من هو كوشنر صهر ترمب وكبير مستشاريه؟

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

من هو كوشنر صهر ترمب وكبير مستشاريه؟

تاريخ ومكان الميلاد: 10 يناير 1981 - نيوجيرسي

المنصب: كبير مستشاري البيت الأبيض

الدولة: الولايات المتحدة الأميركية

جاريد كوشنر تزوج ابنة ترمب إيفانكا (يمين) بعد اعتناقها اليهودية (رويترز)

تاريخ و مكان الميلاد:

10 يناير 1981 - نيوجيرسي

المنصب:

كبير مستشاري البيت الأبيض

الدولة:

الولايات المتحدة الأميركية

جاريد كوشنر رجل أعمال أميركي شاب، جمع ثروته من العقارات، هو صهر الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب الذي عينه في منصب كبير مستشاري البيت الأبيض

المولد والنشأة
ولد جاريد كوشنر يوم 10 يناير/كانون الثاني 1981 لعائلة يهودية من نيوجيرسي تنتمي سياسيا للحزب الديمقراطي، ولها علاقات جيدة مع المسؤولين السياسين في إسرائيل ومع اللجنة الأميركية للشؤون العامة الإسرائيلية المعروفة اختصارا بـإيباك.

تزوج كوشنر بابنة ترمب إيفانكا عام 2009 بعد أن اعتنقت الديانة اليهودية، ولهما ثلاثة أبناء.

الدراسة والتكوين
درس كوشنر في مدرسة يهودية خاصة في ليفينغستون بنيوجيرسي، والتحق بجامعة هارفارد رغم أن علاماته الدراسية كانت سيئة، وكشف صحفي يدعى دانيال غولدن في تحقيق نشر في صحيفة "برو بوبليكا" المحلية أن والد صهر ترمب تبرع للجامعة العريقة بمبلغ 2.5 مليون دولار عام 1998، ما ساعد نجله على الالتحاق بها.

كما درس في جامعة نيويورك، حيث حصل عام 2007 على شهادة في القانون، وهي الجامعة نفسها التي تبرع لها والده بمبلغ ثلاثة ملايين دولار عام 2001.

الوظائف والمسؤوليات
نشط كوشنر في مجال الاستثمارات العقارية في مؤسسة والده في نيويورك سيتي، وجمع ثروة من العقارات على غرار صهره ترمب، ورسخ وجوده في عالم العقارات خاصة بعد سجن والده شارل كوشنر عام 2004  بتهمة التهرب الضريبي ورشوة الشهود.

واستثمر كوشنر في عقارات منهاتن بنيويورك، واشترى ناطحة سحاب قرب أبراج ترمب بمبلغ 1.8 مليار دولار، كما اشترى أسبوعية "نيويورك أبزيرفور" بمبلغ 10 ملايين دولار، وبعد أن عانى مشكلات مالية بسبب الأزمة المالية لعام 2008، انتعشت استثمارات كوشنر لاحقا.

وخلال الحملة الانتخابية للرئاسيات الأميركية في نوفمبر/تشرين الثاني 2016، عمل كوشنر إلى جانب صهره، ليتم تعيينه يوم 9 يناير/كانون الثاني 2017 في منصب أبرز مستشاري البيت الأبيض، في حالة نادرة لإسناد منصب كبير إلى أحد أفراد عائلة الرئيس الأميركي.

ولا يتطلب منصب كبير مستشاري البيت الأبيض تصديقا من مجلس الشيوخ الأميركي.

التجربة السياسية
بحكم مسيرته المهنية في مجال المال والأعمال، يفتقد كوشنر للخبرة السياسية، ولم يكن ظهوره إلا بجانب زوجته "إيفانكا" في اللقاءات والتجمعات التي يعقدها والدها ترمب، ليبرز لاحقا خلال  حملة الانتخابات الرئاسية التي جرت في نوفمبر/تشرين الثاني 2016 كواحد من الشخصيات التي تحظى بثقة الرئيس الأميركي المنتخب.

ووصف ترمب كوشنر -كما نقل الفريق الانتقالي عنه قوله في بيان- بأنه كان "ناجحا على نحو لا يصدق في الأعمال التجارية وحاليا في السياسة"، وأنه "كان قيمة هائلة ومستشارا موثوقا به طوال الحملة والمرحلة الانتقالية"، وأكد ترمب أن صهره جاريد سيكون عضوا بارزا وسيتولى دورا قياديا في إدارته.

بدأت متاعب كوشنر بعد شهور من توليه منصبه، وذلك على خلفية شبهات بتورطه في قضية التدخل الروسي المفترض في الانتخابات الرئاسية الأميركية لعام 2016، وفي 26 يوليو/تموز 2017 استمعت لجنة الاستخبارات في مجلس النواب الأميركي إلى كوشنر، ضمن التحقيقات في علاقة حملة ترمب بالروس.

وفي يناير/كانون الثاني 2018 كشفت صحيفة نيويورك تايمز أن صهر الرئيس ترمب يتمتع بعلاقات مالية عميقة مع إسرائيل، رغم مهمته المفترضة في التوسط لتحقيق السلام في الشرق الأوسط.

وتزيد متاعب كوشنر مع تأكيد  مصادر أميركية مطلعة في فبراير/شباط 2018 أنه فقد تصريحه الأمني الذي يمكّنه من الاطلاع على أكثر المعلومات سرية وحساسية والتي تقدّم للرئيس ضمن إيجاز يومي.

وفي مارس/آذار 2018 ، كشف موقع ذي إنترسبت الأميركي أن شركة كوشنر العقارية سعت في أبريل/نيسان 2017 إلى كسب تمويل قطري، غير أن العرض قابلته الدوحة بالرفض.

وتنظر جهات التحقيق الرسمية في واشنطن في مدى تأثر مواقف رسمية أميركية بصفقات ومباحثات تجارية أجرتها شركة كوشنر العقارية التي تملكها أسرة صهر الرئيس الأميركي.

 

 

سياسيون

المصدر : الجزيرة + وكالات,مواقع إلكترونية