إنفانتينو.. السويسري خليفة السويسري على رئاسة الفيفا
آخر تحديث: 2016/2/25 الساعة 18:56 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/17 هـ
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2016/2/25 الساعة 18:56 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/17 هـ

إنفانتينو.. السويسري خليفة السويسري على رئاسة الفيفا

تاريخ ومكان الميلاد: 23 مارس 1970 - بريغ غيليس

المنصب: رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم

الدولة: سويسرا

تاريخ و مكان الميلاد:

23 مارس 1970 - بريغ غيليس

المنصب:

رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم

الدولة:

سويسرا

جياني إنفانتينو محام ورجل أعمال سويسري من أصل إيطالي يجيد التحدث بأكثر من لغة ويشغل منصب الأمين العام للاتحاد الأوروبي لكرة القدم. فاز برئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) خلفا لجوزيف بلاتر.

المولد و النشأة
ولد جياني إنفانتينو في 23 مارس/آذار 1970 في بلدة بريغ غيليس في سويسرا.

الدراسة و التكوين
درس إنفانتينو القانون في جامعة فريبورغ (سويسرا) ويتحدث الإيطالية والفرنسية والألمانية
والإنجليزية والإسبانية.

عمل إنفانتينو مستشاراً لهيئات كرة القدم في إسبانيا وإيطاليا وسويسرا، ثم أمينا عاما للمركز الدولي للدراسات الرياضية (CIES) في جامعة نوشاتيل.

الوظائف و المسؤوليات
شغل إنفانتينو منصب الأمين العام للاتحاد الأوروبي لكرة القدم عام 2009، وظل الذراع اليمنى لرئيس الاتحاد ميشال بلاتيني الذي عوقب في ديسمبر/كانون الأول 2015 بالإيقاف لمدة ثماني سنوات من قبل لجنة الأخلاق في الفيفا.

التجربة الرياضية
عُيّن إنفانتينو عام 2004 مديرا للشؤون القانونية في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، حيث ظل يشغل هذا المنصب حتى 2007.

وفي عام 2009 شغل منصب الأمين العام للاتحاد الأوروبي لكرة القدم بعد أن كان نائبا فيه منذ 2007. كانت مهمته الرئيسية منذ ذلك الحين تنفيذ سياسة المال النظيف وتطبيق قاعدة التعادل التي تهدف إلى ضمان عدم إنفاق الأندية أكثر من إيراداتها، وتوقّف أصحاب الأموال عن ضخ كميات غير محدودة من السيولة في ميزانيات الأندية.

كما أشرف إنفانتينو على زيادة الفرق في البطولة الأوروبية من 16 إلى 24، بدءا من دوري أبطال أوروبا "يورو 2016" في فرنسا.

وخلال سبع سنوات من عمل إنفانتينو أمينا عاماً للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، نمت الإيرادات من مسابقات الأندية في أوروبا.

video

رئاسة الفيفا
أصبح إنفانتينو مرشح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لرئاسة الفيفا بعد أن تأكد خروج الفرنسي ميشال بلاتيني رئيس الاتحاد من السباق بسبب عقوبة الإيقاف التي فرضت عليه.

ووضع إنفانتينو برنامجاً انتخابياً يحتوي على حزمة قرارات وإصلاحات للفيفا، فقد اقترح زيادة عدد فرق كأس العالم من 32 إلى 40 فريقا، وقال إنه سيشجع فكرة المشاركة في استضافة بطولات كأس العالم بين بلدين أو أكثر في نفس المنطقة.

وتعهد إنفانتينو برصد ميزانيات خاصة كل أربعة أعوام من أجل تنفيذ برامج تطويرية، تتضمن دعم الاتحادات الأعضاء بمبلغ خمسة ملايين دولار، ودعم الاتحادات القارية بمبلغ أربعين مليون دولار.

كما رغب إنفانتينو بتطوير تقنية "خط المرمى" التي تلغي أخطاء الحكام في احتساب الأهداف.

وخلال يوم الانتخاب، الجمعة 26 فبراير/شباط 2016، انتخب جياني إنفانتينو رئيسا جديدا للاتحاد الدولي لكرة القدم في الجمعية العمومية غير العادية بزيوريخ.

ونال إنفانتينو 115 صوتا في الجولة الثانية من إجمالي 207 مقابل 88 صوتا للبحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة.

وحصل الأردني الأمير علي بن الحسين على أربعة أصوات، ولم ينل الفرنسي جيروم شامباني أي صوت.

رياضيون مسؤولون

المصدر : وكالات

شارك برأيك