قالت مصادر للجزيرة إن 35 عنصرا من الجيش العراقي ومليشيات الحشد قتلوا في تفجير مفخخة واشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية بالكرمة والصقلاوية قرب الفلوجة، بينما قالت قيادة عمليات الفلوجة إن قواتها تتقدم في مدينة الكرمة شمال شرق الفلوجة وتقترب من وسطها.

وأفاد مراسل الجزيرة في العراق بمقتل نحو عشرين من عناصر الجيش العراقي في تفجيرين شمالي الفلوجة، كما ذكرت مصادر للجزيرة أن 15 عنصرا من الحشد الشعبي قتلوا في تفجير واشتباكات شمال شرق مدينة الفلوجة.

وذكرت مصادر في الجيش العراقي أن نحو عشرين جنديا عراقيا قتلوا وأصيب نحو 15 آخرين في تفجيرين بعربتين ملغمتين يقودهما مقاتلان من تنظيم الدولة استهدفا موقعا عسكريا ورتلا لعربات تحمل تعزيزات عسكرية ومؤنا في محيط الصقلاوية شمال الفلوجة.

كما ذكرت مصادر للجزيرة أن 15 عنصرا من الحشد الشعبي قتلوا في تفجير وقع في منطقة الرشاد بالكرمة شرق الفلوجة، وأعقبت الهجوم اشتباكات بين تنظيم الدولة من جهة ومليشيا الحشد الشعبي من جهة أخرى.

video

قتلى مدنيون
من جهتها، قالت مصادر طبية عراقية إن عدد القتلى داخل الفلوجة ارتفع منذ أمس الاثنين إلى عشرين قتيلا، بينما أصيب نحو ثلاثين آخرين في القصف المستمر لليوم الثاني، والذي أسفر عن أضرار بالمنازل والممتلكات.

ونقلت وكالة الأناضول عن قائد الشرطة الاتحادية التابعة لوزارة الداخلية العراقية الفريق رائد شاكر جودت قوله إن قواته قتلت 11 عنصرا من تنظيم الدولة بتدمير نفق شرقي الفلوجة.

وأوضح أن قوة من الشرطة الاتحادية استطاعت تدمير نفق يستخدمه تنظيم الدولة للتنقل بين منطقتي الحراريات والبوعودة شرقي الفلوجة، وأسفر عن مقتل 11 عنصرا، بينهم عرب من جنسيات مختلفة.

وقال الجيش العراقي إنه طرد عناصر تنظيم الدولة من مدينة الكرمة إلى الشرق من الفلوجة الليلة الماضية، وإنه قصف مواقعه في الفلوجة لليوم الثاني على التوالي.

المصدر : الجزيرة + وكالات