لقاء مصري قطري بالقاهرة تلبية لمبادرة ملك السعودية
آخر تحديث: 2014/12/20 الساعة 22:35 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/12/20 الساعة 22:35 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/28 هـ

لقاء مصري قطري بالقاهرة تلبية لمبادرة ملك السعودية

الرئيس المصري أثناء اجتماعه والمبعوثين القطري والسعودي (الجزيرة)
الرئيس المصري أثناء اجتماعه والمبعوثين القطري والسعودي (الجزيرة)

أكدت دولة قطر السبت حرصها على تعزيز علاقاتها مع مصر بُعيد استقبال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مبعوثا لأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني، في وقت أكدت فيه السعودية استجابة البلدين لمبادرتها الرامية إلى إزالة أسباب الخلاف بينهما.

وقال بيان للديوان الأميري القطري إن قطر تؤكد وقوفها إلى جانب مصر مثلما وقفت إلى جانبها في السابق، مؤكدا ترابط أمن البلدين.

وأضاف البيان أن "دولة قطر التي تحرص على دور قيادي لمصر في العالمين العربي والإسلامي، تؤكد حرصها أيضا على علاقات وثيقة معها، والعمل على تنميتها وتطويرها لما فيه خير البلدين وشعبيهما الشقيقين".

ورحب البيان القطري ببيان صدر عن الديوان الملكي السعودي يؤكد استجابة مصر وقطر لمبادرة أطلقها مؤخرا الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز بتنقية العلاقات المصرية القطرية مما شابها.

وكان الرئيس المصري اجتمع في وقت سابق السبت بالشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني المبعوث الخاص لأمير قطر بحضور رئيس الديوان الملكي السعودي خالد بن عبد العزيز التويجري، المبعوث الخاص للملك السعودي.

وقالت الرئاسة المصرية في بيان لها عقب اللقاء إن مصر "تتطلع لحقبة جديدة تطوي خلافات الماضي". وأضاف البيان أن "دقة المرحلة الراهنة تقتضي تغليب وحدة الصف، والعمل الصادق برؤية مشتركة تحقق آمال وطموحات شعوبنا العربية".

وتابع أن اللقاء تناول سبل تفعيل مبادرة الملك السعودي التي عرضها خلال قمة تشاورية الشهر الماضي بالرياض.

واللقاء الذي جمع الرئيس المصري والمبعوث القطري هو الأول منذ تولي السيسي الرئاسة في يونيو/حزيران الماضي. ويأتي هذا التطور بعد أقل من أسبوعين من القمة الخليجية التي احتضنتها الدوحة، وبعد حوالي شهر من القمة التشاورية الاستثنائية في الرياض.

وكان القادة الخليجيون قد اتفقوا في قمة الرياض على عودة سفراء السعودية والإمارات والبحرين إلى الدوحة كتتويج لمساعٍ استهدفت تذليل خلافات خليجية خليجية نشأت بسبب تباين وجهات النظر من بعض القضايا.

وبحسب بيان صادر عن الديوان الملكي السعودي، فإن مصر وقطر استجابتا لمبادرة الملك عبد الله بن عبد العزيز التي دعا فيها إلى توطيد العلاقات المصرية القطرية، وإزالة ما يدعو إلى إثارة النزاع والشقاق بينهما.

وأشار البيان إلى حرص القيادة السعودية على إزالة ما يشوب العلاقات بين مصر وقطر، خاصة ما تبثه وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة.

المصدر : وكالات