أعلن مدير شركة النفط الوطنية الإيرانية ركن الدين جوادي اليوم الأحد أن إيران استطاعت زيادة إنتاجها من النفط الخام بمقدار أربعمئة ألف برميل يوميا بعد رفع العقوبات عنها الشهر الماضي.

وأضاف جوادي أنه يجري حاليا إنجاز التحضيرات اللازمة من أجل زيادة أخرى في الإنتاج بمقدار مئتي ألف برميل يوميا.

وكانت القيادة الإيرانية قد أصدرت أوامر بزيادة إنتاج النفط فورا بخمسمئة ألف برميل يوميا عقب رفع العقوبات الغربية عن البلاد في 16 يناير/كانون الثاني الماضي، وأعلنت أنها ستعمل لزيادة أخرى بخمسمئة ألف برميل يوميا أيضا حتى نهاية العام 2016، للوصول بالإنتاج الإجمالي إلى معدلات تناهز أربعة ملايين برميل يوميا.

ويأتي الإعلان عن زيادة الإنتاج بعد أن قالت إيران أمس السبت إنها ستشحن أربعة ملايين برميل من النفط الخام في ناقلات إلى أوروبا خلال 24 ساعة.

وتعقيبا على ذلك، قال جوادي اليوم الأحد إن هذه الشحنات الإيرانية الأولى إلى أوروبا بعد رفع العقوبات تمثل بداية "فصل جديد في صناعة النفط الإيرانية".

وقد أشارت تقديرات سابقة لوكالة رويترز -بناء على جداول زمنية لتحميل السفن الناقلة للنفط- إلى أن صادرات إيران من النفط ستبلغ نحو 1.4 مليون برميل يوميا في فبراير/شباط الجاري.

وبلغ إجمالي إنتاج إيران من النفط الخام أكثر من 2.8 مليون برميل يوميا في ديسمبر/كانون الأول الماضي، حسب بيانات نشرتها منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).

المصدر : الجزيرة + وكالات,مواقع إلكترونية