أعلنت شركة مايكروسوفت الأميركية أمس الاثنين أن نظام التشغيل المنتظر ويندوز10 سيطرح في 29 يوليو/تموز المقبل، وحثت مستخدمي نظامي ويندوز7 و8.1 على استقبال الترقية المجانية التي ستصلهم على شكل تنبيه في شريط المهام.

ولكن في الوقت الذي انشغلت فيه الشركة باستعراض المزايا الجديدة العديدة في نظام التشغيل المقبل فإنها كانت أقل حماسا عندما تحدثت عن القيود التي ستأتي مع النظام بما في ذلك جعل التحديثات تتم بشكل آلي لمستخدمي الإصدار المنزلي من ويندوز10.

أما أبرز ما سيخسره المستخدم عند الترقية إلى ويندوز10 فهو فقدان بعض التطبيقات رغم أن هذه الخسارة لن تؤثر إلا على عدد قليل من المستخدمين، حيث لن يأتي ويندوز10 بتطبيق "ويندوز ميديا سنتر"، ولعبة ورق اللعب "هارتس"، وكذلك بعض أدوات سطح المكتب المستخدمة في ويندوز7.

كما حذرت مايكروسوفت من أن مشاهدة أفلام "دي في دي" الرقمية ستتطلب "برنامج تشغيل منفصل"، وقال المدير في الشركة غابريل أول على تويتر إن خيار تشغيل أفلام "دي في دي" لويندوز10 سيأتي "لاحقا هذا العام"، لكن سيكون على مستخدمي الإصدارات الأولية من النظام استعمال برنامج طرف ثالث مثل تطبيق "في إل سي".

وإلى جانب خسارة بعض البرامج ستكون هناك بعض القيود على بعض أكثر مزايا ويندوز10 إثارة، وهي المساعد الرقمي كورتانا، حيث سيكون هذا المساعد عند طرح النظام متاحا فقط في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والصين وفرنسا وإيطاليا وألمانيا وإسبانيا.

أما "ويندو هللو" -التي تقدم دعما لمختلف كلمات المرور البيومترية- فستحتاج إلى كاميرا بالأشعة تحت الحمراء من أجل التعرف على الوجوه، أو قارئ بصمات أصابع مدعوم، كما أن تطبيقات بث "موسيقى إكس بوكس" و"فيديو إكس بوكس" ستكون مقيدة كالمعتاد بشبكة معقدة من التراخيص المبنية على أساس المنطقة الجغرافية.

ووفقا لموقع "ذي فيرج" المعني بشؤون التقنية، فإن أكثر التغييرات المزعجة في ويندوز10 هي الكيفية التي ستتم بها التحديثات، ففي حين سيكون بإمكان مستخدمي نسختي ويندوز10 الاحترافية (برو)، والشركات (إنتربرايز) تأجيل التحديثات فإنه لن يكون لدى مستخدمي النسخة المنزلية (هوم) مثل هذا الخيار، حيث سيتم تحميل التحديثات وتثبيتها على الجهاز بشكل آلي بمجرد توفرها.

وكشفت مايكروسوفت كذلك أمس الاثنين عن متطلبات تشغيل ويندوز10 التي كانت بشكل عام منخفضة مثل وجود معالج بسرعة غيغاهيرتز، وذاكرة وصول عشوائي بحجم غيغابايت، ومساحة تخزين بسعة 16 غيغابايتا، وشاشة بدقة 1024×600 على الأقل، لكن هذه المتطلبات ترتفع قليلا بالنسبة لنسخة 64 بتا من ويندوز10.

المصدر : مواقع إلكترونية