ضرب زلزال بقوة سبع درجات على مقياس ريختر مقاطعة بابوا زيا الإندونيسية في وقت مبكر من صباح اليوم، ووقع على بعد 250 كلم غرب عاصمة المقاطعة وعلى عمق 52.8 كلم.

وقال المركز الأميركي للتحذير من موجات التسونامي بالمحيط الهادي ومقره هاواي إنه لا يوجد أي احتمال لظهور موجات مد بحرية عاتية (تسونامي) نتيجة لهذا الزلزال.

وأفاد موقع إيرثكويك-ريبورت لمراقبة الزلازل بأن المنطقة التي وقع بها الزلزال منطقة بها سلسلة جبال شديدة الانحدار وغطاؤها النباتي غابات مطيرة، وهو ما يعني أن هناك احتمالا بحدوث انزلاقات خطيرة للتربة.

يُشار إلى أن إندونيسيا تقع في حزام الزلازل بالمحيط الهادي حيث تصطدم الألواح الأرضية التكتونية وتسبب نشاطا زلزاليا وبركانيا كثير الحدوث.

يُذكر أن آخر زلزال وقع بإندونيسيا كان يوم 18 مارس/آذار الماضي وكان بقوة 6.6 درجات على مقياس ريختر قبالة أرخبيل الملوك شمالي غربي إندونيسيا ودون إصدار تحذير من احتمال حدوث موجات تسونامي.

ووقع ذلك الزلزال على عمق 41 كلم، وعلى بعد 134 كلم شمال شرق جزيرة كوتا تيرناتي، إحدى جزر البلاد سُجلت على أثره عدد من الهزات الارتدادية ولم يسفر عن إصابات أو أضرار.

المصدر : وكالات