أفاد مراسل الجزيرة بارتفاع عدد قتلى غارات نفذتها طائرات حربية عراقية على مدينة البوكمال شرقي سوريا إلى ثلاثين على الأقل.

وقالت مصادر للجزيرة إن أغلب القتلى من المدنيين، بينهم ست عائلات بكاملها، كما توقعت المصادر ارتفاع عدد الضحايا نظرا لوجود آخرين ما زالوا تحت أنقاض المنازل المستهدفة.

وحسب المصادر فقد وقع القصف في ساعات الصباح الأولى مستهدفا مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية، لكنه كان عنيفا وعشوائيا وطال العديد من المنازل السكنية في قرى تقع ببادية البوكمال المتاخمة للحدود مع العراق، من بينها قرى الهري والسكرية ودوار المصرية.

وكانت مصادر طبية بمدينة القائم العراقية ذكرت في وقت سابق أن معظم الضحايا نقلوا إلى المستشفى ومعظمهم من النساء والأطفال، إضافة إلى عدد كبير من الجرحى كلهم عراقيون كانوا قد نزحوا إلى هذه القرى في وقت سابق.

وكانت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة قد تحدثت في وقت سابق عن سقوط قتلى وجرحى جميعهم من النساء والأطفال جراء قصف أميركي عنيف على البوكمال الواقعة شرقي محافظة دير الزور السورية.

يشار إلى أن هذا الهجوم ليس الأول الذي تنفذه طائرات عراقية على مواقع داخل الأراضي السورية، علما بأن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي كان قد اعترف بقيام طائرات عراقية بتنفيذ ضربات داخل الأراضي السورية وتوعد بتنفيذ المزيد، قائلا إن هذا يجري بالتنسيق مع دمشق.

المصدر : الجزيرة