تقول وزارة الصحة السعودية إن كثيرا من الحجاج عرضة للإصابة بالتسمم الغذائي، وخصوصا ببكتيريا السالمونيلا التي ينتج عنها التهاب حاد في الأمعاء والقولون، ومن أعراضه آلام في البطن وصداع وارتفاع في درجة الحرارة وإسهال وقيء.

وتقول الوزارة -في موقعها الإلكتروني الخاص بالحج- إن عدوى السالمونيلا يمكن أن تنتقل بعدة طرق منها:

  • عدم غسل الخضراوات قبل أكلها.
  • عدم غسل اليدين قبل إعداد الطعام أو قبل الأكل.
  • عدم طبخ اللحوم جيدا.
  • شرب الحليب غير المبستر.
  • أكل بعض الأطعمة نيئة كالبيض أو بعض الأطعمة التي يدخل في تكوينها البيض نيئًا مثل المايونيز عندما يحفظ في درجة حرارة غير مناسبة.
  • أكل الشاورما المعدة بطريقة غير صحية، وقد ثبت أنها من أسباب العديد من الإصابات.
وللوقاية من التسمم الغذائي يجب اتباع عدة أمور، منها: غسل الفاكهة والخضروات جيدا بالماء قبل تناولها، والتأكد من تاريخ الصلاحية عند شراء الأطعمة والمشروبات المعلبة، وتجنب تناول الأطعمة المكشوفة والمعرضة للحشرات والتلوث.

أمراض الجهاز الهضمي
وهناك مجموعة من الأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي وتنتشر أثناء الحج، ومنها الإسهال والإمساك والغثيان والقيء، وللتخفيف من مضاعفاتها ينصح بالتالي:

الإسهال:

  • الابتعاد عن الوجبات التي تحتوي على دهون عالية.
  • التأكد من نظافة الأكل وطهوه جيدا.
  • تجنب الشراء من الباعة المتجولين.
  • الإكثار من تناول السوائل حتى لا يتعرض الجسم للجفاف.
  • مراجعة أقرب مركز صحي إذا استمر الإسهال دون توقف.

الإمساك:

  • تناول كمية كبيرة من الخضراوات والفاكهة الطازجة.
  • الإكثار من شرب السوائل.

الغثيان والقيء "الاستفراغ":

  • الإقلال من تناول المأكولات والمشروبات، خصوصا الدهنية منها حتى يتوقف الغثيان والقيء.
  • شرب السوائل على نحو متكرر لتجنب الجفاف.
  • مراجعة الطبيب إذا كان التقيؤ شديدا أو استمر مدة طويلة.

المصدر : الجزيرة