تجاوزت أسعار النفط العالمية 47 دولارا للبرميل لأول مرة منذ بداية العام الجاري؛ بسبب انخفاض الدولار الأميركي ومؤشرات على تراجع إنتاج النفط الأميركي.

وخلال تداولات العقود الآجلة للنفط ظهر اليوم الأربعاء ارتفع سعر مزيج برنت العالمي أكثر من 2.5% ليلامس مستوى 47.05 دولارا للبرميل، ثم تراجع عنه قليلا، في حين ارتفع سعر الخام الأميركي أكثر من 2% ليلامس مستويات فوق 45 دولارا للبرميل. وهذه أعلى مستويات لكلا الخامين منذ بداية عام 2016.

واستقبلت الأسواق بشكل إيجابي تقرير معهد البترول الأميركي، الذي كشف عن أن مخزونات النفط الخام التجارية في الولايات المتحدة انخفضت بنحو 1.1 مليون برميل الأسبوع الماضي، في حين كان متوسط توقعات المحللين في استطلاع لوكالة رويترز للأنباء يشير إلى زيادتها بمقدار 2.4 مليون برميل.

وتحسنت أسواق النفط أيضا بفضل تراجع العملة الأميركية اليوم، حيث انخفض الدولار بنحو 5% مقابل سلة عملات رئيسية منذ بداية العام الجاري، على الرغم من توقعات تشير إلى رفع أسعار الفائدة الأميركية في المستقبل.

وخلال شهر أبريل/نيسان الجاري ارتفعت أسعار النفط العالمية بنسبة 20% تقريبا، وهو أكبر ارتفاع في شهر واحد منذ أبريل/نيسان 2015، غير أن محللين يحذرون -وفقا لوكالة رويترز- من أن هذا الصعود القوي قد يتوقف قريبا.

المصدر : رويترز