السكرالوز ونيوتام وأسيسولفام
آخر تحديث: 2014/1/13 الساعة 13:18 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/1/13 الساعة 13:18 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/13 هـ

السكرالوز ونيوتام وأسيسولفام

الإسم العلمي: Sucralose ,Neotame, Acesulfame potassium

السكرالوز يمكن أن يضاف للأغذية المخبوزة والمطهوة (غيتي إيميجز)

الإسم العلمي:

Sucralose ,Neotame, Acesulfame potassium

رغم أن السكرين والأسبرتام قد يكونان أشهر أفراد عائلة المُحليات الصناعية وأكثرها إثارة للنقاش أيضا، فإن هذه العائلة تضم أيضا محليات أخرى مثل السكرالوز "Sucralose" ونيوتام "Neotame" وأسيسولفام البوتاسيوم "Acesulfame potassium".  

وهذه المحليات صادقت عليها إدارة الغذاء والدواء الأميركية بعد أن قامت بأكثر من مائة دراسة علمية لكل نوع من هذه المُحليات، ولم تجد أية معطيات أو دلائل على تسببها في الإصابة بالسرطان أو زيادة التعرض لأية أمراض أو مخاطر صحية أخرى.

 

السكرالوز:

  • صادقت عليه إدارة الغذاء والدواء الأميركية 1999 كمُحلٍ للأغراض العامة.
  • حلاوته أكثر بنحو ستمائة ضعف من سكر المائدة "السكر الأبيض، السكروز"، أي أن الملعقة الواحدة من السكرالوز تعطي حلاوة  تكافئ الحلاوة الناتجة من ستمائة ملعقة من سكر المائدة.
  • لا يحتوي على سعرات حرارية ولا يسبب تسوس الأسنان.
  • تمكن إضافته للأغذية المخبوزة والمطهوة لأنه يتحمل درجة الحرارة المرتفعة.
  • الحد اليومي المسموح به من السكرالوز "acceptable daily intake ADI" هو خمسة ملليغرامات لكل كيلوغرام من وزن الشخص، أي 375 ملليغراما لشخص وزنه 75 كيلوغراما.
  • من الضروري قراءة المعلومات الموجودة على عبوة المنتج كالطعام أو الشراب أو المحلي، أو استشارة الطبيب أو الصيدلاني لمعرفة مقدار ما فيه من السكرالوز، وهذا ينطبق على جميع المحليات.

 

أسيسولفام البوتاسيوم:

  • صادقت عليه إدارة الغذاء والدواء الأميركية 1988 كمُحلٍ لبعض الأغذية، وسُمح به عام 2002كمحلٍ للأغراض العامة باستثناء اللحوم والدواجن.
  • يتحمل درجة الحرارة المرتفعة ولذلك يصلح للطبخ والخبز.
  • لا يسبب تسوس الأسنان ولا يحتوي على سعرات حرارية.
  • الحد اليومي المسموح به من أسيسولفام البوتاسيوم هو 15 ملليغراما لكل كيلوغرام من وزن الشخص، أي 1125 ملليغراما لشخص وزنه 75 كيلوغراما.

 

نيوتام:

  • يشبه الأسبارتام.
  • أكثر حلاوة من السكر الأبيض بقرابة سبعة آلاف إلى 13 ألف ضعف.
  • صادقت عليه إدارة الغذاء والدواء الأميركية 2002 كمحُلٍ للأغراض العامة باستثناء اللحوم والدواجن.
  • لا يحتوي على سعرات حرارية ولا يسبب تسوس الأسنان.
  • الحد اليومي المسموح به من الـ"نيوتام" يبلغ مائتي ملليغرام لكل كيلوغرام من وزن الشخص.
تغذية

المصدر : الجزيرة