يعاني أكثر من أربعة ملايين يتيم في العراق ظروفا معيشية صعبة في ظل تزايد أعدادهم بسبب استمرار القتال والعمليات العسكرية.

ويروي هؤلاء قصصا مؤلمة فيما تظل فصول من الألم والبؤس طي الكتمان لعدم تسليط الضوء عليها من قبل وسائل الإعلام.

وتطالب الجهات الاجتماعية حكومة حيدر العبادي برصد الميزانيات اللازمة لرعاية الأيتام وبناء المزيد من الدور والمركز لإيوائهم.

المصدر : الجزيرة