الحكومة الفلسطينية تستلم الأربعاء معابر غزة

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

الحكومة الفلسطينية تستلم الأربعاء معابر غزة

معبر رفح  الحدودي مع مصر التي تغلقه بشكل شبه كامل منذ يوليو/تموز 2013 (الجزيرة)
معبر رفح الحدودي مع مصر التي تغلقه بشكل شبه كامل منذ يوليو/تموز 2013 (الجزيرة)

أعلنت حكومة الوفاق الفلسطينية جاهزيتها لاستلام معابر قطاع غزة غدا الأربعاء حيث تسلمت مكاتب جباية المعابر اليوم، وذلك وفقا لاتفاق المصالحة بين حركتي التحرير الوطني (فتح) والمقاومة الإسلامية (حماس).

وقال وزير الشؤون المدنية حسين الشيخ اليوم الثلاثاء إن حكومته جاهزة لاستلام معابر غزة، بما فيها معبر رفح الحدودي.

وأشار في بيان إلى أن حكومة الوفاق ستعمل على توفير كافة الاحتياجات المطلوبة لفتح معبر رفح، وفق اتفاق المعابر عام 2005، خلال أسبوعين من بدء الاستلام.

لكن المسؤول الفلسطيني أوضح أن الحكومة ستراعي "الظروف الأمنية" لمصر، في إشارة إلى العمليات العسكرية التي ينفذها الجيش المصري ضد مقاتلي تنظيم الدولة في شمال سيناء.

وللقطاع معبران مع إسرائيل هما التجاري "كرم أبو سالم" وآخر للأفراد "بيت حانون" إلى جانب معبر رفح البري مع مصر التي تغلقه بشكل شبه كامل منذ يوليو/تموز 2013 وتفتحه فقط على فترات متباعدة لعبور الحالات الإنسانية.

وتمهيدا لاستلام المعابر، نقل المركز الفلسطيني للإعلام عن الناطق باسم هيئة المعابر هشام عدوان قوله إن الحكومة تسلمت -ومن خلال بنك فلسطين- مكاتب الجباية التابعة للمعابر في قطاع غزة.

وأوضح عدوان أن التسليم تم في جو احتفالي ساده الهدوء والسرور بأوساط العاملين، حيث قام بنك فلسطين كجهة تمثيلية لوزارة المالية بتسلم أقسام الجباية والتذاكر والرسوم على معابر رفح ومعبر كرم أبو سالم  بدلا من بنك الإنتاج الوطني.

يُذكر أن فتح وحماس وقعتا يوم 12 أكتوبر/تشرين الأول الجاري بالقاهرة اتفاق مصالحة يتم بموجبه استلام السلطة الفلسطينية إدارة القطاع سعيا لإنهاء الانقسام الداخلي المستمر منذ منتصف 2007.

المصدر : وكالات