بث ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا مصورا يظهر قيام أفراد تابعين لمليشيات الحشد الشعبي العراقية -يرافقهم رجل دين شيعي- بقطع أذن مدني، ضمن مجموعة من المدنيين تحتجزهم هذه المليشيات.

ولم يشر الناشطون إلى المكان والزمان اللذين وقعت فيهما هذه الحادثة.

وتوجه اتهامات عديدة لمليشيات الحشد الشعبي بارتكاب تجاوزات في عدد من المناطق العراقية, ففي أبريل/نيسان الماضي عمت حالة من الغضب في العراق إثر قيام هذه المليشيات بعمليات نهب وحرق واسعة في تكريت بعد سيطرة القوات الحكومية عليها من تنظيم الدولة الإسلامية.

وتحدثت تقارير صحفية حينها عن رصد انتهاكات في مدينة تكريت على يد مليشيات الحشد، تشمل نهب المنازل والمؤسسات وحرق الممتلكات والقتل خارج إطار القانون.

المصدر : مواقع التواصل الإجتماعي