جوزيف ستالين
آخر تحديث: 2014/10/23 الساعة 15:56 (مكة المكرمة)
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2014/10/23 الساعة 15:56 (مكة المكرمة)

جوزيف ستالين

تاريخ ومكان الميلاد: 18 ديسمبر 1879 - غوري-جورجيا

المنصب: رئيس

الوفاة: 5 مارس 1953

الدولة: روسيا

تاريخ و مكان الميلاد:

18 ديسمبر 1879 - غوري-جورجيا

المنصب:

رئيس

الوفاة:

5 مارس 1953

الدولة:

روسيا

سياسي سوفياتي، ولد في جورجيا وقاد الاتحاد السوفياتي، أرادته أمه رجل دين فأسس نظاما يحارب الأديان، عرفت بلاده في ظله أقسى أنواع الدكتاتورية، لكنه وضعها في مصافّ الدول الكبرى، لعب دورا محوريا في هزيمة النازية فكانت جائزته أوروبا الشرقية.

المولد والنشأة
ولد جوزيف ستالين (واسمه الكامل جوزيف فيساريونوفيتش ستالين) يوم 18 ديسمبر/كانون الأول 1879 في مدينة "غوري" الجورجية لأب إسكافي وأم فلاّحة.

الدراسة والتكوين
بعد الدراسة الابتدائية أرسلته أمه إلى المدرسة الروسية للمسيحية الأرثودوكسية بتفليس لدراسة الدين المسيحي، معولة على أن يكون رجل دين, لكنه لم يستكمل دراسته لأن المدرسة طردته لتغيبه عن موعد الامتحان.

عوَّض التعلم في المدرسة بقراءة الكتب فكان قارئا نهما، واختار في قراءاته غير الذي اختارته أمه، فركز على الروايات المحظورة والكتب الثورية، بما فيها الماركسية.

الوظائف والمسؤوليات
لم يشتهر بالوظائف الإدارية أو العمل الحكومي الوظيفي، نظرا لاهتماماته وطموحاته السياسية، لكنه عمل في بداية حياته كاتبا بمركز الأرصاد الجوية في تفليس.

التوجه الفكري
درس ستالين نظريات ماركس الشيوعية التي وافقت ميوله للثورة والتمرد على نظام المجتمع، فصاغ ماركس ولينين رؤاه وتوجهاته، فاعتنق النظريات التي طرحاها، لكنه عارض الاشتراكية العالمية في بدايات الحكم الشيوعي للاتحاد السوفياتي مفضلا البدء بالبناء الاشتراكي المحلي.

ورغم خلافه مع تروتسكي -الذي يعتبر من أكبر منظري الاشتراكية- فقد كان ستالين أحد الذين أغنوا الفكر الشيوعي والطرح اللينيني الماركسي، من خلال كتبه وتطبيقاته في حكم الاتحاد السوفييتي.

التجربة السياسية
بدأ نشاطه السياسي مبكرا، وكان انشغاله بالسياسة سبب طرده من المدرسة اللاهوتية، فالتحق بحزب العمال الاشتراكي الديمقراطي الروسي عندما كان عمره حوالي عشرين سنة.

وحين بدأ الحزب يشهد تحولات فكرية قادت إلى ميلاد ما عرف لاحقا بالحزب البلشفي، كان ستالين أحد الناشطين البارزين فيه، وكان محرضا للعمال حيثما حل، فتعرض للاعتقال والنفي عدة مرات قبل الثورة البلشفية.

وفي نهاية 1905 انتخب لتمثيل البلاشفة في المؤتمر البلشفي بالقوقاز، والتقي لأول مرة بلينين، وفي عام 1907 سافر مع لينين لحضور المؤتمر الخامس لحزب العمال الاشتراكي الديمقراطي في لندن، ثم أصبح عضوا في اللجنة المركزية للحزب البلشفي عام 1912.

لعب دورا حاسما في الثورة البلشفية عام 1917، وقاتل في عدة مناطق من البلاد، وقاد الفرق البلشفية في الهجوم على مقر الحكومة، فتم اقتحام المقر واعتقال مجلس الوزراء، واستولى البلاشفة على السلطة.

وبعد استيلاء البلاشفة على السلطة عين مفوضا أعلى لشؤون القوميات، ثم أصبح أمينا عاما للحزب الشيوعي عام 1922، وبعد موت لينين عام 1924 تألّفت حكومة ثلاثية من ستالين، وكامينيف، وزينوفيف، لكنه تغلب على شريكيه في الحكومة وأصبح القائد الأوحد عام 1928.

في عهده عرف الاتحاد السوفييتي نمطا جديدا من الحكم قائما على الأيديولوجية الحزبية والحكم الفردي، وقام بتصفية خصومه قتلا وتشريدا وسجنا، وشمل القمع والتصفية كل من تحوم حوله الشكوك، فخلّف ضحايا يعدون بالملايين.

وفي نفس الوقت عمل على نقل الاتحاد السوفييتي إلى دولة متقدمة اقتصاديا وعسكريا، وحاضرة دوليا، فامتلكت في عهده القنبلة النووية وأصبحت زعيمة الكتلة الشرقية.

لعب دورا فاعلا في الحرب العالمية الثانية، وكانت مهاجمة ألمانيا للاتحاد السوفييتي -رغم معاهدة عدم الاعتداء الموقعة بينهما- وراء دوره الفاعل في هذه الحرب، التي تكسرت فيها رماح الألمان في معركة ستالين غراد.

وفي عام 1943 شارك في مؤتمر طهران إلى جانب روزفلت وتشرتشل، وتم الاتفاق خلال المؤتمر على أن يفتح الاتحاد السوفياتي جبهة ثالثة ضد النازية، في مقابل الموافقة على المطالب السوفياتية في البلطيق ورومانيا وبولندا.

وقبل أشهر معدودة من نهاية الحرب العالمية الثانية عام 1945 شارك في مؤتمر يالطا مع روزفلت وتشرشل أيضا، وحصل على الاعتراف بمنطقة نفوذ للاتحاد السوفييتي بأروبا الشرقية، ليصبح الاتحاد السوفياتي واحدا من اللاعبين المركزيين في السياسة الدولية.

المؤلفات
ألف مجموعة من الكتب من بينها: المادية الديالكتيكية والمادية التاريخية، وأسس اللينينية، والماركسية والقضية القومية.

الوفاة
توفي جوزيف ستالين يوم 5 مارس/آذار 1953.

سياسيون ملوك ورؤساء

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك