قالت مواقع موالية للنظام السوري إن طائرات إسرائيلية شنت غارة على موقع قرب مدينة القطيفة في ريف دمشق، مشيرة إلى أن المنطقة المستهدفة يتواجد بها عناصر من حزب الله، دون أن تشير إلى وقوع خسائر بشرية.

من جهتها نقلت وكالة الأناضول عن مصدر أمني لبناني أن طائرات حربية إسرائيلية نفذت غارات جوية وهمية اليوم الثلاثاء، فوق مناطق البقاع وبعلبك شرقي لبنان قرب الحدود مع سوريا.

وأوضح المصدر -الذي طلب عدم ذكر اسمه- أن الطائرات حلقت على علو منخفض، ووصلت إلى البقاع مرورا بأجواء مدينة جبيل الساحلية شمالا.

وذكر أن سكان منطقة كسروان القريبة من مدينة جبيل شاهدوا بالونات حرارية في سماء المنطقة، ألقتها الطائرات الحربية الإسرائيلية التي كانت متوجهة نحو البقاع.

وسبق للطيران الإسرائيلي أن قصف مواقع لحزب الله في سوريا بعد أن بدأت روسيا عملياتها العسكرية هناك، وذلك عقب الإعلان عن تشكيل غرفة عمليات تنسيق مشتركة بين سلاحي الجو الإسرائيلي والروسي.

وقتل القيادي في الحزب سمير القنطار بغارة إسرائيلية استهدفت مبنى في بلدة جرمانا جنوب دمشق في ديسمبر/كانون الأول الماضي، كما قتل في الغارة عدد من القياديين في مليشيات موالية للنظام.

كما ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي أن الطيران الحربي الإسرائيلي قصف أهدافا عسكرية في قلب العاصمة السورية قرب مطار دمشق الدولي، واستهدف شاحنات أسلحة إيرانية كانت متوجهة إلى حزب الله اللبناني.

المصدر : الجزيرة + وكالات