"عشق المغامرة يدفع رواد الأعمال إلى ترك الأعمال النمطية والتحول إلى المخاطرة في المشروعات الريادية" ربما تنطبق هذه المقولة على الشاب الكويتي محمد جعفر الذي ترك العمل في أحد البنوك ليتجه إلى مجال الأعمال ويستحوذ على موقع "طلبات دوت كوم" أول وأقوى شركة لإيصال طلبات المطاعم للمنازل.

وفي عام 2010 استحوذ جعفر وعائلته على الموقع بمبلغ 850 ألف دينار كويتي، وقد نجح في رفع عدد الطلبات اليومية إلى 1600 طلب، كما نجح الموقع في التوسع في دول الخليج العربي، قبل أن تستحوذ عليه شركة rocket internet عام 2015 بمبلغ 150 مليون يورو بأكبر صفقة من هذا النوع في تاريخ المنطقة ليصل عدد الطلبات إلى خمسين ألف طلب يوميا.

الحلقة الأولى من برنامج "راود الأعمال" بتاريخ (2016/11/8) تناولت قصة "طلبات" وهو موقع إلكتروني وتطبيق للأجهزة الذكية يقدم خدمة شراء الطعام عبر الإنترنت، تأسس عام 2004 على يد أربعة شاب كويتيين برأس مال أربعة آلاف دينار، قبل أن يستحوذ عبد العزيز اللوغاني على الموقع عام 2007 بقيمة 350 ألف دينار لتزيد عدد الطلبات إلى مئتي طلب يوميا.

ويقول اللوغاني إن "مفهوم رائد الأعمال تطور في العصر الحديث حيث أصبح يقدم منتج أو خدمات تعالج مشاكل الناس اليومية" مشيرا إلى أن هناك 350 مليون نسمة في العالم العربي من بينهم نحو 150 مليون مستخدم للإنترنت مما يجعل التواصل معهم أسهل من أي وقت مضى.

فرص متزايدة
تطور التكنولوجيا سيزيد فرص الإبداع والاستثمار، هذا ما يراه جعفر لكنه يصر على أن امتلاك رائد الأعمال للخبرة والدراسة عامل أساسي لحصوله على التمويل اللازم، وأن الاستحواذ على مشروع لديه حالة من النجاح يكون أفضل في كثير من الأحيان من بناء مشروع جديد يبدأ من الصفر.

ويشدد جعفر على أن المورد البشري أهم عناصر التشغيل في أي شركة وخاصة المشروعات التي تركز على خدمة العملاء، لذلك يجب توظيف أفضل العقول في مجال التكنولوجيا.

ومع نجاح الموقع، بات أصحاب المطاعم يتسابقون لعرض منتجاتهم عليه، ووفق تامر رجب (مدير سلسلة مطاعم) فإنهم نجحوا عبر الاشتراك في موقع طلبات من مخاطبة شرائح جديدة من العملاء التي تستخدم الإنترنت والهواتف الذكية، مما ساهم في زيادة الأرباح بصورة كبيرة.