أنقذ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الجمعة مواطنا من الانتحار عندما مر موكبه به وهو يهم بالقفز من جسر البوسفور إلى البحر في مدينة إسطنبول.

وقالت مصادر في رئاسة الجمهورية التركية إنه تم إيقاف محاولة الانتحار بعد أن أمر أردوغان بتوقف الموكب وطلب من الحرس الشخصي إحضار الرجل لسيارته للتحدث معه.

واستطاع الحرس إقناع الرجل بالعدول عن الانتحار والذهاب للحديث مع رئيس الدولة داخل السيارة، فتراجع عن فكرته وصاحبهم، وتحدث بالفعل مع رجب طيب أردوغان الذي أقنعه بأنه سيهتم بمشكلته شخصيا، وأصدر تعليمات للجهات المعنية لمتابعة الشخص والاهتمام بالرجل.

وقالت مصادر إن الرجل -وهو من ولاية سيعرت شرقي تركيا- يعاني من أزمات نفسية نتيجة مشاكل عائلية.

يذكر أن موكب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مر بجسر البوسفور أثناء عودته من منطقة إسكودار بالشطر الآسيوي لمدينة إسطنبول.

المصدر : وكالة الأناضول