أحكام بالسجن على ضباط وقياديين إخوان بمصر
آخر تحديث: 2015/8/16 الساعة 22:00 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/8/16 الساعة 22:00 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/1 هـ

أحكام بالسجن على ضباط وقياديين إخوان بمصر

أصدرت محكمة عسكرية في مصر أحكاما تراوحت بين السجن عشرة أعوام والمؤبد على 26 ضابطا بالقوات المسلحة وقياديين بجماعة الإخوان المسلمين، بينما كشف أهالي بعض كبار الشخصيات من رافضي الانقلاب المسجونين عن تدهور أوضاعهم الصحية.

ومن بين المحكوم عليهم، اليوم الأحد، عميد بالقوات المسلحة وأربعة عقداء وعدد آخر من الضباط، بينهم شقيق اللواء توحيد توفيق قائد المنطقة المركزية السابق وعضو المجلس العسكري السابق، وكذلك أمين حزب الحرية والعدالة بمحافظة الجيزة حلمي الجزار، وعضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان محمد عبد الرحمن.

كما وجهت المحكمة لمن صدرت عليهم الأحكام تهم التخطيط لقلب نظام الحكم عقب الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي وتعيين المستشار عدلي منصور رئيسا للجمهورية.

وفي الأثناء، أفاد المتحدث باسم حزب البناء والتنمية بنقل الرئيس السابق للحزب نصر عبد السلام إلى مستشفى القصر العيني إثر تدهور حاد في حالته الصحية، بسبب الظروف السيئة داخل السجن، على حد وصفه.

ومن جهة أخرى، نقلت زوجة عصام الحداد مساعد رئيس الجمهورية السابق للشؤون الخارجية، والمحبوس بسجن العقرب شديد الحراسة، على لسانه أن ما يحدث مع رافضي الانقلاب داخل السجن هو "عملية قتل طبي ممنهج".

كما وصفت ابنة القيادي في الإخوان عصام العريان على صفحتها بموقع فيسبوك آخر زيارة لوالدها بأنها كانت عبارة عن "نظرة وداع" مضيفة أنها رأته ضعيفا وهزيلا جدا وأن وجهه كان شاحبا.

أما نجل المتحدث باسم حزب الحرية والعدالة مراد علي، فقال بدوره إن والده أخبرهم أن "السجن بات أشبه بمقبرة".

المصدر : الجزيرة

التعليقات