في الجيش المصري من الداخل في ظل الحكم العسكري من 60 سنة في 60 دقيقة". وكتبت "فاطمة": "العساكر حقق نجاحا مبهرا ليس لقوته، بل لأنه وقف مصر وإعلامها على رجل من قبل عرضه، أليس هذا إنجازا يدل على هشاشة دولتنا العظيمة؟".

أما @OsamaRushdi فقال: "رغم مندبة الإعلام السيساوي عن الفيلم.. أليست هذه حقائق يعرفها الجميع؟ لو كانت هناك حرية إعلام، لأذيع الفيلم في تلفزيون مصر".

لكن آخرين رأوا أن فيلم "العساكر" جاء أقل من التوقعات، وكتب @abdofars: "ليه الإعلام المصري عمل ضجة حول فيلم دون التوقعات وأقل من الواقع بكثير، وكل الناس تعرف ما به". وقال @KamelAbdalla: "الفيلم لم يعرض واحد من المليون من اللي بيحصل في الجيش، يا ريتكم كنتم سألتوني عن اللي شوفته في التجنيد".

تغريدات حول فيلم "العسكر" (مواقع التواصل)

في المقابل، دشن معارضون للفيلم عدة وسوم، كان أشهرها وسم "#العسكرية_المصرية_شرف".

وكتبت أسماء يوسف: "العسكرية المصرية شرف لا يناله إلا الرجال، يا رب احفظ جيش مصر من كل أعداء الوطن في الداخل والخارج". وكتب أحمد عبد الهادي: "الجيش المصري مصنع الرجال".

وعلى المستوى الرسمي، قال المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد أبو زيد إن "الدولة لديها أدوات عديدة غير الإعلام تستطيع من خلالها الرد على تجاوزات الجزيرة". وأكد أبو زيد أن "الجيش المصري جيش وطني تحدث عنه القرآن بأنه خير أجناد الأرض، وفيلم الجزيرة محاولة يائسة للتشكيك وزعزعة الثقة في الجيش المصري".

المصدر : الجزيرة